4 نصائح الوصول للنشوة أكثر من مرة

    الوصول للنشوة

    الوصول للنشوة أمر ممتع للرجل والمرأة، ورغم أنه تحدٍّ كبير لكل زوجة -فمن المعروف أن الوصول للنشوة عند المرأة أصعب من الرجل- فإن الدراسات تشير إلى أن 35% من النساء يمكنهن الوصول للنشوة أكثر من مرة خلال العلاقة الحميمة، وهو أمر قد يدعوكِ للتعجب، خاصةً أن هناك عديدًا من النساء في علاقات زوجية دامت لسنوات طويلة، ولم يجربن الشعور بالنشوة إلا مرات قليلة. لذا إذا كنتِ تتساءلين عن كيفية الوصول للنشوة أكثر من مرة في أثناء العلاقة الحميمة، فستجدين الإجابة في السطور التالية.

    نصائح الوصول للنشوة أكثر من مرة

    في البداية، يجب التأكد عزيزتي من أنكِ تريدين الوصول للنشوة مرة أخرى، فبعض النساء يشعرن بالإرهاق والتعب، لذا ليس هناك فائدة من المحاولة حينما تكون الرغبة غير موجودة، أما إذا وُجدت الرغبة، فهناك مجموعة من الأشياء يمكنها مساعدتك للوصول للنشوة مرة أخرى مثل:

    1. التحضير للعلاقة مبكرًا: حينما يشعر الإنسان بالجوع الشديد، فإنه يلتهم طعامه بالكامل، ثم يذهب لإحضار طبق آخر، هذا ما يجب أن تشعر به المرأة إن كانت تريد الوصول للنشوة أكثر من مرة، تصل إلى شعور "الجوع الجنسي" حيث الوصول للنشوة مرة واحدة لن يكفيها في هذا الوقت، ومن أولى خطوات تحقيق ذلك أن يبدأ الرجل مغازلة امرأته قبلها بساعات طويلة، رسالة في الصباح على المرآة، ورسالة نصية على الهاتف في منتصف النهار، وغزل ومداعبة بالعينين عند وصوله للمنزل، ومساعدة في طلبات المنزل والأطفال بعد تناول الغداء، وهكذا إلى أن تحين اللحظة المناسبة للعلاقة الحميمة، عندها سيجد الرجل زوجته في مرحلة الجوع لهذه العلاقة، وهناك بعض الزوجات يستطعن الوصول للنشوة خلال العلاقة الواحدة ثلاث مرات متتالية.
    2. منح المهبل فترة للراحة: بعد الوصول للنشوة للمرة الأولى يصبح المهبل حساسًا أكثر من اللازم، عندها يجب على الزوج التوقف عن مداعبة المهبل في هذا الوقت، فهي لن تشعر بالاستمتاع بل بالانزعاج، وهذا ليس معناه أن يتوقف الزوج كليًّا عن مداعبة زوجته، بل يستمر في مداعبة مناطق أخرى كالثديين والساقين، وبقية مناطق الإثارة عند المرأة، بالإضافة إلى الكلمات الرقيقة في الأذن، حتى لا تخرج الزوجة من العلاقة تمامًا وتشعر أنها وصلت للنهاية.
    3. العودة مرة أخرى لمداعبة المهبل: بعد الخطوة السابقة والتوقف لمدة دقيقة أو دقيقتين، يجب أن يعود زوجك مرة أخرى إلى مداعبة المهبل والبظر بيديه، واستخدام الجنس الفموي إن كنتِ ممن يفضلنه، مع الإبقاء على مداعبة باقي مناطق الإثارة، والكلمات هنا لها دور ساحر في إشعال رغبة المرأة مرة أخرى، فحينما تشعر بأن زوجها لا يزال راغبًا بها ويراها جميلة، تشتعل رغبتها في الوصول للنشوة مرة أخرى.
    4. تغيير الأوضاع: الإبقاء على الوضع نفسه  للوصول مرة أخرى من الممكن أن يصيب الزوجة بالملل، لذا يفضل تجربة أوضاع أخرى، أو استخدام أساليب أخرى للوصول للنشوة، كالمزلق الحميمي أو الألعاب التي تثير شهوة الزوجة، فالمهم حدوث تغيير لمنع الشعور بالملل في العلاقة.

    كم من الوقت تحتاج المرأة للوصول للنشوة؟

    في الوقت الذي يحتاج فيه الرجال عادةً من دقيقتين إلى عشر دقائق من الجماع للوصول إلى النشوة الجنسية، تحتاج النساء لفترة أطول، ويختلف الأمر من امرأة لأخرى، ففي دراسة شملت 645 امرأة في مرحلة الثلاثينيات على مدار ثمانية أسابيع استخدمن ساعة لحساب المدة الزمنية منذ بداية النشاط الجنسي حتى بلوغ النشوة الجنسية. أظهرت نتيجة الدراسة أن الفترة الزمنية التي احتاجتها السيدات للوصول للنشوة الجنسية تراوحت بين 12 حتى 14 دقيقة، وأن 17% من النساء المشاركات في الدراسة لم يجربن هزة الجماع. جدير بالذكر أن نسبة كبيرة من النساء اللاتي شملتهن الدراسة أبلغن أن الإيلاج لم يكن الطريقة للوصول للنشوة الجنسية، وأن المداعبات الخارجية سواء للبظر أو المهبل كانت الوسيلة الأكثر فاعلية للوصول لهزة الجماع، وأن 31.4% فقط من النساء في الدراسة شعرن بالنشوة في أثناء الجماع بسبب الإيلاج.

    لذا وباختصار، فإن المدة الزمنية اللازمة لوصول المرأة للنشوة الجنسية تختلف من امرأة لأخرى، ولكنها في المتوسط 13 دقيقة.

    أوضاع تساعد على الوصول للنشوة

    يساعد تجربة عدة أوضاع جنسية على معرفة الوضع المناسب الذي يساعدكِ عزيزتي على الوصول للنشوة الجنسية، ورغم أن الأمر يختلف من امرأة لأخرى، فإن هناك بعض الأوضاع التي أبلغت نسبة كبيرة من السيدات أنها الأفضل للوصول للنشوة تشمل:

    • وضع الفارسة: من الأوضاع التي تضمن لكِ التحكم في العلاقة بشكل كبير، وفيه يستلقي الزوج على ظهره، بينما تعتليه الزوجة، والأفضل في هذا الوضع بدلًا من التحرك لأعلى وأسفل، هو التحرك للأمام والخلف أو في حركات دائرية. يساعد هذا الوضع على التحكم في عمق الإيلاج، وفي الزاوية المفضلة لكِ لتحقيق متعة أكبر.
    • الوضع العكسي: وضع أشبه بالوضع السابق، ولكن فيه يكون الزوج مستلقيًا والزوجة فوقه، ولكن ظهرها مواجهًا له، يمنحكِ هذا الوضع زاوية مختلفة لاستثارة منطقة الجي سبوت والوصول لهزة الجماع.
    • وضعية الدوجي: تسمح هذه الوضعية بإيلاج عميق واستثارة أكبر لجدران المهبل، وفيها تتكئ الزوجة على يديها وركبتيها، ويكون الزوج في الخلف، ويدعم الزوجة من أعلى الفخذين بيديه، ولمزيد من المتعة والوصول للنشوة يمكن للزوجة التحرك للأمام والخلف، بالتناغم مع حركة الزوج.

    ختامًا عزيزتي، مصارحة زوجك بطريقة مباشرة بالأشياء التي تفضلينها في العلاقة الحميمة، قد يساعدكِ على الوصول للنشوة الجنسية بشكل أسرع، واعلمي أن المهم في الأمر الاستمتاع في كل مرحلة من مراحل العلاقة الحميمة، والتواصل الجسدي والعاطفي مع زوجك، أما الوصول للنشوة فليس الهدف من العلاقة، ومع ذلك إذا لم تشعري بهزة الجماع من قبل، حتى مع تجربة عديد من الوسائل، يمكنكِ استشارة طبيب النساء لمعرفة السبب وعلاجه.

    تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن أسرار الحياة الزوجية، زوري قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

    عودة إلى علاقات

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon