هل التبويض يسبب ألما في الظهر؟

    هل التبويض يسبب ألما في الظهر

    نساء عدة قد يعانين من الآلام خلال فترة التبويض أي قبل الدورة الشهرية بـ14 يومًا، ويثير ذلك لديهن القلق ويتساءلن عن وجود علاقة بين هذه الآلام والتبويض وأي مشاكل أخرى محتملة. في هذا المقال اعرفي هل التبويض يسبب ألما في الظهر، وعلامات وجود مشكلة.

    هل التبويض يسبب ألما في الظهر؟

    نعم، قد يحدث ألم أسفل الظهر منتصف الدورة الشهرية عند التبويض، واحدة من كل خمس نساء قد يعانين من هذا الألم.

    يُعرف ألم أسفل الظهر المرتبط بالتبويض باسم ألم ميتلشمرز (mittelschmerz)، والذي يأتي من الكلمتين الألمانيتين لكلمة "المنتصف" و"الألم". عادة لا تكون الآلام شديدة، وإذا لاحظتِها فقد تكون دليلًا على التبويض، وقد تكون في جانب واحد من أسفل الظهر، ويمكن أن تتراوح من مساحة طفيفة إلى ألم أكثر انتشارًا في جميع أنحاء أسفل الظهر، ويمكن أن تستمر دقيقة وحتى 24 ساعة.

    هذا الألم طبيعي ولا ينبغي أن يكون مدعاة للقلق ما لم يكن حادًا ومستمرًا لأكثر من 24 ساعة. من أجل تحديد ما إذا كنتِ تعانين من آلام التبويض أم لا، يمكنكِ تتبع دورتك الشهرية أو التحدث مع طبيبك الخاص، لكن هل يدل ألم التبويض على مشكلة ما؟ سنعرف ذلك في ما يلي.

    اقرئي أيضًا: كيف أحسب الدورة الشهرية؟

    علام يدل ألم التبويض؟

    يحدث التبويض عندما يتمزق الجريب في المبيض ليطلق البويضة. قد يدخل الدم وسوائل أخرى من الجريب الممزق إلى تجويف البطن والحوض خلال هذه العملية ويسبب تهيجًا. يمكن أن يتراوح الإحساس من ألم خفيف إلى الوخزات الحادة، بمصاحبة  بقع أو إفرازات أخرى. يمكن أن يستمر الألم من بضع ساعات إلى بضعة أيام وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب، إذ يمكن أن يدل ألم التبويض على وجود:

    1. أكياس المبيض: يمكن أن يتسبب كيس المبيض في الشعور بالتشنج والغثيان والانتفاخ، أيضًا أكياس المبيض الجلدية، والأورام الغدية الكيسية، وأورام بطانة الرحم أنواع أخرى أقل شيوعًا من الكيسات التي قد تسبب الألم. حالة أخرى تسمى متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) تتميز بعديد من التكيسات الصغيرة على المبيضين.
    2. انتباذ بطانة الرحم والتصاقاتها:  انتباذ بطانة الرحم حالة مؤلمة حين تنمو الأنسجة من بطانة الرحم خارج تجويفه، وتتهيج المناطق المصابة عندما تستجيب أنسجة البطانة للهرمونات خلال دورتك الشهرية، مما يتسبب في النزيف والالتهاب خارج الرحم. وخلال الدورة الشهرية قد تصابين بنسيج ندبي أو التصاقات بطانة الرحم المؤلمة، ويمكن أن تتطور الالتصاقات إذا كنتِ قد خضعتِ لجراحة سابقة.
    3. العدوى أو الأمراض المنقولة جنسيًا: إذا كنتِ تعانين مع الألم من إفرازات غير عادية أو ذات رائحة كريهة أو حمى، وتشعرين بالحرقان عند التبول. قد تشير هذه الأعراض إلى عدوى بكتيرية أو مرض ينتقل من العلاقة الزوجية، يمكن أن تؤدي العدوى والأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي إلى العقم، فلا تهملي العلاج.
    4. الحمل خارج الرحم: يمكن أن يكون ألم الحوض من جانب واحد علامة على وجود حمل خارج الرحم، يحدث هذا عندما يزرع الجنين في قناتي فالوب أو أي مكان آخر خارج الرحم. من المحتمل أن يكون الحمل خارج الرحم مهددًا للحياة، لذا إذا كنتِ تعتقدين أنكِ حامل، فاستشيري طبيبك على الفور.

    متى يتوقف ألم التبويض؟

    عادةً ما يستمر ألم التبويض ميتلشمرز Mittelschmerz من بضع دقائق إلى بضع ساعات، ولكنه قد يستمر لمدة يوم أو يومين.

    تتبعي دورتك الشهرية عدة أشهر ولاحظي عندما تشعرين بالآلام، إذا حدث ذلك في منتصف الدورة (اليوم الـ14) واختفي دون علاج، فمن المرجح أن يكون ألم التبويض ميتلشمرز، لكن عليكِ زيارة طبيبك إذا كنتِ تعانين من نزيف مهبلي، أو تغير في مكان الألم أو شدته، أو حمى أو قشعريرة، أو احمرار، أو تورم أو أعراض تدوم أكثر من 24 ساعة. وإذا كنتِ تعانين من هذه الأعراض وكنتِ حاملًا، فاطلبي الرعاية الطبية على الفور.

    اقرئي أيضًا: أعراض فترة التبويض

    تساؤلك هل التبويض يسبب ألما في الظهر لا داعي أن يقلقكِ، فآلام التبويض أمر طبيعي لدى كثير من النساء، فقط احرصي على الاسترخاء والراحة خلال هذا الوقت.

    اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما".

    عودة إلى صحة وريجيم

    آية حسين زكي محمد

    بقلم/

    آية حسين زكي محمد

    صيدلانية، أهوى الكتابة والأشغال اليدوية، ومهتمة بتعليم الأطفال وبصحتهم النفسية. يعنيني الهدوء والاطمئنان، وأرجو أن تكون لكلماتي نصيبًا منهما.

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon