كيف تؤثر نظرتك لنفسك على علاقتك الحميمة؟

العلاقة الزوجية

 

نظرة الإنسان لنفسه وجسمه تؤثر على كل مجريات حياته، وخاصة بالنسبة للمرأة، فنظرتها لنفسها كلما كانت أفضل تصبح المحرك الرئيسي لحياة جنسية وعلاقة حميمة أفضل.

وجدت الدراسات أن أكثر من 80% من النساء لسن متصالحات مع أجسامهن وأنفسهن، بل إن هناك نسبة ليست بالقليلة تصل إلى مرحلة الكره التام لأجسامهن وأنفسهن، وهذا يظهر بشكل كبير في تصرفات المرأة خلال العلاقة الحميمة.

فإن كنتِ تشعرين بالإحراج من ظهور منطقة في جسمك أو لمس زوجك لها خلال العلاقة، أو كنتِ تشعرين دائمًا بأن زوجك غير مُعجب بكِ على عكس ما يظهر لكِ، أو كنتِ دائمة النظر في المرآة على سلبيات جسمك فقط دون النظر إلى أي إيجابيات ومزايا تتمتعين بها، إذن فهذه علامات واضحة على عدم تقبلك لنفسك وقلة حبك لها.

اقرئي أيضًا: فن الإثارة أثناء العلاقة الحميمة

وكنتيجة مباشرة لن تتمتعي بحياة سوية بعيدة عن الضغوط، وسيظل الشعور بالنقص يحيط حياتك الزوجية دائما وهذا ما يجب عليك التخلص منه فورا!

إليكِ 6 نصائح تساعدك على التخلص من مشاعرك السيئة لتتحول نظرتك إلى نفسك لنظرة إيجابية فتنعمي بحياة زوجية رائعة وعلاقة حميمة أفضل.

1- استمعي جيدًا إلى جسمك:

المشاعر لا تكذب، كوني دائمة الاستماع إلى ما يقوله لك جسمك، إذا أراد الراحة فأعطيه مايريد، إذا كان مثقلًا نتيجة تناولك أطعمة ثقيلة، فحرريه من هذا الثقل وغيري من نظامك الغذائي، عليك فقط بالاستماع إلى ما يريده وعدم إهماله، فالاعتناء بالجسم ومتطلباته من أهم عوامل حبك لنفسك.

2- فكري بإيجابية:

عند كل مرة تنتقدين فيها جزء لا يعجبك في نفسك أو في جسمك، فكري في أشياء أخرى تحبينها فيه، فهذه الطريقة ستجعلك أكثر تقبلًا لعيوبك وأكثر نضجًا للتعامل معها، فلا يوجد شخص كامل في كل شيء!

3- لا تنتقدي غيرك:

يقول علماء النفس: "في كل مرة تنتقدين فيها شخص آخر نتيجة عيب في جسمه أو في شخصيته، فهذا يدل على إحساسك بالنقص في مثل هذا الشيء أو ما يقابله في نفسك"!

بل على العكس حاولي أن تجاملي الأشخاص من حولك، وتنظري إلى ما يتمتعون به من إيجابيات، فالكلام الإيجابي ينشر شعورًا عامًا داخل نفسك بالإيجابية وحب الذات.

4- احرصي على الحركة:

افعلي الأشياء التي تحبينها، مارسي الركض أو أي رياضة تحبينها بالشكل الذي تفضلينه، ارقصي أو تسوقي، المهم أن تبعدي جسمك عن الخمول والكسل بأي شكل.

5- لا تطفئي أنوار الغرفة خلال العلاقة الحميمة:

في الحقيقة، إذا كنتِ تطفئينها باستمرار، فهذا يدل على عدم ثقتك بجسمك وعدم تقبلك له، وأولى خطوات حبك له أن تتغلبي على خوفك من إظهاره!

ارتدي ما يناسب جسمك من ملابس، وأظهري مفاتنك بالشكل الذي يجعلك سعيدة وأضيئي نور الغرفة.

اقرئي أيضًا: كيف تختارين اللانجيري المناسب لشكل جسمك؟

6- اهتمي بجسمك:

امنحي جسمك ما يحتاج من مساج وتدليك وماسكات مرطبة، واسمحي له أن يشرق ويظهر لكِ ولمن حولك ما يتميز به!

اقرئي أيضًا: دليلك لاستخدام منتجات العناية بالجسم المختلفة

افضل دكتور نفسي في مصر

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
10 تربية الذكور: عبارات لا تقوليها لو كنتِ أمًا لولد
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon