كيف تؤثر الجي سبوت على العلاقة الحميمة؟

محتويات

    يتساءل الكثير من الأزواج عن طريقة تساعدهم على الوصول إلى هزة الجماع من أجل إشباع رغباتهم الجنسية. وعندما يتعلق الأمر بإرضاء المرأة في العلاقة الحميمة، يسهو الرجل في بعض الأحيان عن منطقة الجي سبوت  G spot.
     

    لنبدأ أولاً بتعريف منطقة الجي سبوت:

     
    الجي سبوت هو جزء من العضو التناسلي للمرأة بحجم قطعة النقود المعدنية، تم اكتشافها من قِبل الطبيب الألماني أرنست جرافنبرج. وتقع في الثلث الأول من الجدار العلوي للمهبل، على بعد ٤-٦ سنتيمتر من فتحة المهبل. تتكون الجي سبوت من مجموعة ألياف بها شعيرات حسية كثيفة، وملمسها خشن يشبه تجاعيد سقف الفك العلوي للفم.
    (اقرأي أيضًا: العلاقة الحميمية أثناء فترة الحمل)

    كيف يتم إثارتها؟

     
    أشارت الدراسات أن نقطة الجي سبوت تعمل على وصول المرأة لهزة الجماع أكثر من مرة، إذا تم إثارة هذه النقطة بشكل صحيح، وذلك عن طريق لمسها بشكل متكرر إما من خلال الإصبع الأوسط للرجل أو من خلال إيلاج العضو الذكري.
     

    هل يختلف التأثر بها وفقاً لعمر المرأة؟

     
    كلما كانت المرأة أصغر سناً زاد شعورها بالمتعة بمداعبة الجي سبوت، ويرجع ذلك إلى سُمك بطانة المهبل ونشاط الخلايا الحسية والعصبية بنقطة الجي سبوت بالإضافة إلى زيادة هرمون الأستروجين.
    (اقرأي أيضًا: أشياء يود زوجك لو تفعليها في الفراش)

    أوضاع جماع تثير الجي سبوت:

    • وضع Doggy، ويعتمد على جلوس المرأة على يديها ورجليها.
    • وضع Cow girl، وفيه تكون المرأة أعلى الرجل.
    • وضع G- Drive ويعتمد على رفع الساقين على كتفي الرجل.

    (اقرأي أيضًا: 5 فوائد لهزة الجماع)

    افضل دكتور نفسي في مصر

    عودة إلى علاقات

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon