4 أسباب للإغماء المفاجئ للأطفال وعلاجه

تغذية وصحة الأطفال

فجأة ودون وجود مقدمات أو أعراض وقعت صغيرتي على الأرض وعيناها متسعتان في حالة فقدان وعي كاملة، فهي لا تسمعني ولا تشعر بمن حولها لكن عينيها مفتوحتين، ظل الأمر لما يقرب من 50 ثانية بعدها بدأت في تحريك عينيها واستعادت وعيها شيئًا فشيئًا، ثم وضعها الطبيب على أنبوب الأكسجين لتعود كما كانت مرة أخرى بعدها بنصف ساعة وتستعيد تركيزها ونشاطها، فماذا حدث؟ وما السبب الذي يجعل طفل في هذا العمر يتعرض لحالة إغماء مفاجئ؟

لنتعرف أولًا ما هو الإغماء .. الإغماء هو حالة فقدان قصيرة للوعي مع توقف العضلات عن العمل نتيجة توقف الدم عن الوصول للدماغ، ونادرًا ما يكون الإغماء المفاجئ عند الأطفال مؤشرًا لحالات خطيرة، إلا في بعض الحالات النادرة التي تكون الأسباب فيها خطيرة ومؤشرًا قويًّا لمشكلات في القلب أو الأعصاب.

أهم الإسعافات الأولية التي يجب على كل أم معرفتها

أسباب حالات الإغماء عند الأطفال:

السبب الرئيسي وراء حالات الإغماء كما ذكرنا هو توقف وصول الدم إلى الدماغ، وهناك عدد كبير من الحالات التي يمكن أن تتسبب في توقف الدم عن الوصول لدماغ طفلك، منها:

1. ارتفاع مفاجيء في حرارة الجسم الداخلية:

السبب الأول هو ما تعرضت له طفلتي واكتشفت بعدها أن كثيرًا ممن في عمرها تعرضوا لتلك الحالة، في بعض الحالات يحدث ارتفاع مفاجئ في درجة حرارة الجسم الداخلية ينتج عن وجود التهاب أو عدوى ما، وهو الأمر الذي لا تظهر له أي أعراض سابقة على الطفل وهنا تكمن خطورته، ومع الارتفاع الداخلي في درجة الحرارة ينتج خلل في وظائف الجسم ويتوقف وصول الدم للدماغ ثواني معدودة يفقد فيها الطفل الوعي وتتوقف الأعصاب عن العمل وهو ما يُعرف باسم (التشنج الحراري).

2. انخفاض مفاجئ في ضغط الدم:

السبب الأكثر شيوعًا للإغماء هو الانخفاض المفاجئ في ضغط الدم نتيجة وجود مشكلة في الأعصاب المتحكمة في الأوعية الدموية، هذه الحالة تنتج عن وجود أنيميا حادة عند الطفل أو تعرض مباشر للشمس لفترات طويلة ووصول الجسم لحالة من الجفاف أو حالات الانفعال والغضب الشديدة، وهو ما يحدث عند بعض الأطفال في نوبات الغضب.

كيف تتعاملين مع نوبات الغضب عند الأطفال؟

3. مشكلات في عضلة القلب:

من الأسباب الخطيرة التي تؤدي لحدوث الإغماء هو وجود ضعف في عضلة القلب عند الصغير، هذا الضعف يسبب انخفاض في تدفق الدم إلى الجسم والدماغ، والذي يمكن أن يكون نتيجة لوجود التهاب ومع الوقت يؤثر على عمل العضلة ويُضعفها، وفي تلك الحالة يمكن أن تتكرر حالة الإغماء أكثر من مرة، ويجب أن يطلب منكِ الطبيب عمل أشعة على القلب والدماغ للتأكد من الحالة واكتشاف سبب الإغماء وعلاجه.

4. مشكلة في الأعصاب:

من الأسباب الخطيرة أيضًا وجود مشكلة في الأعصاب تؤدي إلى التشنج وفقدان الوعي المتكرر، يمكن أن تكون مشكلة الأعصاب ناتجة عن نشاط زائد عن الحد في الدماغ عند بعض الأطفال، هذه الحالة نادرة مثل الحالة السابقة لكنها موجودة ويعاني منها الأطفال الذين يتمتعون بمعدلات ذكاء وتركيز مرتفعة عن الحد الطبيعي.

أسئلة شائعة عن الصرع عند الأطفال

ماذا تفعلين عند حدوث إغماء مفاجئ لطفلك؟

  1. انقلي الطفل بسرعة إلى مكان تهويته جيدة، بعيدًا عن الأنفاس الكثيرة من حوله.
  2. ضعيه بشكل مسطح على ظهره وارفعي قدميه قليلًا لأعلى وامنحيه وضعًا جيدًا للتنفس، فالأمر المهم عند الإغماء هو وجود الطفل في وضع يستطيع معه التنفس بسهولة عند استعادة الوعي.
  3. انقليه سريعًا إلى غرفة الطوارئ في أقرب مستشفى، واطلبي وضعه على جهاز التنفس الصناعي لتعويض الأكسجين المفقود، عندها يمكنه استعادة تركيزه ونشاطه مرة أخرى.
  4. احرصي على شراء جهاز تنفس صناعي محمول من الصيدلية، عند تعرض طفلك لمثل هذه الحالة أو غيرها من حالات الاختناق.

وأخيرًا، الإغماء المفاجئ غالبًا لا يكون مصحوبًا بأعراض قبله، وينصح الطبيب الأمهات بضرورة متابعة الطفل والذهاب للاطمئنان على صحته بشكل دوري، وفي حالة ملاحظة أي تغير أو شكوى من قبل صغيرك لا تهمليها واذهبي به فورًا للطبيب لتتجنبي حالات الإغماء المفاجئة.

المصادر:
About Kids Health
Kids Health
My Doctor Online
UNIVERSITY of ROCHESTER MEDICAL CENTER

عودة إلى أطفال

موضوعات أخرى
سش
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon