كل شيء عن الرضاعة الطبيعية والصناعية

محتويات

    يدور في أذهان الأمهات كثيرًا من الأسئلة حول تغذية الرضع والرضاعة منها:

    • أهمية الرضاعة الطبيعية والفارق بينها وبين الصناعية
    • ما يجب الانتباه إليه في أول أسبوع وأول شهر في الرضاعة الطبيعية
    • متى تستطيع الأم تقديم اللبن الصناعي للطفل إن كانت الرضاعة الطبيعية لا تكفيه بحيث تظل الرضاعة الطبيعية أساس وتصبح الرضاعة الصناعية تكميلية
    • الرضاعة الطبيعية هي أولى النعم التي يرسلها الله للرضيع الصغير فهي غذاء متكامل بكل العناصر الغذائية المهمة ليكبر هذا الصغير بأفضل صحة.
    [اقرئي أيضًا لبن الأم: المعجزة]

    فوائد الرضاعة الطبيعية

    • تتميز الرضاعة الطبيعية بعدة فوائد للصغير والأم معًا. من فوائدها للرضيع:
    • حمايته من الأمراض وزيادة مناعته
    • تغذيته بكل العناصر الغذائية المهمة والحفاظ على وزنه في معدل مناسب بعكس الصناعية التي قد تكسب الطفل وزنًا زائدًا
    • زيادة معدل الذكاء والتطور المعرفي عن أطفال الرضاعة الصناعية.
    • تقوية الفكين للرضيع خلال عملية المص نفسها وكذلك تحرق هذه العملية بعض السعرات الحرارية للرضيع مما يساعد في الحفاظ على وزنه معتدلًا.

    من فوائد الرضاعة للأم:

    زيادة الارتباط بين الأم والصغير
    تحسين المزاج العام للأم
    فقدان الوزن إذ تمثل عامل حرق للسعرات الحرارية
    مانع طبيعي للحمل أو تقليل معدل حدوث الحمل عند كثير من السيدات
    تقليل مخاطر إصابة الأم بأمراض خطيرة مثل سرطان الثدي وسرطان الرحم وهشاشة العظام.

    الرضاعة الطبيعية في الأسبوع الأول

    في الأيام الأولى، لا ينزل لبن عادي وإنما سائل يُسمى السرسوب أو اللبأ وهو سائل كثيق أشبه بالكريمة غني بالبروتين وقليل الدسم.
    ومن مميزاته العديدة أنه يعمل على تقوية جهاز المناعة لدى طفلك وبعدها يبدأ إفراز اللبن العادي، وتعمل عملية المص التي يقوم بها الصغير على إفراز هرمون أوكسيتوسين الذي يعمل على إدرار اللبن وعلى تقلص الرحم وعودته إلى حجمه الطبيعي؟
    وهذا الهرمون يزيد من شعورك بالسعادة والاكتفاء والراحة ايضًا 

    عدد مرات الرضاعة

    في خلال الأشهر الثلاثة الأول يبكي الرضيع طلبًا للرضاعة كل ساعتين أو كل 3 ساعات على الأكثر (أي يتراوح عدد الرضعات يوميًا ما بين 8 إلى 12 مرة)
    بعد الشهر الثالث يمكن أن تزيد الفترة ما بين الرضعات إلى كل 4 ساعات (أي 6 مرات)
    بعد الشهر السادس يمكنك إدخال الطعام العادي إليه تدريجيًا وبالتالي ستكون الرضاعة تكميلية.

    متى تمتنعين عن الرضاعة الطبيعية ومتى تلجأين للرضاعة الصناعية؟

    يجب أن تمتنعين عن الرضاعة الطبيعية إذا كنت مصابة بأي مرض ينتقل للطفل عبر اللبن مثل الإيدز أو مرض يجعلك غير قادرة على إرضاع الصغير والقرب منه مثل السل وأمراض القلب أو كنت تتعاطين أدوية معينة قد تنتقل للطفل عبر اللبن مثل بعض المضادات الحيوية.
    يمكنك اللجوء للرضاعة الصناعية إذا كان إدرار اللبن لا يكفي الصغير.
     
    [اقرئي أيضًا كل شيء عن الرضاعة الصناعية]

    الرضاعة الطبيعية والصناعية معًا

    ينصح معظم الأطباء بالرضاعة الطبيعية خاصة إن كانت تكفي نمو الطفل ولا ينصح الطبيب بالرضاعة الصناعية في بداية عمر الرضيع إلا إن كان لبن الأم لا يكفي الصغير ولا يساهم في نموه بمعدل مناسب.
    ويمكن إدخال الرضاعة الصناعية بجانب الطبيعية لتكون تكميلية فقط في عمر الشهر الرابع ويختلف رد فعل كل طفل فقد يستمر الطفل على الطريقتين ويستجيب لهما وقد يألف أحداهما ويعزف عن الأخرى.
    استشيري طبيبك في ذلك حسب وزن الطفل ومعدل نموه.

    شاهدي أيضًا: الرضاعة الطبيعية والرضاعة الصناعية

     

    كيف تزيدين من إدرار اللبن لديك؟

    تناول الكثير من السوائل مثل الماء والحليب واللبن والعصائر الطبيعية غير المحلاة (تناولي كوب من الماء عند كل رضعة، واتركي بجانب السرير بعض الماء لرضعات الليل)
    تناول الكثير من الفواكه والخضراوات
    (اقرئي أيضًا: كيفية زيادة إدرار حليب الثدي بطرق طبيعية)
    افضل دكتور اطفال في مصر

    عودة إلى رضع

    موضوعات أخرى
    كيف أستخدم مسك الطهارة؟ وهل له خطورة؟
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon