مقدار الماء الذي يحتاجه طفلك الرضيع يوميا

    كم يحتاج الرضيع من الماء يوميا

    بعد البدء في إدخال الطعام الصلب للطفل، تبدأ الأم تقديم الماء له، وقد تشعر بالحيرة بشأن كمية المياه التي يحتاجها طفلها في اليوم، فالطفل الرضيع لا يستطيع التعبير عن احتياجاته بشكل واضح، لذا يجب على الأم أن تعرف احتياجات طفلها وتقدمها له، حتى يكبر ويستطيع التحدث والإفصاح عن رغباته أو تلبيتها بنفسه، لذا تخبركِ "سوبرماما" في هذا المقال كم يحتاج الرضيع من الماء يوميًا.

    كم يحتاج الرضيع من الماء يوميا؟

    تختلف كمية الماء التي يحتاجها الطفل يوميًّا حسب عمره ووزنه وحالته الصحية، وهناك عوامل أخرى أيضًا مثل درجة حرارة الجو ونشاطه الحركي والبيئة المحيطة به.

    • من الولادة حتى سن ستة أشهر: يوصي الأطباء بعدم تقديم الماء للطفل الرضيع خلال الأشهر الستة الأولى من عمره، إذ يحتوي حليب الرضاعة سواء كانت الطبيعية أو الصناعية على كل ما يحتاجه جسم الطفل في هذه المرحلة من مياه، وفي حالة تقديم المياه للطفل في هذه المرحلة، فإنها تحل محل رضعة الحليب التي يحتاجها جسم الطفل للنمو السليم.
    • من عمر ستة أشهر حتى 12 شهرًا: لا يحتاج الطفل في هذا العمر إلى تناول كميات كبيرة من الماء، بل يكفي تقديم من 60 إلى 120 ملليلتر يوميًّا، لكن بالتأكيد يمكن زيادة هذه الكمية وفقًا لحالة الطفل، مثل إصابته بالإمساك أو عند ارتفاع درجة حرارة الجو، لكن يجب ألا تزيد كمية المياه المقدمة للطفل عن 240 ملليلتر في اليوم، حتى لا تحل محل الحليب وتتسبب في احتمال إصابته بسوء التغذية أو التسمم المائي، وفي هذه المرحلة من عمر الطفل، يمكن الاستفادة من تطور مهارات رضيعك الحركية وقدرته على التقاط الأشياء والإمساك بها، عن طريق تقديم كوب ماء مناسب لسنه، ليمسك به ويتعلم أن يشرب الماء بنفسه دون مساعدة.
    • من عمر 12 شهرًا حتى 24 شهرًا: كلما زاد عمر الطفل ووزنه زادت كمية الطعام التي يتناولها، وزادت أيضًا احتياجات جسمه من المياه، لتسهيل عملية الهضم وتجنب الإصابة بالإمساك، ولإتمام العمليات الحيوية الضرورية في الجسم، وفي هذه المرحلة، يحتاج الطفل إلى تناول ما لا يقل عن 320 ملليلتر إلى 560 مللليتر من المياه يوميًّا، إلى جانب حليب الرضاعة الذي يمد جسم الطفل الرضيع بأغلب احتياجاته من السوائل والعناصر الغذائية الضرورية للنمو.

    ويجب مراعاة غلي المياه مدة لا تقل عن دقيقتين ثم تركها لتهدأ وتفتر قبل تقديمها للطفل لقتل أي بكتيريا أو طفيليات بها، حتى لا تؤذي الطفل وتسبب له مشكلات صحية، مع مراعاة عدم استخدام المياه المغلية إذا مر عليها أكثر من 24 ساعة لاحتمال نمو الجراثيم بها، ويمنع إعادة غليها مرة أخرى حتى لا تتركز المعادن بها وتضر بصحة الطفل.

    فوائد الماء للرضيع

    الماء ضروري لإتمام جميع العمليات الحيوية بالجسم، إذ يحميه من الجفاف ويخلصه من السموم والعناصر غير المرغوب بها، ويساعد على تجديد الخلايا وتقوية الذاكرة وتنشيطها، إذ يساعد على اكتمال نمو المخ بشكل سليم، وغيرها من الفوائد التي لا حصر لها، لذا ينصح الأطباء بضرورة حرص الأمهات على تقديم الماء لأطفالهن بعد إتمامهم الستة أشهر الأولى من عمرهم.

    الآن بعد أن عرفتِ إجابة سؤالكِ: كم يحتاج الرضيع من الماء يوميًا؟ احرصي على مراقبة لون بول طفلكِ، فإذا كان ذا لون أصفر باهت، فهذه دلالة على أن طفلكِ يحصل على كفايته من المياه، أما إذا كان لونه أصفر داكن أو يبدو مركزًا، فهذا يشير إلى أن طفلكِ في حاجة لتناول مزيد من المياه لإشباع احتياجاته اليومية منها.

    تعرفي إلى مزيد من المعلومات عن العناية بالأطفال الرضع وحديثي الولادة، عن طريق زيارة قسم رعاية الرضع في "سوبرماما".

    عودة إلى رضع

    هنا راضي

    بقلم/

    هنا راضي

    أعشق القراءة خاصًة في علم النفس والسلوك، والتربية الإيجابية. أتطلع إلى تطبيق وتطوير الأساليب التربوية التي أتبناها مع مولودي الصغير الذي ينمو بداخلي الآن. وأؤمن أن القلم مرآة القلب، فهو يستطيع التعبير عن ما يعجز اللسان عن التفوه به.

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon