أسباب مرارة الفم للحامل وطرق العلاج

    مرارة الفم أثناء الحمل

    تعد فترة الحمل فترة خاصة جدًّا في حياة كل امرأة، فالحمل هو بداية الاتصال الروحي بين الأم والطفل، وبالرغم من خصوصية المشاعر المحيطة بالحمل، والتي تتسم بالفرحة واللهفة والحب والترقب، فإن ذلك لا يغير من حقيقة أن فترة الحمل هي فترة عبء بدني ونفسي كبير أيضًا على الأم، فالحمل يؤثر على كثير من الوظائف الحيوية لجسم الأم، حيث يتحمل الجسم عبء تكون ونمو جسم الطفل داخله.

    وتمتد تأثيرات الحمل على جسم الأم لتشمل بعض الحواس أيضًا، مثل: حاسة التذوق، ما يجعل مرارة الفم واحدًا من الأعراض التي يمكن أن تعاني منها الأم الحامل، تعرف في هذا المقال على أسباب مرارة الفم للحامل.

    أسباب مرارة الفم للحامل وحلها

    يوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي للإحساس بتغير حاسة التذوق، وخصوصًا مرارة الفم، وأسباب مرارة الفم للحامل تشمل الآتي:

    الحمل

    يعد الإحساس بمرارة الفم واحدًا من الأعراض الطبيعية للحمل خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، ويحدث ذلك كنتيجة مباشرة لاختلاف مستويات الهرمونات في الدم بصورة كبيرة جدًّا، وهذه الاختلافات هي السبب المباشر أيضًا فيما يعرف بالوحم. ويزداد الإحساس بتغير طعم الفم عند الحامل عادةً في الحالات التي تعاني من كثرة القيء في أثناء الحمل، وهو عرض غير خطير، ويمكن تحسين طعم الفم بغسل الفم بقطرات من الليمون أو البرتقال.

    ولا توجد طريقة واضحة لمعالجة هذا الأمر سوى مرور الوقت، والخروج من فترة بداية الحمل.

    ارتجاع المريء

    وهو عرض يحدث نتيجة ارتجاع الحمض المعدي من خلال المريء، وتزداد احتمالات الإصابة بمثل هذا العرض في أثناء الحمل في الحالات التي تعاني من ضعف العضلات الموجودة فوق المعدة، وذلك نتيجة لازدياد الضغط داخل البطن خصوصًا مع زيادة نمو الجنين. 

    ولتجنب حدوث ذلك ينصح الأطباء الأم الحامل بتناول وجبات صغيرة متعددة لتجنب امتلاء المعدة، وإفراز كميات زائدة من الحمض المِعدي.

    أمراض الأسنان واللثة

    مجرد عدم الاهتمام بنظافة الأسنان يتسبب في وجود طعم سيئ في الفم، وهذا يجعله من أسباب مرارة الفم للحامل، والذي يزيد الأمر سوءًا حدوث تسوس في الفم أو التهابات اللثة، وإصابة الأسنان واللثة بالالتهابات وارد جدًا خلال الحمل.

    لذا ننصح الأم الحامل بالمحافظة على نظافة فمها وأسنانها، وغسل الأسنان وتنظيف الفم بانتظام بما لا يقل عن مرتين يوميًّ.

    التوتر والقلق

    صدقي أو لا تصدقي، فالدرجات العالية من التوتر والقلق تتسبب في خلق استجابات مرضية في الجسم، ومن ضمن هذه الاستجابات: الإحساس بمرارة الفم، أو طعم الفم السيئ.

    ولذا يجب عزيزتي أن تسيطري على انفعالاتك، وأن تحاولي تخفيف توترك وقلقك.

    الأدوية

    خصوصًا المكملات الغذائية للحديد أو الزنك، وهما في أحوال كثيرة من المكملات الغذائية التي تتناولها الأم الحامل، ويعتبر تغير طعم الفم واحدًا من الآثار الجانبية المعتادة مع تناول مثل هذه الأدوية، هذا يجعلها ضمن قائمة أسباب مرارة الفم للحامل.

    مرارة الفم أثناء الحمل

    يعتبر الإحساس بمرارة الفم إحساسًا طبيعيًّا بعد تناول بعض المأكولات لاذعة الطعم، ولكن استمرار الإحساس بمرارة الفم أثناء الحمل لفترات طويلة يعد عرضًا يجب البحث عن أسبابه.

    تختبر النساء اللاتي يصبن بخلل في حاسة التذوق في أثناء الحمل واحدًا من الأحاسيس التالية:

    • الإحساس بالمرارة.
    • الإحساس بطعم معدني.
    • الإحساس بطعم "زنخ".
    • الإحساس بالملوحة.

    وقد يزداد هذا الإحساس بصورة تؤثر على طعم الغذاء، وبالتالي الشهية في تناول الغذاء.

    عزيزتي الأم، إن تغير طعم الفم والإحساس بمرارة الفم أثناء الحمل يعتبر واحدًا من الأعراض المعتادة لدى الكثير من الحوامل، ولا تملكين إلا أن تتجنبي أسباب مرارة الفم للحامل، خصوصًا التهابات الفم والأسنان.

    الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

    • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
    • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

    عودة إلى الحمل

    د. نوران صادق

    بقلم/

    د. نوران صادق

    طبيبة أربعينية وأم لأربعة أطفال، أمتلك خبرة جيدة في مجاليّ الطب والتعليم، أهتم كثيرًا بأمور المنزل والتغذية وتربية الأولاد.

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon