5 أضرار تحدث لطفلك عند تناول الكثير من السكريات

يفضل الأطفال تناول الحلوى والسكريات عن غيرها من الأطعمة المفيدة، حيث تتكون هذه الحلويات من السكر بشكل أساسي والمواد الدهنية والملونة والنكهات الصناعية، بالإضافة إلى أنها لا تمد الجسم بأي من العناصر الغذائية اللازمة كالبروتينات والفيتامينات والمعادن، لذا فإن لها ضررًا كبيرًا على الأطفال.

 نقدم لكِ عزيزتي "سوبرماما" في هذا المقال بعض أضرار السكريات على طفلك وأنواع هذه السكريات والقدر المسموح به، حتى لا تتسبب في ضرر لطفلك بعد تناولها.

أضرار السكريات على طفلك:

1. السمنة:

تحتوي السكريات والحلويات على نسبة كبيرة من السعرات الحرارية، مثل الشوكولاتة وغيرها من الحلويات الأخرى التي قد تتسبب في إصابة طفلك بالسمنة وترفع من معدلات إصابته بمرض السكري.

هذه العلامات تشير إلى إصابة طفلكِ بالسمنة عندما يكبر

2. تسوس الأسنان:

السكريات عامل رئيسي في إصابة طفلك بتسوس الأسنان وذلك لالتصاق بقايا السكريات على الأسنان، وهذه البقايا تساعد البكتيريا في إفراز مادة الأسيد التي تعمل على تآكل الأسنان والتسوس، ما يجعله يعاني من الآلام في أسنانه أو حتى خسارتها.

3. فقدان الكالسيوم والمغنيسيوم:

عند تناول كمية كبيرة من السكريات، فبالطبع هذا يؤثر على امتصاص بعض الفيتامينات والأملاح المعدنية، ويؤدي إلى خسارة معدنين مهمين كالكالسيوم الذي يساعد على بناء العظام وتقوية الأسنان وعلى تخثر (تجلط) الدم عند حدوث أي جرح. والمغنيسيوم المسؤول عن بناء البروتين في الجسم وعمل الإنزيمات وتقلص العضلات، فضلًا عن بعض الأنواع الأخرى التي يكون جسم الطفل في أمس الحاجة إليها.

4. التأثير على الجهاز العصبي:

الكافيين من المواد المضافة إلى بعض السكريات التي تؤثر بشكل مباشر على الجهاز العصبي للأطفال وتسبب توترًا وأرقًا، التي يمكن أن تكون سببًا في زيادة سرعة ضربات القلب وتؤدي إلى الكثير من المشاكل التي تؤثر على صحة الأطفال بشكل سلبي.

5. التأثير على النمو:

السكريات تحتوي على كميات هائلة من السعرات الحرارية التي يتناولها الطفل وتملأ معدته دون حصوله على الغذاء المفيد، وذلك يؤدي إلى امتناع الطفل عن تناول غذائه والحصول على العناصر الغذائية اللازمة لبناء جسمه، وبالتالي يؤثر على سير عملية النمو بشكل صحيح.

6 أساطير عن نمو الأطفال يجب على كل أم معرفتها

أنواع السكريات الضارة على طفلك:

السكريات الضارة هي ما يدعى بالسكر المكرر أو السكروز، وهذا النوع من السكر هو ما يضاف إلى الحلويات والمشروبات الغازية والصودا ومشروبات الفواكه المصنعة والآيس كريم.

ويصنع غالبًا هذا السكر من نبات قصب السكر أي السكر المكرر الخالي من أي عناصر غذائية مفيدة، ولذلك يطلق عليها السعرات الحرارية الفارغة، ولا يأتي منها أي نفع بل لها أضرار كثيرة لا تحصى.

بالجدول: أنواع السكر والسعرات الحرارية لكل ملعقة

القدر المسموح به للأطفال من تناول السكر:

أوصت الجمعية الأمريكية بأن القدر المسموح به من تناول السكر يكون على أساس السن والسعرات الحرارية، وقد قامت البروفيسور مريم فوس أستاذ طب الأطفال في جامعة إيموري بكلية الطب في أتلانتا بإجراء تحليل وبحوث علمية لتقييم مدى استهلاك السكريات المضافة ومدى تأثيرها على صحة الأطفال، وبعد هذا الإجراء صرحت فوس بأن الحد المسموح به من السكر هو ما يقرب من 28 جرامًا فقط في الأسبوع الواحد.

وفي النهاية عزيزتي ننصحك بعدم تعويد طفلك من البداية على الإفراط في تناول الحلويات والسكريات لأضرارها الجسمية التي ذكرناها لكِ، وحتى لا يرهقك فيما بعد في إقناعه عن الابتعاد عنها، لذا احرصي على إعطاء طفلك القدر المسموح به فقط من السكر.

المصادر:
American Heart Association
She Knows
Good food
slurrp farm

عودة إلى أطفال

موضوعات أخرى
سش
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon