كيف تحافظين على رائحة فمك طيبة ومنتعشة

صحة
إليك نصائح سهلة وعملية للحفاظ على نظافة وإنتعاش رائحة الفم.
  • تنظيف اللسان والأسنان والفم
إثنين من المصادر الرئيسية لرائحة الفم الكريهة هي البكتيريا وجزيئات الطعام المتحللة. هناك المئات من الأركان والزوايا المظلمة فى فمك حيث تستقر وتختبئ هذه القطع الدخيلة من "العفن." تنظيف الأسنان بالفرشاة ليس كافياً.
  1. تنظيف اللسان. لسانك مثل السجاد الأشعث حيث أن كل أنواع الأشياء يمكن أن تختفى بداخله وتبعث رائحة كريهة فى الفم. إستخدمى فرشاة الأسنان، أو حافة ملعقة، أو فرشاة نظافة اللسان ل"كشط" لسانك. سوف تحتاجين إلى تنظيف اللسان بأكمله، بما في ذلك الجزء القريب من اللوزتين.
  2. إستخدام غسول الفم. غسول الفم يساعد على إبقاء فمك رطب ويساعد على منع رائحة الفم الكريهة. (اقرأي أيضا : كميات الصوديوم والسكر المناسبة لكل حصة من الطعام )
  • حافظى على فمك رطباً
الفم الجاف هو فم كريه الرائحة. هذا هو السبب فى أن رائحة الفم تكون فى أسوأ حالاتها فى الصباح. فمك ينتج لعاب أقل أثناء النوم. اللعاب هو العدو الأول لرائحة الفم الكريهة ليس فقط لأنه يغسل البكتيريا وجزيئات الطعام بعيداً عن الفم، ولكن لأنه يحتوى أيضاً على مطهر وإنزيمات تقتل البكتيري الضارة.
  1. اللبان. مضغ اللبان يحفز إنتاج اللعاب، بالإضافة إلى أنه يخفى رائحة الفم بسبب المنكهات. النعناع لا يحفز إنتاج اللعاب.
  2. شرب الماء. مضمضى الماء بين أسنانك من جانب إلى آخر. الماء لن يزيد من إنتاج اللعاب بالضرورة، لكنه سوف يغسل فمك. (اقرأي أيضا : طرق عملية للتغلب على الاكتئاب )
  3. الأدوية. يمكن أن يكون سبب جفاف الفم هو بعض الأدوية والحالات الطبية. إسألى طبيبك حول تبديل الأدوية، أو معالجة الحالة التى تسبب لكِ جفاف الفم.
  • تناولى موزة
إذا كنتِ تتبعين نظام غذائى منخفض الكربوهيدرات، قد يكون لديك "نفس كيتون." عندما يحرق جسمك الدهون بدلاً من الكربوهيدرات للحصول على الطاقة، فإنه يفرز الكيتون، ويصدر بعض منها للفم. للأسف، الكيتون مادة ذات رائحة سيئة، وبالتالى سوف ينعكس ذلك على رائحة فمك أيضاً. إذا كنتِ تتبعين نظام غذائى صارم يجبرك على حرق الدهون بدلاً من الكربوهيدرات، حاولى إضافة الوجبات الخفيفة الغنية الكربوهيدرات الصحية إلى طعامك، مثل التفاح أو الموز. (اقرأي أيضا : تناول تفاحة يوميًا يقلل اﻹصابة بالجلطات و أمراض القلب )
 
موضوعات أخرى
التعليقات