علامات تدل على وجود مشكلة في نظر طفلك الرضيع

يعد البصر وسيلة الطفل الأولى في التعرف على الحياة المحيطة به والأشخاص، ودليله الأول كذلك في التعلم، والإصابة بمشاكل في الإبصار لدى الصغار تعني فقد الطفل الكثير من احتياجاته ومهاراته. ولكن يظل دائمًا التشخيص المبكر لوجود مشاكل في الإبصار لدى الطفل، هو الضامن الأكبر لإمكانية إيجاد حلول وعلاج للمشكلة.

يعتمد تشخيص مشاكل الحواس لدى الرضع عمومًا على قوة ملاحظة وثقافة الأم، فالأم الواعية هي التي تستطيع تمييز ردود الفعل الطبيعية للرضيع، واستجابته للمؤثرات الخارجية وتطور هذه الاستجابة، ويمكنها أيضًا التنبؤ بوجود مشكلةٍ ما أو سلوكيات وردود فعل غير طبيعية للطفل.

نتعرف معًا فيما يلي على أهم العلامات التي تساعد الأم على معرفة وجود مشاكل في الإبصار لدى طفلها الرضيع، والذي يعتمد بشكل أساسي على عدم ملاءمة تطور الطفل لعمره.

علامات تنبئ بوجود مشكلات في الإبصار لدى طفلك:

1. الطفل قبل عمر 4 أشهر:

غالبًا ما تلاحظ الأم وجود انحراف في وضع العينين، غالبًا ما يتطور إلى حول.

2. الطفل أكبر من 4 أشهر:

  • عدم ملاحظة الطفل لوجود الأم.
  • عدم تمكنه من رؤية الأشياء إلا بعد تقريبها إليه.
  • تلمس الأشياء عند تقديمها إليه.
  • الميل برأسه بطريقة ملحوظة في محاولة للرؤية.
  • ضعف أو كسل إحدى العينين.
  • وجود نقاط بيضاء في بؤبؤ العين.
  • غيامة على القزحية.
  • سقوط أحد أو كلا الجفنين.
  • زيادة إفراز الدموع من العين.
  • زيادة حساسية العين للضوء الباهر.
  • وجود احمرار أو تورم أو إفرازات بصورة مستمرة أو متكررة داخل وحول العين.
  • حركة غير طبيعية للعين، غالبًا تكون عشوائية.

عند ملاحظة الأم لبعضٍ من العلامات السابقة يجب عليها مراجعة طبيب الأطفال لفحص عيون الطفل، وتشخيص وجود انسداد في القنوات الدمعية، أو التهابات في عين الطفل. وفي حالة استبعاد هذين التشخيصين، غالبًا ما يقوم طبيب الأطفال بتحويل الطفل لطبيب العيون لإجراء فحص شامل لعيني الطفل.

أشهر 5 أمراض تصيب عيون الأطفال الرضع

 أشهر مشكلات الإبصار التي يتم تشخيصها في السن الصغيرة:

  • الحول:

وهو عدم وجود تناغم بين عمل العينين، بحيث تبدو كل منهما وكأنها تنظر في اتجاه مختلف، وهي مشكلة لا تخص عضلات العين، ولكنها مشكلة تنشأ من طريقة تحكم المخ في العينين.

إذا أهمل علاج مثل هذه الحالات فإن المخ يبدأ في تجاهل مدخلات إحدى العينين، مما يؤدي في النهاية إلى ضعف نقص كفاءة هذه العين. وعلاج مثل هذه الحالات قد يكون بسيطًا جدًّا فقط باستعمال نظارة مصححة للنظر، وإذا لم تستجب العين فقد يحتاج الطفل عندئذ للخضوع لجراحة في عضلات العين.

كل شئ عن الحول عند الأطفال وطرق العلاج

  • العين الكسولة:

وهي حالة تحدث نتيجة لتثبيط المخ للرؤية بإحدى العينين، ويحدث ذلك غالبًا عند إصابة العين بقصر النظر أو طول النظر أو الاستجماتيزم، أو حتى عند الإصابة بالمياه البيضاء أو سقوط جفن العين.

وتظهر هذه الحالة في 3 إلى 6% من الأطفال تحت عمر السادسة، ويفضل علاجها قبل الوصول إلى سن الخامسة أو السادسة.

كل شئ عن العين الكسولة عند الأطفال و طرق العلاج

إن معظم مشكلات الإبصار التي تصيب الأطفال الرضع تعد مشكلات قابلة للتصحيح والعلاج، وأهم عامل في نجاح علاجها هو سرعة التشخيص، لذا لا تتهاوني عزيزتي الأم في عرض طفلكِ على الطبيب إذا وجدت بعض الأعراض السابقة.

المصادر:
Healthy children
Parents
افضل دكتور اطفال في مصر
موضوعات أخرى