5 أسباب تؤدي للإجهاض في الشهر الثالث

أسباب الإجهاض في الشهر الثالث

منذ بداية شهور الحمل، دائمًا ما تشعر الأم بالقلق حيال حملها والخوف من مخاطر الإجهاض خلال الأشهر الأولى، وخاصة الشهر الثالث، قد تكون أسباب الإجهاض في الشهر الثالث غير دقيقة، لكن هناك مجموعة من الأسباب الشائعة التي عادة ما تكون السبب وراء الإجهاض المبكر. 

أسباب الإجهاض في الشهر الثالث 

وفقًا للدراسات، فإن أكثر أسباب الإجهاض في الشهر الثالث شيوعًا هو خلل وراثي في الجنين، لكن هناك بعض العوامل الأخرى وراء ذلك من أبرزها اضطرابات الغدة الدرقية والسكري واضطرابات الجهاز المناعي وتناول بعض العقاقير الطبية الخاطئة. 

الخلل الجيني 

تبلغ حالات الإجهاض خلال الثلث الأول من الحمل نتيجة لخلل الكروموسومات التابعة للحيوان المنوي أو البويضة نحو 70%، قد لا يتسبب الخلل الجيني في العديد من الحالات في الإجهاض، لكن قد يرتبط كذلك ببعض التشوهات الجينية المسببة للعديد من الأمراض للجنين مثل متلازمة داون، عادة ما يحدث الإجهاض الناتج عن الخلل الجيني للسيدات فوق 35 عامًا، إذ تصبح البويضات أكبر عمرًا، كما تزداد نسب الإجهاض مع زيادة العمر. 

اضطرابات الغدة الدرقية 

سواء كان قصور الغدة الدرقية أو فرط نشاطها، فقد تتسبب اضطرابات الغدة الدرقية في نقص معدلات الخصوبة أو ربما الإجهاض المتكرر، في حالة قصور الغدة الدرقية، يلجأ الجسم لتعويض ذلك من خلال إفراز بعض الهرمونات التي من شأنها تثبيط عملية التبويض، على العكس من ذلك، فإن فرط نشاط الغدة الدرقية قد يتداخل مع تأثير هرمون "الأستروجين"، ما قد يؤدي لعدم ثبات الحمل ونزيف الرحم. 

مرض السكري 

تحتاج النساء ممن يعانين من مرض السكري للمتابعة الدورية مع الطبيب المختص للحفاظ على توازن نسبة السكر في الدم، من الممكن أن تتسبب معدلات السكر غير المنضبطة في الإجهاض المبكر خلال الأشهر الثلاثة الأولى، كما قد تتسبب في زيادة مخاطر الإصابة بتشوهات الأجنة

الخلل الهرموني 

في بعض الحالات النادرة، لا يفرز جسم المرأة كمية كافية من هرمون "البروجسيترون"، المسؤول عن دعم بطانة الرحم وتدعيم الجنين وتقوية المشيمة، قد لا يكون ذلك السبب شائعًا بين الكثير من النساء، فلا يتم إجراء اختبار لقياس نسبة "البروجيسترون" إلا في حالات الإجهاض المتكررة، لكن في الغالب يساعد الدواء على تحسين نجاح الحمل التالي. 

اضطرابات الجهاز المناعي

يؤكد الأطباء أن اضطرابات المناعة الذاتية تلعب دورًا كبيرًا في حدوث الإجهاض، خاصة في حالات الإجهاض المتكرر، وجدت الأبحاث أن بعضًا من الأجسام المضادة الموجودة قد تكون من بين الأسباب الأكثر شيوعًا للإجهاض المتكرر، مرض الذئبة هو مرض مناعي ذاتي يمكن أن يؤدي إلى زيادة معدل الإجهاض، ينصح للنساء ممن تعرضن للإجهاض المتكرر أكثر من ثلاث مرات خلال الشهر الثالث بعمل اختبار لمتلازمة مضادات الفوسفوليبيد، لتحديد العلاج المناسب والحد من خطر الإجهاض. 

الإجهاض في الشهر الثالث وعملية التنظيف 

الإجهاض في الشهر الثالث أمر شائع بين كثير من النساء، بعد حدوث الإجهاض يلجأ الطبيب لإجراء عملية تنظيف الرحم لإخراج محتويات الرحم بالكامل مع المتابعة الطبية لبضعة أسابيع متتالية، مع تناول المضادات الحيوية. 

خلال هذه الفترة، قد يحتاج بعض السيدات لعلاج نفسي للتغلب على المشاعر السلبية والإحساس بالحزن، لكن لا ينصح بالتسرع في الحمل بعد الإجهاض، والحصول على فترة من الراحة لتهيئة الجسم للحمل التالي. 

تتعدد أسباب الإجهاض في الشهر الثالث، لكن هناك بعض الأمراض المزمنة والتي قد ترتبط كذلك بحدوث الإجهاض المبكر منها أمراض القلب، أمراض الكلى وأمراض الكبد، لذلك لا بد من استشارة الطبيب المختص قبل حدوث الحمل لاتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة.

المصادر:
What Causes Miscarriage to Happen?
Miscarriages At 3rd month

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
وقاية كبار السن ضد فيروس الكورونا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon