أسباب تؤدي لألم السرة

أسباب ألم السرة

ألم السرة هو نوع من آلام البطن يكون موضعيًا في المنطقة المحيطة بالسرة أو في السرة نفسها. تحتوي منطقة السرة على أجزاء من المعدة والأمعاء الدقيقة والغليظة والبنكرياس. هناك عديد من الحالات التي يمكن أن تسبب ألمًا حول السرة، بعضها شائع جدًا بينما البعض الآخر نادر، ويختلف شكل ألم السرة حسب السبب ورائه، ويساعد وصف نوع الألم وشدته الطبيب على تشخيص الحالة وتحديد العلاج المناسب لها، وفي المقال سنخبركِ بأهم الأسباب المحتملة وراء ألم السرة وطرق علاجها.

أسباب ألم السرة

طبيعة ألم السرة هي ما يساعد الطبيب على تشخصيه بالصورة الصحيحة، فبعض الناس يعانون من ألم حاد بينما بعضهم يشعر بالانتفاخ عند تلك المنطقة في البطن، وهناك كذلك أعراض مختلفة مصاحبة لكل نوع من الألم تساعد على التشخيص وتحديد طريقة العلاج، وهناك أسباب مختلفة وراء ألم السرة وتختلف شدة الألم واستمراريته حسب السبب كما سنوضح لكِ فيما يلي:

ألم حاد في السرة: إذا شعرتِ بألم حاد وكان يزيد مع السعال أو الحركة فقد يكون السبب "الفتق"، وغالبًا في هذه الحالة يكون هناك انتفاخ صغير قرب السرة، مع ألم حول هذا الانتفاخ.

ويحدث الفتق نتيجة زيادة الضغط قرب السرة، إذ ينقطع جزء من النسيج الدهني بصورة جزئية، وهو ما يمكن أن يعالج بالتدخل الجراحي.

وإذا كان هناك قيء مصاحبًا لهذا الألم، فاحرصي عزيزتي على التوجه إلى الطبيب مباشرة، فقد يزيد الفتق ويصبح خطرًا، ومن أسباب الفتق:

  • ضعف في جدار البطن.
  • حمل أوزان ثقيلة.
  • زيادة الوزن السريعة.
  • السعال لمدة طويلة.

ألم في السرة عند الضغط عليها: الفتق أيضًا قد يؤدي إلى ألم عند لمس السرة مصاحب للألم الحاد، ولكن إذا كان هناك ألم فقط عند اللمس فقد يكون السبب مرض "كرون"، وهو التهاب يصيب القولون والأمعاء ومن أعراضه:

  • الإسهال.
  • التقلصات المعدية.
  • خسارة الوزن.
  • التعب.
  • الرغبة المستمرة في دخول الحمام.

ومرض كرون كما ذكرت هو التهاب يصيب الأمعاء والقولون قد يتسبب في شعورك بألم في السرة وأيضًا في باقي منطقة المعدة، ويجب في هذه الحالة التوجه للطبيب مباشرة.

ألم في السرة مع انتفاخها: هناك عدة أسباب للشعور بالانتفاخ مع ألم السرة أشهرها عسر الهضم، ومن أعراضه الأخرى:

  • الشعور بالشبع سريعًا.
  • الشعور بعدم الراحة بعد الأكل.
  • ألم حول السرة وأسفل المعدة.
  • الغثيان.

إذا استمرت هذه الأعراض أكثر من أسبوعين يجب أن تري الطبيب، خاصة إذا كانت هناك أعراض إضافية مثل:

  • تحول لون البراز للأسود.
  • نزول دم مع القيء.
  • القيء المتكرر.
  • خسارة الوزن.
  • إرهاق مستمر.

ألم السرة للحامل

خلال الحمل تشعر الحامل بألم حول السرة، بسبب الشد في الأربطة نتيجة تغير حجم البطن، وهذا الألم قد يكون حادًّا على جانبي السرة أو جانب واحد أو بالأسفل، ويزيد خلال الفصل الثاني من الحمل، لزيادة الضغط على الأربطة نتيجة كبر حجم الرحم، وهناك حركات معينة تزيد من هذا الألم مثل الوقوف بسرعة أو السعال أو الضحك، فهذه الانقباضات المفاجئة للأربطة قد تؤدي لألم السرة، ولكنه يكون سريعًا يذهب في غضون ثوانٍ، وهو أمر طبيعي خلال الحمل.

ولكن إذا استمر هذا الألم عدة دقائق متواصلة، فيجب أن تتصلي بطبيبتك وغالبًا ما سيتقترح عليكِ تمارين تجعل الأربطة تسترخي مرة أخرى.

علاج ألم السرة

يعتمد علاج الألم حول السرة على السبب ورائه. بعد أن يفحصك الطبيب ويشخص حالتك قد يقترح العلاجات التالية:

  1. المضادات الحيوية: سيصف الطبيب المضادات الحيوية في حالات العدوى مثل عدوى الحوصلة المرارية وهي من الأسباب التي تسبب ألم السرة.
  2. مضادات الالتهاب: إذا كانت أعراضك بسبب أمراض المناعة الذاتية مثل مرض كرون، فقد يصف لك الطبيب المضادات الحيوية أو مضادات الالتهاب وكذلك الادوية المضادة للحموضة وقد يصف كريمات الستيرويدية موضعيًا. قد يقترح الطبيب نظامًا غذائيًا أخف يسمح للأمعاء والجهاز الهضمي بالتعافي.
  3. الجراحة: في حالات مثل التهاب الزائدة الدودية، الجراحة هي الخيار الأول للتخلص من الأعراض ومنع المضاعفات وتستمل خطة العلاج بعد الجراحة على المسكنات والمضادات الحيوية. كذلك يلجأ الطبيب للجراحة في حالة فتق السرة.

وبصفة عامة لا يُفضل تناول المسكنات مع ألم السرة دون استشارة الطبيب لأنه قد يكون بسبب حالة خطيرة كالزائدة الدودية والألم هو المؤشر عن مدى تطور الحالة.

ختامًا فإن ألم السرة قد يكون لأسباب بسيطة أو حالات خطيرة، وفي العموم يجب التوجه للطبيب لمعرفةالسبب وبدء العلاج اللازم على الفور، فقد يكون إشارة إلى مشكلة صحية ما في حاجة إلى تدخل طبي عاجل لا يجب التهاون فيها.

عودة إلى صحة وريجيم

9months
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon