هل يمكن علاج القيء عند الأطفال بالأعشاب؟

هل يمكن علاج القيء عند الأطفال بالأعشاب؟

لا يمثل القيء عند الأطفال مشكلة خطرة دائمًا، فعادة ما يحدث بسبب عدوى فيروسية أو دوار الحركة أو التسمم الغذائي، لكن إذا كان طفلك يتقيأ بشكل متكرر، فلا شك أن ذلك سيثير قلقك، وقد تفكرين في اللجوء إلى بعض الأدوية لوقف القيء، لكن معظم الأطفال لا يحبون تناول الأدوية، ويبدون مقاومة شديدة حين يحين وقت الدواء، فإذا كان طفلك الصغير أحد هؤلاء الأطفال، فربما تتساءلين هل يمكن علاج القيء عند الأطفال بالأعشاب؟ في هذا المقال نجيبك عن تساؤلك، كما نوضح لك أسباب القيء عند الأطفال.

هل يمكن علاج القيء عند الأطفال بالأعشاب؟

نعم، يمكنك علاج القيء لدى طفلك عن طريق بعض الإجراءات المنزلية البسيطة، والتي من أهمها إمداد طفلك بالمشروبات العشبية بصورة دورية، وفيما يلي بعض الوصفات المنزلية التي يمكنك استخدامها لعلاج القيء عند الأطفال بشكل فعال:

  • عصير الزنجبيل والعسل: يعمل الزنجبيل بشكل جيد مع الغثيان والقيء، ابشري قطعة صغيرة من الزنجبيل، أخرجي عصارة الزنجبيل المبشور وأضيفي إليها بضع قطرات من العسل لجعل طعمها مستساغًا، أعطيه لطفلك مرتين أو ثلاث مرات في اليوم، هذا المزيج لن يعالج الغثيان فحسب، بل سيساعد أيضًا على تحسين عملية الهضم.
  • عصير النعناع: النعناع الطازج فعال جدًا في حالة القيء والغثيان، اطحني بعض أوراق النعناع الطازجة واستخرجي عصارتها، ضعي ملعقة كبيرة من هذا العصير في وعاء وأضيفي إليها ملعقة صغيرة من عصير الليمون، يمكنك إضافة قليل من العسل أيضًا لتحسين المذاق، يمكنك أيضًا إعطاء قليل من أوراق النعناع الطازجة لطفلك ليمضغها.
  • مغلي القرفة: يساعد على وقف القيء والغثيان.
  • ماء الأرز: يساعد على علاج القيء الناتج عن التهاب المعدة، الأرز الأبيض خيار أفضل من الأرز البني عندما يتعلق الأمر بصنع ماء الأرز، خذي كوبًا من الأرز الأبيض مع كوبين من الماء، أعطي الخليط نصف غلوة، ثم صفي الماء الزائد أو النشا واجعلي طفلك يشرب هذا الماء لوقف القيء.
  • بذور الهيل: تعتبر واحدة من أكثر العلاجات المنزلية فاعلية للقيء والغثيان عند الأطفال، اطحني نصف ملعقة صغيرة من بذور الهيل، أضيفي إليه بعض السكر وأعطيه لطفلك.
  • القرنفل: يساعد على الهضم ويمكن أن يوفر الراحة من القيء، إذا كان طفلك أكبر سنًا ويمكنه أن يمضغ القرنفل، أعطيه واحدة ليمضغها، يمكنك أيضًا صنع شاي القرنفل عن طريق غلي بعض القرنفل في كوب من الماء، ثم أضيفي ملعقة صغيرة من العسل وأعطيه لطفلك.
  • بذور الشمر: يمكن أن تساعد على تهدئة الجهاز الهضمي، تحدث الخصائص المضادة للميكروبات لبذور الشمر المعجزات في حالة الغثيان والقيء عند الأطفال، اغلي ملعقة صغيرة من بذور الشمر في الماء مدة عشر دقائق، ثم صفيها وأعطيها لطفلك، يمكنك تكرار ذلك من ثلاث إلى أربع مرات في اليوم.
  • خل التفاح: تعمل الخصائص المضادة للميكروبات لخل التفاح بشكل جيد جدًا لمنع الغثيان والقيء، كما يمكن أن يهدئ المعدة ويساعد على إزالة السموم أيضًا، امزجي ملعقة صغيرة من خل التفاح والعسل في كوب من الماء واجعلي طفلك يحتسيها طوال اليوم.
  • مزيج من عصير البصل وعصير الزنجبيل: البصل مصدر غني بالمضادات الحيوية الطبيعية، ويمكنك درء نوبات القيء لدى طفلك باستخدامه، ضعي عصير البصل والزنجبيل بكميات متساوية في وعاء واخلطيهما جيدًا، اجعلي طفلك يشرب هذا العصير عدة مرات في اليوم، ويمكنك أيضًا إضافة العسل إلى عصير البصل لتخفيف الغثيان والقيء.
  • بذور الكمون: يمكن أن توفر الراحة من مشاكل الجهاز الهضمي عن طريق تحفيز إفراز إنزيمات البنكرياس، توفر بذور الكمون الراحة من هذا الشعور المزعج الذي يمر به المرء بعد القيء، أضيفي مسحوق بذور الكمون إلى بعض الماء الساخن ودعي طفلك يشربه ببطء، طريقة أخرى لتناول بذور الكمون هي مزجها مع مسحوق الهيل والعسل، واجعلي طفلك يلعق هذا المزيج ببطء.
  • شاي البابونج: يشتهر البابونج بخصائصه المهدئة، كما أنه يساعد بشكل جيد على الهضم ويحث على النوم الهادئ عند الأطفال عن طريق منع الغثيان، ضعي ملعقة صغيرة من البابونج في الماء الساخن وأضيفي العسل إليه، أعطي هذا الشاي لطفلك مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.
  • زيت اللافندر: سيجعل هذا الزيت العطري طفلك يشعر بالانتعاش، كما يمكن أن يساعد على علاج الصداع المرتبط بالغثيان والحث على النوم الهادئ لطفلك، يمكنك صب بضع قطرات من زيت اللافندر على وسادة طفلك أو منديله وتركه يستنشقها ليشعر بتحسن.

أسباب القيء عند الأطفال

هناك عدة أسباب قد تسبب القيء لدى الأطفال، وتشمل أسباب القيء الذي لا يرتبط بالحمى:

  1. التهاب المعدة والأمعاء: في معظم الأحيان يحدث بسبب فيروس، ولكن يمكن أيضًا أن يحدث بسبب بكتيريا، مثل الإشريكية القولونية أو السالمونيلا.
  2. حساسية الطعام: أحيانًا يكون التقيؤ علامة على أن طفلك يعاني من حساسية تجاه الطعام الذي تناوله، قد يكون القيء هو العرض الوحيد وقد يكون هناك أعراض أخرى، مثل صعوبة التنفس، والسعال المتكرر، والصفير، وصعوبة البلع.
  3. التسمم الغذائي: بعض البكتيريا التي عادة ما تختبئ في الطعام قد تسبب القيء، يمكن أن يصاب الطفل بالتسمم الغذائي من أي طعام تقريبًا، خاصةً إذا لم يُطهى أو يُخزن بشكل صحيح، قد يبدأ طفلك في التقيؤ في غضون ساعتين من تناول الطعام الملوث، وقد يستغرق ظهور الأعراض يومًا أو يومين، عادة، سيصاب طفلك أيضًا بغثيان وإسهال مائي وآلام في المعدة.
  4. الانسداد المعوي: يمكن أن يكون القيء علامة على انسداد في أمعاء طفلك، من الممكن أيضًا أن يعاني طفلك الصغير من أن معدته ضيقة جدًا بحيث لا يمر الطعام بها، وكلتا هاتين المشكلتين خطرة ويجب أن تزوري الطبيب فورًا.
  5. الارتجاج في المخ: يضرب الأطفال رؤوسهم كثيرًا، خاصةً عندما يتعلمون المشي أو إذا كانوا يمارسون الرياضة، في أي وقت يصاب فيه طفلك بإصابة في الرأس، من المهم مراقبة علامات الارتجاج، القيء من هذه العلامات، ومنها أيضًا: فقدان الوعي، صداع الراس، الرؤية المشوشة، مشكلة في المشي، الكلام غير الواضح، مشكلة في الاستيقاظ، قد لا يظهر القيء والأعراض الأخرى حتى 24 إلى 72 ساعة بعد أن يضرب طفلك رأسه.
  6. الأدوية: إذا كان طفلك يأخذ بعض الأدوية على معدة فارغة يمكن أن يجعله ذلك يتقيأ، وفي بعض الأحيان يكون القيء علامة على أنك أعطيت طفلك كثيرًا من الأدوية، الأدوية الأكثر شيوعًا التي تسبب هذا هي: كودايين، الاريثروميسين، بعض أدوية الربو مثل الثيوفيلين، الحديد، الأسيتامينوفين، أيبوبروفين.
  7. دوار الحركة:عندما يتلقى دماغ طفلك إشارات متضاربة عن كيفية حركته يمكن أن يجعله ذلك يشعر بالغثيان بما يكفي للتقيؤ، على سبيل المثال، قد يشعر بعض الأطفال بالغثيان بمجرد مشاهدة فيلم (عيونهم ترى الحركة لكن أجسامهم لا تشعر بالحركة)، كما يعتبر دوار السيارة أمرًا شائعًا عند الأطفال الصغار جدًا.
  8. الصداع النصفي: يعاني نحو 10٪ من الأطفال في سن المدرسة من الصداع النصفي، كما يمكن أن يحدث هذا الصداع عند الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 18 شهرًا، إلى جانب ألم الرأس، يشتهر الصداع النصفي أيضا بالقيء والدوخة والغثيان والحساسية للمس والصوت والروائح.
  9. الضغط العصبى: بعض الأطفال يتقيؤون عندما يكونون متوترين، قد يكون ذلك بسبب بعض المشاكل الصحية الأخرى مثل التهاب الأذن الذي يزعجهم، أو قد يتقيأ طفلك بعد البكاء فترة طويلة، هناك طريقة جيدة لمعرفة ما إذا كان التقيؤ مرتبطًا بالتوتر أم لا، وهو ما إذا حدث مرة واحدة أو مرتين فقط ولم يكن لديه أي أعراض أخرى، مثل آلام المعدة أو الإسهال.

ختامًا بعد إجابتنا عن تساؤلك هل يمكن علاج القيء عند الأطفال بالأعشاب؟ ومعرفتك ببعض العلاجات المنزلية السهلة التي يمكنك البدء في تقديمها لطفلك على الفور، إذا لم تنجح هذه العلاجات معه، فاطلبي المساعدة الطبية، فرغم أن القيء ليس مشكلة خطرة ويمكن علاجه في المنزل، يُقترح أن تستشيري طبيبك قبل تجربة أي من العلاجات المنزلية التي ذكرناها.

أبناؤنا هم أغلى ما لدينا نهتم بصحتهم ونتألم لما يصيبهم ونسهر على رعايتهم، مع "سوبرماما" نساعد كل الأمهات بأفضل النصائح والخبرات لرعاية الأطفال والاهتمام بصحتهم في قسم تغذية وصحة الأطفال.

عودة إلى أطفال

J&J GCC
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon