هل الوقوف بعد القذف يمنع الحمل

    هل الوقوف بعد القذف يمنع الحمل

    على مر السنين، تم إنشاء عدد لا يحصى من الاعتقادات حول العلاقة الحميمة والحمل، فالقلق المستمر بشأن ما يجب عليك فعله، أو لا يجب عليك فعله عند محاولة الإنجاب يمكن أن ينتزع المتعة من العلاقة الحميمة، وللمساعدة في التمييز بين الاعتقادات الخاطئة والمعلومات الصحيحة حول العلاقة الحميمة والحمل، وهل الوقوف بعد القذف يمنع الحمل؟ ننصحك عزيزتي بقراءة المقال الآتي.

     

    هل الوقوف بعد القذف يمنع الحمل؟

    تكمن إجابة سؤال "هل الوقوف بعد القذف يمنع الحمل؟" هي لا، فبغض النظر عن كيفية الجماع المهبلي، فإن الطريقة الوحيدة لمنع الحمل أثناء القيام بذلك هي استخدام وسائل منع الحمل.

    يعتقد بعض الناس أنك إذا كنت واقفًا، فإن الجاذبية ستمنع الحيوانات المنوية من السباحة لأعلى إلى بويضة المرأة، لكن هذا خاطئ فالحقيقة هي أن الوقوف لن يفعل أي شيء لتقليل مخاطر الحمل.

    عندما يقذف الرجل أثناء ممارسة الجنس المهبلي، يتم دفع ملايين الحيوانات المنوية إلى مهبل المرأة فالوقوف لن يمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البويضة، أو القفز لأعلى ولأسفل بعد ممارسة الجنس، أو الغسل أو شطف المهبل بعد ممارسة العلاقة الحميمة، أو ممارسة الجماع في الماء، جميع هذه الأمور لن تمنع الحمل.

    في أي وقت تمارس فيه الفتاة الجنس المهبلي مع رجل ، تكون معرضة للحمل، لا يهم كيف أو أين يمارس الزوجان العلاقة الحميمة سواء كانا واقفين، أو الفتاة في الأعلى، أو في حمام سباحة، أو حوض استحمام ساخن، أو بأي طريقة أخرى يمكن للفتاة أن تحمل.

    حيث يمكن للحيوانات المنوية السباحة ضد الجاذبية وهي سريعة، فبمجرد دخول الحيوانات المنوية داخل المهبل تبدأ في السباق نحو بويضة الفتاة، وفي بعض الأحيان إذا كانت الفتاة واقفة أو في الأعلى، فقد يبدو أن قذف الرجل كله يخرج من مهبلها، لكن لا يزال بإمكانها دخول ما يكفي من الحيوانات المنوية لتجعلها حاملًا، فحتى لو انسحب الرجل قبل أن يقذف، فلا يزال بإمكان الفتاة الحمل؛ لأنه من الممكن أن تهرب بعض الحيوانات المنوية إلى المهبل قبل أن يقذف الرجل، وهذه هي إجابة سؤال "هل الوقوف بعد القذف يمنع الحمل؟" بالتفصيل.

     

    الاعتقادات الخاطئة حول الحمل والجماع

    بعد معرفة إجابة سؤال "هل الوقوف بعد القذف يمنع الحمل؟" في الآتي بعض الاعتقادات الخاطئة المشهورة حول الحمل والجماع، ورأي العلم بهذه الاعتقادات الخاطئة:

    لا يمكنك الحمل في المرة الأولى التي تمارسين فيها الجماع المهبلي: لا علاقة للحمل بعدد مرات ممارسة العلاقة الحميمة، إذا اقتربت من وقت الإباضة أثناء الجماع، فيمكنك الحمل.

    لا يمكنك الحمل إذا كنت صغيرة جدًا: إذا بدأت تأتي دورتك الشهرية، فيمكنك الحمل حتى لو لم يكن جسمك ناضجًا بما يكفي للتعامل مع ضغوط الحمل، في الواقع تتم الإباضة لدى بعض الفتيات قبل أسبوعين من أول دورة شهرية لهن، ومن المعروف أن الفتيات اللاتي يبلغن من العمر 10 - 11 عامًا قد حملن.

    لا يمكنك الحمل في حال الجماع أثناء الدورة الشهرية: على الرغم من أن فرصة الحمل في هذا الوقت أقل بالنسبة لمعظم النساء، إذا كانت دوراتك الشهرية قصيرة أي أقل من 28 يومًا، أو دورتك غير منتظمة، فقد تتمكنين من الحمل إذا مارست العلاقة الحميمة أثناء الدورة الشهرية.

    لا يمكنك الحمل إذا مارست العلاقة الحميمة في حوض استحمام ساخن: يمكنك الحمل عند الجماع بدون وقاية، بغض النظر عن مكان وجودك.

    الغسل بعد ممارسة الجنس سيمنع الحمل: الغسل لا يمنع الحمل، فإذا كنت تمارسين العلاقة الحميمة غير المخطط لها أو انقطع الواقي الذكري، فاستخدمي وسائل منع الحمل الطارئة.

     

    والآن عزيزتي القارئة بعد معرفة إجابة سؤال "هل الوقوف بعد القذف يمنع الحمل؟" وما هي الاعتقادات الخاطئة حول الحمل وما رأي العلم بها، ننصحك عزيزتي في حال قررت الحمل بالذهاب إلى الطبيب لمساعدتك، وبمعرفة ما يجب وما لا يجب لتقليل الضغط والتوتر خلال الجماع وخلال فترة محاولة الحمل قدر الإمكان.

     

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon