ما مخاطر الجنس الفموي؟

مخاطر الجنس الفموى

​يفضل العديد من الأزواج و الزوجات ممارسة الجنس الفموي سواء للزوج أو الزوجة، لكنهم قد يقلقون من مخاطر الجنس الفموي التي يتحدث عنها الكثيرون. وفي هذا المقال نتحدث معكِ بانفتاح عن مخاطر الجنس الفموي وما يمكن أن يسببه من أضرار، وكيف تمارسين الجنس الفموي بطريقة آمنة تضمن لكِ ولزوجك الاستمتاع وتحميكما من أي آثار جانبية تترتب عليه.

ما هو الجنس الفموي؟

الجنس الفموي أو الممارسة الجنسية بالفم هي مداعبة أحد الطرفين -الزوج أو الزوجة- للعضو الجنسي الخاص بالطرف الآخر، وتكون هذه المداعبة باستخدام الفم أو اللسان، ويحب الأزواج والزوجات ممارسة الجنس الفموي لأسباب متعددة منها:

  1. تساعد الممارسة الفموية الزوجة في الوصول للنشوة بشكل أسرع.
  2. تزيد من إثارة الزوج والزوجة قبل العلاقة الحميمة.
  3. تفيد في الاتصال الجنسي وقت الدورة الشهرية وامتناع المرأة عن الدخول في علاقة حميمة كاملة، عند طريقة مداعبة العضو الذكري للزوج.
  4. تعد المناطق الجنسية عند الطرفين من أهم نقاط الإثارة، ومداعبتها باستخدام الفم يزيد من رغبة الطرفين في الوصول للنشوة وإتمام العلاقة.
  5. قد تكون الممارسة بالفم مفيدة لبعض الرجال، الذين يعانون من مشكلات بسيطة في الانتصاب.

مخاطر الجنس الفموي

على الرغم من فوائد الجنس الفموي وما يحققه من إثارة واستمتاع وتواصل بين الزوجين في العلاقة الحميمة، فإنه لا يخلو من المخاطر المحتملة ومنها:

  1. انتقال بعض الأمراض الجنسية عن طريق الفم، مثل الزهري والسيلان والكلاميديا، وهي أمراض جنسية خطيرة.
  2. العدوى تنتقل عن طريق الفم في حالة الإصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة (الإيدز HIV)، مع ملاحظة أنه لا ينتقل عبر اللعاب، لكنه عبر القروح الموجودة في الفم.
  3. الجنس الفموي يتسبب أحيانًا في حدوث سرطان الفم في حالة الاعتماد عليه كثيرًا في العلاقة بين الزوجين، ووصول الزوج داخل فم الزوجة بكثرة.
  4. فيروس الهربس قد ينتقل من خلال الجنس الفموي في بعض الحالات.

أفكار للجنس الفموي

المخاطر التي تنتج عن الجنس الفموي لا تعني أن تبتعدي عن ممارسته مع زوجك، على العكس فهو أمر ينصح به المختصون الأزواج والزوجات لإدخال روح التجديد والإثارة في العلاقة الزوجية. لكن في حالة ممارسة الجنس الفموي مع زوجك يجب أن تكون الممارسة في أمان، لتحميكِ وتحميه من أي خطر يمكن الإصابة به جراء الممارسة الفموية.

نصائح عند ممارسة الجنس الفموي

  1. يفضل ارتداء الواقي الذكري قبل البدء في الممارسة الفموية مع زوجك، أو عندما تشعرين بأنه على وشك الوصول للذروة.
  2. لا يفضل أن تحدث عملية القذف داخل فم الزوجة.
  3. يفضل عدم غسيل الأسنان قبل البدء في الممارسة الفموية، حيث قد يؤدي ذلك لحدوث تقرحات أو جروح في الفم واللثة، ما قد يتسبب في حدوث عدوى فموية، يمكن الاكتفاء بالمضمضة أو استخدام غسول الفم.
  4. تعد النظافة الشخصية أهم ما يحميك ويحمي زوجك من أي عدوى قد تنتقل عن طريق الجنس الفموي، والنظافة تعتمد على الغسيل بالماء فقط دون إضافة أي صابون أو مطهرات مهبلية أخرى.
  5. يعد استخدام اليدين مع الفم في أثناء ممارسة الجنس الفموي أمرًا مهمًّا، كي لا يصاب الفم بالتعب والإرهاق نتيجة للمجهود الزائد فيه.
  6. تزيد بعض الحركات الجنسية المصاحبة للجنس الفموي رغبتك ورغبة زوجك في الوصول للنشوة دون إيلاج، فلا تقصرا العلاقة على الجنس الفموي.

الجنس الفموي من أهم عناصر الإثارة والتجديد في العلاقة الحميمة، ومخاطر الجنس الفموي لا تحدث إلا في حالات وجود أمراض جنسية أو عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، اهتمي بهذه العناصر ويمكنك بعدها الاستمتاع بعلاقة جنسية فموية رائعة تقرب بينك وبين زوجك بكل تأكيد.

المصادر:
Oral Sex Tips
Things You Didn't Know About Oral Sex

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon