كيف أتصرف إذا ابتلع طفلي دبوسًا؟

رعاية الرضع

تُعد الدبابيس ثاني أكثر الأجسام الغريبة التي يبتلعها الأطفال الرضع بعد العملات المعدنية، فهي تثير اهتمامهم بشكل كبير، خاصة عندما يعتاد الطفل الرضيع على مشاهدة أمه وهي تستخدم الدبوس بشكل يومي لتثبيت حجاب الرأس أو استخدامه في أي أمر آخر، فيحاول الوصول إلى هذا العنصر الصغير اللامع الجذاب، والإمساك به ومن ثم وضعه في فمه، إما لاكتشافه والتعرف عليه بطريقته الخاصة، أو لتقليد أمه إذا كانت تضعه في فمها في أثناء ربط حجابها على سبيل المثال.

طفلي يضع كل شيء في فمه: ماذا أفعل؟

الخبر السار هو أنه في أغلب حالات ابتلاع الأجسام الغريبة يتخلص الجهاز الهضمي من العناصر التي يبتلعها الأطفال مع البراز، فقد تفاجئين برؤية أشياء لن تخطر على بالكِ في حفاض صغيركِ، ولكن في بعض الحالات قد يؤدي ابتلاع الأجسام الحادة مثل الدبوس إلى إلحاق أضرار كبيرة بالقناة الهضمية أو الاثنى عشر، لذا يجب التوجه فورًا للمستشفى في حالة ابتلاع الطفل أي عنصر غريب، لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة والاطمئنان على سلامته، وعدم المغامرة والانتظار حتى يخرج الدبوس مع البراز.

تقدم لكِ "سوبرماما" معلومات ضرورية عن كيفية التصرف في حالة ابتلاع طفلك الرضيع دبوسًا، فالمعرفة هي سلاح كل أم لحسن التصرف في أوقات الطوارئ.

ما العمل في حالة ابتلع طفلي دبوسًا؟

تكمن خطورة ابتلاع الدبوس في احتمالية انغراسه في جدار المريء أو الأمعاء، مسببًا التهابات وآلامًا شديدة بالصدر أو البطن، وفي بعض الحالات قد يتسلل الدبوس إلى الحنجرة أو القصبة الهوائية في أثناء السعال عند حدوث شرقة خلال ابتلاع الطفل له، ما يؤدي إلى حدوث مضاعفات خطيرة تستلزم إسعافًا طبيًّا عاجلًا.

وفي جميع حالات ابتلاع الطفل لأي جسم غريب، يجب نقله فورًا إلى أقرب مركز أشعة لإجراء أشعة عادية على البطن، أو التوجه إلى أقرب مستشفى به أجهزة أشعة ومناظير الجهاز الهضمي، حتى وإن كان الطفل لا يعاني من أي أعراض، للكشف عن مكان الدبوس واتباع الإرشادات الطبية اللازمة، مع الالتزام بالتعليمات التالية:

  • الحفاظ على هدوء الأعصاب وعدم إظهار الخوف والهلع، حتى لا ينتقل إلى الطفل وتسوء حالته.
  • عدم اتباع النصائح الشعبية، مثل ابتلاع الزيت أو القطن.
  • عدم استثارة القيء لدى الطفل، إذ إن ذلك قد يؤذي المريء.
  • عدم إعطاء الطفل أي أدوية أو ملينات، لإخراج الدبوس مع البراز.
  • عدم تقديم أي شيء للطفل ليأكله، لحين إجراء الأشعة اللازمة واتباع تعليمات الطبيب وفقًا لحالة الطفل.

9 إسعافات أولية احذريها في هذه الحالات

كيف تعرفين أن طفلك بلع شيئًا غريبًا في غيابك؟

في بعض الأحيان، قد يبتلع الطفل دبوسًا في غياب الأم، فتظهر عليه بعض الأعراض التي تشير إلى ابتلاعه جسمًا غريبًا وتضرره بسببه، لذا يجب على كل أم معرفة هذه الأعراض والتوجه فورًا إلى المستشفى في حالة ظهورها على الطفل.

  • تحول لون الطفل إلى الأزرق
  • صعوبة في التنفس أو التحدث أو البكاء
  • صعوبة في البلع
  • سيلان لعاب مخلوط بدم
  • ألم في منطقة الصدر
  • رغبة في التقيؤ
  • فقد الوعي

أسباب تعرض الأطفال للتشنجات وزرقة الوجه عند البكاء

أخيرًا، تذكري أنكِ المثل الأعلى لطفلكِ، وتُعد أغراضكِ بمثابة كنز ثمين له، فلن يتوقف عن محاولات تقليدكِ والوصول إلى أشيائكِ واستكشافها ووضعها في فمه، دون إدراكه بمدى خطورتها، لذا عليكِ الانتباه إلى أماكن حفظ متعلقاتكِ الشخصية الصغيرة التي قد تؤذي طفلكِ مثل الدبابيس أو الملقاط أو قصافة الأظافر، وغيرها من العناصر الدقيقة والحادة، وإبعادها عن متناول يد طفلكِ، حفاظًا على سلامته.

المصادر:
parenting and child health
health harvard

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
س
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon