7 أسباب محتملة للإصابة بإكزيما القدم

أسباب إكزيما القدم

الإكزيما لفظ عام يتضمن كثيرًا من حالات الالتهابات الجلدية التي تختلف أعراضها، لكنها في العموم تظهر كبقع جافة حمراء أو وردية مثيرة للحكة بشكل كبير، وقد تظهر معها أيضًا حبوب صغيرة معبأة بالصديد، وتصيب الأطفال بنسبة كبيرة، وكذلك الكبار. قد تحدث الإكزيما في أي مكان بالجسم، كالقدم وهذه الحالة موضوع مقالنا اليوم، وبشكل عام الإكزيما غير معدية، ولا يُعرف لها سبب محدد، لكنها في الغالب تظهر لدى الأشخاص أصحاب التاريخ المرضي العائلي للإصابة بالحساسية، ورغم عدم وجود دواء نهائي لها، لكن هناك علاجات للسيطرة عليها، وتخفيف أعراضها. تعرفي معنا في هذا المقال إلى أهم أسباب إكزيما القدم تحديدًا، وطرق علاجها المختلفة.

أسباب إكزيما القدم

يساعد الجلد الصحي في الحفاظ على نسبة ترطيبه وحمايته من البكتيريا والمهيجات ومسببات التحسس، وترتبط الإكزيما بخلل في الجين المسؤول عن قدرة الجلد على توفير هذه الحماية لنفسه، ما يجعله يتأثر بشكل كبير بالعوامل البيئية والمهيجات الخارجية، ولبعض الأطفال تتسبب حساسية الطعام في إصابتهم بالإكزيما، التي تختلف أعراضها من مريض لآخر، وهي بشكل عام:

  • جفاف الجلد.
  • الشعور بالحكة الشديدة، خصوصًا في الليل.
  • البقع الحمراء أو البنية أو الرمادية.
  • الحبوب الصغيرة المرتفعة عن سطح الجلد، التي قد تحتوي على سوائل، وقد تتقشر عند حكها.
  • تقشر الجلد وغلظته وتشققه.
  • حساسية الجلد وتورمه عند حكه.

هناك أيضًا نوع من أنواع الإكزيما التي تختص بباطن القدم، وكذلك راحتي اليد، وتتمثل أعراضها في ظهور حبوب أو بثور مثيرة للحكة، وتسمى هذه الحالة بإكزيما "خلل التعرق"، ومن أسبابها:

  • الحساسية الموسمية، مثل: حمى "الكلأ"، التي تظهر خاصة في فصل الربيع.
  • التوتر والإجهاد النفسي.
  • لمس المعادن، كالنيكل أو الكوبالت أو المجوهرات.
  • تعرق الكفينأو القدم كثيرًا.
  • المكوث في المياه فترة طويلة.
  • الطقس الرطب.
  • العدوى بفيروس نقص المناعة المكتسبة، أو تناول أدوية المناعة، مثل: "الغلوبولين المناعي".

قد تتزامن إكزيما خلل التعرق مع أنواع أخرى للحساسية، وهي غير معدية، وتكثر في الأشخاص بين العشرين والأربعين عامًا، وتتضاعف فرصها في النساء عن الرجال، وكذلك في الأشخاص أصحاب التاريخ العائلي للإكزيما والحساسية. أما عن علاج إكزيما القدم، فهذا ما نخبركِ به في الفقرة التالية.

علاج إكزيما القدم

هناك عدة طرق يستطيع بها الطبيب تخفيف أعراض إكزيما القدم، لكن لا يوجد علاج نهائي لها، وتُحدد هذه الطرق بحسب شدة الأعراض ونوع الإكزيما، وقد تحتاج الحالة لأكثر من نوع من علاج، وأكثر من محاولة للوصول للدواء الصحيح، وللأعراض البسيطة فقد يصف الطبيب فقط دهانات "الكورتيزون" على المنطقة المصابة، أما الحالات الأشد، فقد تتطلب علاج "الكورتيزون" بالفم أو بالحقن، وهناك خيارات علاجية أخرى مثل:

  • العلاج بالأشعة فوق البنفسجية.
  • فتح البثور وتصفيتها.
  • مضادات الهيستامين.
  • الكريمات المضادة للحكة.
  • الدهانات المثبطة للمناعة، مثل: "التاكروليموس" أو "البيميكروليموس"، لكنه اختيار نادر لا يُستخدم بكثرة.
  • سم البوتولينيوم أو البوتوكس الذي يُحقن لمنع القدم من التعرق إن كانت الإكزيما بسبب التعرق المفرط.

هناك أيضًا بعض الإجراءات المنزلية لتقليل الإكزيما، مثل:

  • وضع الكمادات الباردة على مكان الإصابة لمدة 15 دقيقة من مرتين لأربع مرات يوميًّا.
  • وضع مرطبات الجلد القوية غير المعطرة على مكان الإصابة بعد الكمادات، أو بعد الاستحمام، أو بعد غسل المنطقة وتجفيفها برفق، مثل: الفازلين أو الزيوت المعدنية أو منقوع بندق الساحرة، وترطيب الجلد مرتين يوميًّا.
  • تجنب الماء الساخن والاتصال الكثير بالماء، وتحديد وقت الاستحمام لعشر دقائق.
  • السيطرة على البثور ومنع العدوى، بغسل المنطقة المصابة دوريًّا بصابون لطيف غير معطر والماء الفاتر، وتجفيفها برفق، وتجنب اللعب فيها وحكها، حتى لا تزداد الحالة سوءًا.
  •  استخدام جهاز الترطيب أو ضبط الرطوبة عند جفاف الهواء، أو خلال الطقس البارد الجاف، لتجنب تشقق الجلد.

لا بد أيضًا من الابتعاد عن مسببات التحسس، كوبر الحيوانات الأليفة، أو حبوب اللقاح، أو التراب، أو المعادن، كالنيكل أو الكوبالت الموجودين في أغطية الهواتف المحمولة، والأطعمة الغنية بالمعادن، كالمكسرات والشوكولاتة والبروكلي والبقوليات والمأكولات البحرية والكبدة والكرنب والبنجر، والأطعمة المعروفة بتسببها في الحساسية، كالألبان والبيض ومنتجات الصويا والدقيق، وتجنب التوتر والإجهاد النفسي والمهيجات، كالصابون المعطر، ومساحيق الغسيل القاسية، أو التعرق الكثير.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى بعض أسباب إكزيما القدم والعلاجات المتاحة لها، ننصحكِ بجانب الإجراءات الاحترازية للوقاية من الإكزيما المذكورة سابقًا، بتناول غذاء صحي غني بفيتامين "أ" بعد استشارة الطبيب، وبالطبع البحث عن مسببات الحساسية والابتعاد عنها.

إذا كنتِ تواجهين بعض المشكلات الصحية، وتجدين صعوبة في التعامل معها، تعرفي إلى كثير من النصائح الطبية في قسم الصحة.

المصادر:
Atopic dermatitis (eczema)
Dyshidrotic Eczema
Dyshidrotic Eczema
What is dyshidrotic eczema?
Eczema of the Foot

عودة إلى صحة وريجيم

لبنى خالد

بقلم/

لبنى خالد

صيدلانية وأحب القراءة والكتابة والترجمة.أتمنى إفادة نفسي ومن حولي بالبحث عن المعلومة ونقلها للغير بطريقة مبسطة ومفيدة.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon