بالجدول: أنواع السكر والسعرات الحرارية لكل ملعقة

انواع السكر

ينتمي السكر إلى فئة الكربوهيدرات البسيطة، وهو من المكونات التي لا غنى عنها في المطبخ، إذ يُستخدم في تحلية المشروبات وإعداد معظم أنواع الحلوى، ويوفر السكر جرعة سريعة من الطاقة التي يمكن للجسم معالجتها وامتصاصها بشكل أسرع من الكربوهيدرات المعقدة الأخرى، وإلى جانب ذلك، فإنه يُستعمل أيضًا كمادة حافظة في تصنيع عديد من الأطعمة كالمربى، ورغم أن السكر الأبيض الأكثر استخدامًا، فإن هناك أنواعًا أخرى من السكر، بعضها قد يكون بديلًا صحيًّا لأشكاله التقليدية، لذا دعينا نتعرف معًا إلى أهم أشهر أنواع السكر الطبيعي والدايت.

أشهر أنواع السكر واستخداماتها

النوع

الوصف والاستخدام

السعرات الحرارية لكل ملعقة صغيرة

السكر الأبيض الحبيبي

يُعرف أيضًا بالسكر المكرر، وهو الشكل الأكثر شيوعًا له، والأكثر استخدامًا في المنازل وفي صنع الحلويات وتحلية المشروبات، ويُصنع من البنجر، أو قصب السكر.

16 سعرة حرارية

السكر البودرة

يُعرف أيضًا بسكر الحلويات، وهو سكر أبيض حبيبي مطحون إلى مسحوق ناعم جدًّا. ولأنه يذوب بسهولة، فإنه يُستخدم على نطاق واسع في صنع الحلوى والمثلجات، ويُستخدم بشكل شائع في تزيين الكيك والتورتات.

10 سعرات حرارية 

السكر البني

نوع أقل تكريرًا من السكر الأبيض العادي، ما يعني أنه يحتوي على كمية من دبس السكر (العسل الأسود)، الذي يمنحه قوامًا رطبًا ولونًا بنيًّا، ولأنه يحتوي على دبس السكر، فإنه يتميز بدرجة حموضة، ويمكنكِ صنعه بنفسك عن طريق خلط العسل الأسود مع السكر الأبيض العادي.

12 سعرة حرارية.

السكر الحبيبي الخام

يُعرف أيضًا بسكر "التوربينادو" أو سكر "ديميرارا"، وهو سكر بحبيبات بلورية بنية جافة وليست رطبة كالسكر البني، ويصنع عن طريق تكريره بصورة أقل من السكر الأبيض الحبيبي، ويتميز بلونه المائل للاصفرار، لاحتوائه على نسبة من العسل، ولكن أقل من السكر البني، ويُستخدم لتحلية القهوة والشاي، ولكنه لا يدخل في صناعة المعجنات، بسبب حبيباته الخشنة.

18 سعرة حرارية.

أنواع السكر الطبيعي

تزجد أنواع متعددة من السكر الطبيعي التي تتميز بانخفاض سعراتها الحرارية، ما يجعلها بدائل رائعة للسكر الأبيض، خاصةً لمرضى السكري، إذ تمنحهم تحلية للمشروبات دون زيادة كبيرة في مستوى السكر في الدم، ودون آثار جانبية مقارنةً بالمحليات الصناعية، وأشهر أنواع السكر الطبيعي هي:

  • سكر ستيفيا: سكر طبيعي يُستخرج من أوراق شجيرة في أمريكا الجنوبية تُعرف باسم "ستيفيا ريبواديانا"، ولا يحتوي على سعرات حرارية، ما يجعله مناسبًا لمرضى السكري، ومن يتبعون أنظمة رجيم، ويرتبط سكر الستيفيا ببعض الفوائد الصحية لاحتواء أوراق الستيفيا على عناصر غذائية وفيتامينات، إلا أن استخدامه بكميات يحتاج لمزيد من الدراسة.
  • سكر الفركتوز: أو "سكر الفاكهة"، هو سكر أحادي مثل الجلوكوز، ويُوجد بشكل طبيعي في الفاكهة والعسل، ومعظم الخضراوات الجذرية، ويُستخرج عادةً من قصب السكر والبنجر والذرة. ,يتميز الفركتوز بمذاقه الحلو، ورغم من ذلك فهو لا يسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم، مقارنةً بالسكر العادي.
  • سكر جوز الهند: سكر طبيعي مصنوع من عصارة نخيل جوز الهند، وعادةً ما يُخلط بينه وبين سكر النخيل، وهو مشابه له ولكنه مصنوع من نوع مختلف من شجر النخيل، ويُستخرج سكر جوز الهند من خلال جمع عصارة جوز الهند ومعالجتها بدرجة حرارة عالية حتى يتبخر معظم الماء، ليتكون المنتج النهائي وهي سكر حبيبي بني يشبه لون السكر الخام، لكن حجم الحبيبات عادةً ما يكون أصغر.

أنواع السكر الدايت

السكر الدايت مصطلح يطلق على مجموعة من المحليات الصناعية التي كانت تُستخدم لسنوات طويلة من قِبل مرضى السكري، ومن يتبعون أنظمة رجيم، ورغم أنها لا تحتوي على أي سعرات حرارية، وتعد بديلاً مثاليًّا للسكر الأبيض، خاصةً لمن لا يستطيعون تناول المشروبات دون تحلية، وفي الوقت نفسه يعانون من السكري أو زيادة الوزن، فإن بعضها ارتبط بمخاطر صحية، وفيما يلي أشهر أنواعه:

  1. سكر الأسبارتام: وهو واحد من أكثر المحليات الصناعية التي أُثير حولها الجدل، إذ أشارت عديد من الدراسات الطبية إلى أنه يسبب السرطان، ومع ذلك، فهو مصرح به من قِبل إدارة الغذاء والدواء منذ عام 1981، ولم تجد الدراسات الحديثة أي دليل مقنع على أنه يرتبط بمخاطر صحية، طالما أنه يُستخدم باعتدال. لكن يجب على الأشخاص الذين يعانون من بيلة الفينيل كيتون، وهو اضطراب وراثي، تجنب تناوله.
  2. سكرالوز: حصل السكرالوز على موافقة إدارة الأغذية والعقاقير في عام 1998، ورغم من أن إحدى الدراسات أظهرت أنه قد يؤثر سلبًا في جهاز المناعة، فإن دراسات المتابعة لم تدعم هذه الدراسة، وأكدت أنه آمن وغير مسرطن، وهو من المحليات التي لا تتأثر بالحرارة، ولا يحتوي على أي سعرات حرارية، لذا فهو مناسب لمرضى السكري، ومن يتبعون نظامًا للرجيم.
  3. السكارين: رغم أنه لا يحتوي على سعرات حرارية، فهو من أنواع سكر الدايت التي أثيرت حولها شائعات بأن لها مخاطر صحية، إذ وجدت دراسة أُجريت على الفئران أن هناك صلة بين استهلاك السكارين وسرطان المثانة، لذا فقد مُنع تناوله لفترة، ثم أظهرت دراسات لاحقة أن هذه النتائج قد تحدث فقط لدى الفئران، وكان هناك نقص في الأدلة على أن السكارين يسبب السرطان لدى البشر، لذا أُزيل السكارين من قائمة المواد المسرطنة، وهو من الأنواع التي يجب تجنبها إذا كنتِ حاملًا أو مرضعة.
  4. سكر الستيفيا: كما ذكرنا، هو من المحليات الطبيعية، ونظرًا لأنه لا يحتوي على سعرات حرارية، فهو يعتبر أيضًا من أنواع سكر الدايت، ويُستخلص من أوراق الستيفيا، وهو آمن، ولكن لم تجرَ عليه دراسات كافية، ويجب تناوله بكميات معتدلة.
  5. النيوتام: لا يحتوي أيضًا على سعرات حرارية، ويتميز بمذاقه شديد الحلاوة، إذ أنه أحلى 7000- 13000 مرة من سكر المائدة العادي.

استعرضنا معكِ عزيزتي أشهر أنواع السكر الدايت والطبيعي والعادي، وبصفة عامة فإن تناول السكر يرتبط بمشكلات صحية كبيرة مع الوقت، لذا من الأفضل الإقلال منه، حتى لو لم تتبعي نظامًا غذائيًّا، واستخدام المحليات الطبيعية كالعسل وأنواع السكر الطبيعية التي ذكرناها في المقال.

تعرفي إلى مزيد من النصائح التي ستفيدكِ خلال اتباعك الأنظمة الغذائية المختلفة في قسم الرجيم على موقع "سوبرماما".

المصادر:
Artificial Sweeteners
Sweeteners for people with diabetes
Coconut Sugar
Fructose

عودة إلى صحة وريجيم

رحاب ولي الدين

بقلم/

رحاب ولي الدين

من أولى كاتبات سوبرماما، فكنت إحداهن لثلاثة أعوام تقريبًا قبل أن أنضم لفريق العمل الأساسي مديرةً للتحرير ثم رئيسة التحرير.

موضوعات أخرى
أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon