ما أسباب تأخر الحمل بعد إنجاب طفلين؟

أسباب تأخر الحمل بعد إنجاب طفلين

بعد ولادة طفل أو أكثر بسهولة، تعتقد الأم أنه في الغالب سيحدث الحمل في المرات القادمة دون مشكلات، لكن هذا ليس صحيحًا دائمًا، ففي حين أن كثيرًا من الأزواج لا يواجهون مشكلة في الحملين الأول والثاني، فآخرون قد يعانون عقمًا ثانويًّا، وهو عدم القدرة على الإنجاب أو الحمل بعد تجارب ناجحة سابقة. تابعي القراءة لتعرفي أسباب تأخر الحمل بعد إنجاب طفلين، والتحاليل المطلوبة لتأخر الحمل لدى النساء.

أسباب تأخر الحمل بعد إنجاب طفلين

يحدث العقم الثانوي عندما ينجب الزوجان طفلًا واحدًا على الأقل، ويحاولان الحمل مرة أخرى، لكن دون جدوى بعد عام واحد على الأقل من المحاولة، وتتشابه أسباب تأخر الإنجاب الثانوي إلى حد كبير مع أسباب تأخر الإنجاب الأساسي، وفيما يلي أسباب هذه الحالة:

  1. تقدم المرأة في العمر: السن أحد أهم العوامل التي تؤثر في فرصة المرأة في الحمل، فالنساء فوق سن 35 تقل لديهن فرص حدوث الحمل، فكما تزداد التغيرات في الهرمونات وخطر الإصابة بأمراض معينة مع تقدمنا ​​في العمر، كذلك تتأثر الخصوبة لدى النساء في منتصف إلى أواخر الثلاثينيات وما فوق، والسيدات في هذه السن يكن أكثر عرضة للإصابة بالعقم الثانوي أيضًا، لأن البويضات المنتجة تُقل مع تقدمهن ​​في العمر، لكن فقط الأمر قد يستغرق وقتًا أطول للحمل، لكن لا يعني أنك لن تحملي.
  2. قلة الحيوانات المنوية: العمر والحالة الصحية والأدوية، كلها عوامل قد تؤثر في جودة الحيوانات المنوية أو عددها، وهناك بعض الممارسات الشائعة التي قد تقلل إنتاج الحيوانات المنوية، كتناول الزوج مكملات التستوستيرون وارتداء ملابس ضيقة أو استخدام الإلكترونيات بكثرة وغير ذلك.
  3. الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض: متلازمة المبيض المتعدد اختلال هرموني يمكن أن يعطل الإباضة، وهو سبب شائع للعقم الثانوي والأولي أيضًا، فإذا كانت دورتك الشهرية غير منتظمة أو منقطعة، تحدثي مع طبيبكِ لمعرفة ما إذا كنتِ مصابة بمتلازمة تكيس المبايض أو لا.
  4. زيادة الوزن: الوزن الزائد لكل من الرجال والنساء يمكن أن يعيق الحمل، ففي النساء يمكن أن يسهم في مقاومة الإنسولين وارتفاع مستويات هرمون التستوستيرون، ما يقلل من الإباضة، كذلك فإن معدلات التلقيح تكون أقل بالنسبة لمن يعانون زيادة أو نقصًا في الوزن، مقارنة بمن يتمتعون بوزن صحي، أما لدى الرجال فقد تؤدي زيادة الوزن إلى ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين، ما يسبب انخفاض عدد الحيوانات المنوية.

إضافة إلى الأسباب السابقة، فإن التشوهات التي تتسبب فيها العمليات الجراحية السابقة أو العدوى قد تسبب تأخر الحمل أيضًا.

ماهي التحاليل المطلوبة لتأخر الحمل للنساء؟

تعتمد الخصوبة عند النساء على إطلاق المبايض للبويضات السليمة، ويجب أن يسمح الجهاز التناسلي للبويضة بالمرور إلى قناة فالوب، والالتحام مع الحيوانات المنوية بعد الجماع من أجل الإخصاب، ويجب أن تنتقل البويضة الملقحة إلى الرحم، وتُغرس في البطانة، وتحاول اختبارات العقم عند النساء اكتشاف العلة المسببة في تأخر الحمل، لذا قد تخضع السيدة لفحص بدني عام، وتحاليل العقم الثانوي هي نفسها اختبارات العقم الأولي، ويجب فحص كل من الرجل والمرأة لمعرفة السبب وراء تأخر الحمل، وفيما يخص التحاليل والاختبارات المطلوبة للسيدات فهي:

  • اختبار التبويض.
  • أشعة على الرحم.
  • اختبارات الهرمونات الأخرى.
  • الأشعة بالموجات فوق الصوتية للحوض.
  • بناءً على الحالة في أوقات أخرى، نادرًا ما تتضمن الاختبارات ما يلي: منظار الرحم ومنظار البطن.

لكن لا تقلقي فلا تحتاج كل سيدة إلى إجراء جميع هذه الاختبارات أو حتى معظمها إلا بعد أن يقرر الطبيب ذلك.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى أسباب تأخر الحمل بعد إنجاب طفلين، ننصحكِ أخيرًا بعدم التردد في استشارة طبيب إذا لاحظتِ تأخرًا في الحمل بعد الإنجاب سابقًا، فكلما كان التحرك سريعًا زادت فرص العلاج.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

لأجهزة الأندرويد، حمِّليه الآن من google play.

لأجهزة أبل - IOS، حمِّليه الآن من App Store.

عودة إلى الحمل

ريهام سمير سعيد سمير

بقلم/

ريهام سمير سعيد سمير

كاتبة ومحررة في عدد من المواقع الإلكترونية، في كل ما يهم المرأة.كان سوبرماما هو مساعدي الأول في فهم عالم الأمومة بتفاصيله المختلفة، والآن أنا واحدة من الفريق الطامح لمساعدة الكثير من الأمهات الجدد.

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon