فوائد الشوفان للمرضعة

    فوائد الشوفان للمرضعة

    تحرص المرأة المرضعة على تناول الأغذية الصحية التي تغطي احتياجات الطفل من العناصر الغذائية وتساعد على إدرار الحليب في الوقت نفسه، والشوفان من الحبوب الغنية بالمغذيات الضرورية لنمو الطفل، وعلى رأسها البروتينات والمعادن والفيتامينات، التي يُنصح بتناولها في فترة الرضاعة، وفي المقال سنخبركِ بفوائد الشوفان للمرضعة مع بعض الوصفات البسيطة لتدرجيه في نظامك الغذائي.

    فوائد الشوفان للمرضعة

    أصبح الشوفان في السنوات الأخيرة من الأطعمة التي ينصح خبراء التغذية بإدراجها في النظام الغذائي، بفضل قيمته الغذائية العالية التي تقدم فوائد صحية متعددة وتغطي حاجة الجسم اليومية لعديد من العناصر، والشوفان من الأطعمة التي يُنصح بها للمرضع لإنتاج مزيد من الحليب وزيادة جودته، وذلك لاحتوائه على بعض المركبات المهمة التي تشكل:

    • الصابونين: وجدت الدراسات أن مادة الصابونين لها تأثير إيجابي في الهرمونات المتعلقة بإنتاج حليب الثدي.
    • الأستروجينات النباتية: ترتبط الأطعمة التي تحتوي على الأستروجينات النباتية، وهي مركبات لها تأثير مشابه لهرمون الأستروجين، بتحفيز غدد الحليب وزيادة إنتاج حليب الثدي.
    • البيتا جلوكان: البيتا جلوكان نوع من الألياف التي وجدت الدراسات أنه يرفع مستويات هرمون الرضاعة الطبيعية "البرولاكتين"، والذي يساعد بدوره على زيادة إنتاج حليب الثدي.
    • الحديد: الشوفان من المصادر الجيدة للحديد، الذي يساعد على الوقاية من الأنيميا وهي من أمراض سوء التغذية التي تحدث بشكل شائع للمرضعات، كما يساعد الحديد على زيادة جودة حليب الثدي ووقاية الطفل من الأنيميا، خاصةً أن معظم أنواع الحليب الصناعي تكون مدعمة بالحديد، بينما قد يتعرض الأطفال الذي يرضعون طبيعيًا للأنيميا.
    • الكالسيوم: يحتوي الشوفان أيضًا على الكالسيوم وهو من العناصر المهمة للمرضع، فمع الحمل والرضاعة تفقد المرأة نسبة كبيرة من الكالسيوم، ما قد يعرضها للهشاشة، لذا من المهم تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم في فترة الرضاعة لتعزيز صحة العظام وزيادة جودة الحليب.
    • فيتامينات "ب": تُعرف فيتامينات "ب" بقدرتها على زيادة الطاقة وتعزيز الحالة المزاجية ومحاربة الإرهاق والقلق والتوتر، ما يجعلها من العناصر المهمة خاصة في فترة الرضاعة، إذ تكون المرأة معرضة لاكتئاب ما بعد الحمل، وتتعرض للإرهاق المستمر مع مسؤوليات الأمومة.
    • الألياف: تفقد المرضع نسبة كبيرة من الماء بسبب الرضاعة، ما قد يعرضها للإمساك، وتساعد الألياف الموجودة في الشوفان على تنظيم حركة الأمعاء ومنع الإمساك، ومع ذلك يجب زيادة السوائل التي تحصلين عليها على مدار اليوم للوقاية من الجفاف أيضًا.

    وصفات الشوفان للمرضعة

    يتوافر الشوفان بأنواع المختلفة على نطاق واسع، وهو سريع التحضير بعدة طرق، ويمكنكِ طهي الوجبات الخفيفة والأطعمة الخاصة بكِ باستخدام الشوفان، ولإدراجه في نظامك الغذائي دون مجهود إليكِ بعض الوصفات البسيطة والسريعة من الشوفان فيما يلي:

    1. شاي الشوفان: لصنع شاي الشوفان، أضيفي ملعقة صغيرة من رقائق الشوفان إلى كوب من الماء المغلي، ثم أضيفي قليلًا من القرفة والعسل الأسود بما يتناسب مع ذوقك، يمكنكِ أيضًا إضافة أعشاب لتعزيز إنتاج الحليب وإعطاء شاي الشوفان نكهة إضافية، مثل الحلبة أو الشمر.
    2. حساء الشوفان: حساء مغذٍ ولذيذ ويساعد على تغطية احتياجاتك الغذائية في فترة الرضاعة وزيادة جودة الحليب، وإمدادك بالطاقة دون زيادة في الوزن، ولا يحتاج الحساء لخطوات صعبة لتحضيره، فقط قلبي ملعقة كبيرة من رقائق الشوفان في قليل من زيت الزيتون أو الزبد وأضيفي الماء أو المرق، ويمكنكِ إضافة خضراوات أو شرائح الدجاج أو الفطر (المشروم) وملح وفلفل حسب الرغبة حتى تمام النضج، كما يمكن إضافة الكريمة وفقًا لتفضيلاتك.
    3. الشوفان مع الفواكه والزبادي: إذا كنتِ تبحثين عن وجبة إفطار مغذية وسريعة، فبدلًا من حبوب الإفطار حضري الشوفان مع الزبادي أو أضيفيه للحليب الساخن، وأضيفي قطع الفواكه والعسل حسب رغبتك.
    4. سموثي الشوفان: أسهل طريقة لإدراج الشوفان في نظامك الغذائي تناول سموثي الشوفان، الذي يمكنكِ تحضيره في دقائق معدودة، فقط أضيفي ربع كوب من الشوفان لكوب من الحليب، مع ثمرة موز وملعقة من زبدة الفول السوداني ورشة من الفانيليا والقرفة وعسل للتحلية، واخفقي كل المكونات في الخلاط حتى تمام التجانس، ويمكنكِ أيضًا إضافة ملعقة كبيرة من الشوفان للسموثي المفضل لديكِ لزيادة قيمته الغذائية.
    5. كوكيز الشوفان: بمكونين اثنين فقط يمكنكِ تحضير كوكيز لذيذ وسريع، اخلطي ثمرة موز ناضجة مع كوب من رقائق الشوفان ،ويمكنكِ إضافة رقائق الشوكولاتة حسب رغبتك، وشكليها إلى شكل الكوكيز المميز، واخبزيها في فرن متوسط الحرارة ومسخن مسبقًا 15 دقيقة.

    في النهاية، فإن فوائد الشوفان للمرضعة تجعله من الأطعمة التي يُنصح بإدراجها في النظام الغذائي، وإذا كان يصعب عليكِ تحضير وصفات الشوفان، فيمكن شراء عديد من منتجات الشوفان مثل الخبز أو جرانولا الشوفان والتمتع بفوائده لكِ ولطفلك.

    يحتاج الأطفال خلال أول عامين من عمرهم إلى الاهتمام بتغذيتهم ومعرفة طرق التعامل مع المشكلات الصحية التي تواجههم، اكتشفي كيف يمكنكِ ذلك من خلال زيارة قسم تغذية وصحة الرضع.

    عودة إلى رضع

    سارة أحمد السعدني السعدني

    بقلم/

    سارة أحمد السعدني السعدني

    سارة أحمد السعدني تخصص كيمياء حيوية وميكروبيولوجي، تخرجت في جامعة عين شمس كلية العلوم بتقدير جيد جدًا، وحصلت على دبلومة التحاليل الطبية، عملت كمساعد باحث في المركز القومي للبحوث لمدة عام، واتجهت للكتابة في المحتوى الطبي منذ ثمانِ سنوات وكتبت ما يزيد عن 500 مق...

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon