كيف تؤثر الجي سبوت على العلاقة الحميمة؟

    كيف تؤثر منطقة جي سبوت على العلاقة

    الجي سبوت جزء من العضو التناسلي للمرأة بحجم قطعة النقود المعدنية، اكتشفها الطبيب الألماني أرنست جرافنبرج، وتقع في الثلث الأول من الجدار العلوي للمهبل، على بعد ٤-٦ سنتيمتر من فتحة المهبل، تتكون الجي سبوت من مجموعة ألياف بها شعيرات حسية كثيفة، وملمسها خشن يشبه تجاعيد سقف الفك العلوي للفم وعندما يتعلق الأمر بالعلاقة الحميمة فالتعرف إلى كيف تؤثر منطقة جي سبوت على العلاقة أمر في غاية الأهمية، وهو ما نناقشه في السطور التالية.

    كيف تؤثر منطقة جي سبوت على العلاقة؟

    يمكن أن تساعد هزات الجماع على تقليل التوتر وتحسين بشرتك وتجعلك تشعرين أنك في حالة جيدة، والوصول للأورجازم أو هزة الجماع واحد من أهم اختصاصات جي سبوت، عن طريق مداعبتها، بالنسبة لعديد من النساء، يمكن أن تكون هزات الجماع -خاصة التي تتحقق من خلال الإيلاج - بعيدة المنال تمامًا مثل بقعة G سبوت الغامضة.

    • من غير المألوف نسبيًا أن تصل النساء إلى هزة الجماع من خلال الجماع وحده، وفقًا لدراسة أجريت عام 2017 ، فإن نحو 18% فقط من النساء يصلن إلى هزة الجماع بالإيلاج وحده، بينما في أغلب الأحيان يجب المداعبة الجنسية للأماكن الحساسة بين الزوجين حتى تصبح الزوجة على أتم الاستعداد للإيلاج، ومن ثمّ الشعور بهزة الجماع بسهولة.
    • يعتقد بعضهم أن منطقة الجي سبوت هي المفتاح لتحقيق النشوة الجنسية للمرأة في أثناء الإيلاج، وهو أمر حقيقي بنسبة كبيرة، فالعثور على نقطة الجي سبوت ومداعبتها يجعل المرأة في حالة نشوة جنسية واضحة ما ينعكس على روعة العلاقة الحميمة بين الزوجين وصولًا إلى الشعور بالرضا والانسجام والاكتفاء التام للطرفين، إذًا فالتعرف عليها حتمًا ينعكس بالإيجاب على العلاقة الحميمة.

    كيفية إثارة منطقة جي سبوت

    نقطة الجي سبوت تعمل على وصول المرأة لهزة الجماع أكثر من مرة، إذا أُثيرت بشكل صحيح، عن طريق لمسها بشكل متكرر، إما من خلال الإصبع الأوسط للرجل أو إيلاج العضو الذكري.

    العثور على منطقة الجي سبوت ليس سهلًا، بل ينبغي تجربة عدة أوضاع حميمة مختلفة ومداعبة جميع الأماكن الحساسة في الجسم للوصول لأقصى استثارة ممكنة، كون منطقة الجي سبوت تقع في الجدار العلوي للمهبل فبعض الأوضاع الحميمة تسهل الوصول إليها واستثارتها، مثل:

    1. وضع راعية البقر- Cow girl: اجعلي شريكك يستلقي على ظهره، ثم استلقي بالأعلى، يتيح لك هذا الوضع التحكم الكامل في الإيقاع والعمق وزاوية الاختراق حتى تتمكني من التركيز في العثور على جي سبوت، بدلًا من التمايل لأعلى ولأسفل، حاولي التحرك ذهابًا وإيابًا لتحفيز منطقة G الموضعية على جدار المهبل الداخلي.
    2. دوجي ستايل: طريقة رائعة أخرى لتحقيق اختراق أعمق في أثناء ممارسة العلاقة، من السهل تغيير الزاوية لتصل إلى النقطة G، انحني على يديك وركبتيك وشريكك خلفك، في أثناء الإيلاج، حاولي الانحناء على ساعديك أو دفع وركيك للخلف لتغيير الزاوية حتى تجدي الموضع الذي يناسبك.
    3. جي درايف - وضعية G: تعتمد على الاستلقاء لرفع الساقين أعلى كتف الزوج ثم الإيلاج، بما يجعلكما تتحكمان في العمق والحركة وصولًا إلى منطقة الجي سبوت، من الأفضل وضع وسادة أسفل المؤخرة لمزيد من التحكم.

    عامة لا توجد طريقة واحدة للوصول إلى هزة الجماع أو الإثارة الجنسية، وبالنسبة لمعظم النساء، من الطبيعي تفضيل مداعبات عن أخرى وفقًا لخريطة الأماكن الحساسة الخاصة بكل جسم، حتى بعد معرفة كيف تؤثر الجي سبوت على العلاقة الحميمة، قد يستغرق العثور على ما يناسبك بعض الوقت والتجارب، لذا استمتعا بكل تجربة.

    اعرفي كل ما يتعلق بالعلاقة الحميمة، لحياة أفضل مع زوجك، في قسم العلاقات الزوجية بموقع "سوبرماما".

    عودة إلى علاقات

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon