علاج الديدان عند الأطفال

    علاج الديدان عند الأطفال

    إصابة الأطفال بالديدان من الأمراض الشائعة جدًّا بينهم في مختلف مراحلهم العمرية، سواء الرضع أو الصغار أو حتى الأطفال في عمر المدرسة. في هذا المقال سنتحدث عن طرق علاج الديدان عند الأطفال وأعراضها، بالإضافة إلى بعض الإجراءات الوقائية لحماية طفلك من الإصابة بها.

    ما هي الديدان عند الأطفال؟

    الديدان لفظ عام دارج يقصد به الإشارة إلى الطفيليات أو الكائنات التي تعيش في الجهاز الهضمي للطفل، وتتغذى على طعامه مسببة له الإصابة بسوء تغذية، وأعراض أخرى موجعة للطفل مثل آلام المعدة والإسهال، وأحيانًا يتطور الأمر ليصل إلى الجفاف.

    وأكثر أنواع الديدان انتشارًا عند الأطفال "الجيارديا"، وهي من الطفيليات التي تعيش في المعدة والأمعاء، بالإضافة إلى طفيليات تسمى "إنتاميبا هيستوليتيكا"، ويليهما انتشارًا الدودة الشريطية أو الدبوسية، وتلك الديدان تعيش في الأمعاء الغليظة.

    أعراض إصابة الطفل بالديدان

    لأن تلك الطفيليات والديدان تعيش في الجهاز الهضمي، فلها أعراض مميزة مثل:

    • الإسهال المائي.
    • الانتفاخ.
    • الشعور بالغثيان. 
    • نقص في الوزن.
    • ألم بالمعدة.
    • الشعور بحكة في منطقة الشرج.

    انتقال عدوى الديدان عند الأطفال

    بسبب وجود الديدان في الجهاز الهضمي، فهي تنتقل عن طريق فضلات المصاب بها سواء كان إنسانًا أو حيوانًا عبر طرق مختلفة، منها:

    1. الطعام الملوث: فعدم غسل الأطعمة المزروعة بصورة جيدة قبل تناولها قد يؤدي إلى الإصابة بها، فالسماد أو حتى فضلات الإنسان التي قد توجد بالأرض يمكنها نقل هذه الطفيليات إلى المعدة.
    2. الماء الملوث: الماء الملوث ومصدره النيل قد يحمل طفيليات مثل الطعام الملوث بالضبط، وهنا تأتي ضرورة استخدام فلاتر المياه الجيدة.
    3. العدوى من طفل لآخر: الطفل المصاب قد ينقل العدوى لطفل آخر مع عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية، فقد يلوث يديه بعد دخول الحمام ويأكل بها مع الطفل السليم وينقل له العدوى.

    تشخيص إصابة الطفل بالديدان

    يتم تشخيص الطفل بإصابته بالديدان عن طريق تحليل للبراز أو رؤية الديدان بالعين المجردة بفتحة الشرج لديه، ولكن مجرد ظهور الأعراض دون إجراء تحليل لا يعني البدء في علاجه بنفسكِ، فالتحليل يوضح نوع الطفيليات أو الديدان التي على أساسها يتم تحديد نوع العلاج.

    علاج الديدان عند الأطفال

    بعد إجراء التحليل وتحديد نوع هذه الكائنات يتم تحديد العلاج، فلكل من الطفيليات والديدان علاج مختلف كالآتي:

    • علاج الطفيليات عند الأطفال: يكون عن طريق دواء يسمى "الميترونيدازول" أو "النيتاكسوزايد"، ويأخذ منه الطفل جرعة يوميًّا ثلاث مرات لمدة أسبوع، ثم يجري تحليلًا مرة أخرى للتأكد من القضاء على الطفيليات.
    • علاج الديدان عند الأطفال: يكون عن طريق دواء يسمى "الألبندازول" أو "الفلوبندازول"، تبعًا لنوع الديدان الظاهرة بنتيجة التحليل، ويأخذ الطفل الدواء على جرعتين يفصل بينهما أسبوع، ثم يعيد التحليل للتأكد من اختفاء الديدان.

    ويقوم الطبيب بتحديد الجرعة حسب سن الطفل ووزنه ونوع الطفيليات أو الديدان المصاب بها.

    ملحوظة: إذا كان لديكِ أكثر من طفل وأصيب أحدهم بالطفيليات أو الديدان فيجب إجراء تحليل الديدان لهم جميعًا، فانتشار العدوى بين أطفال البيت الواحد أمر طبيعي ووارد جدًّا، وإذا عالجتِ طفلًا واحد فقط فقد يظهر التعب على طفل الآخر بعد فترة قصيرة.

    طرق الوقاية من الديدان عند الأطفال

    الاهتمام بالنظافة الشخصية واتباع القواعد الصحية أمر مهم للوقاية من الإصابة بالطفيليات والديدان، وأبرزها:

    1. غسل اليدين جيدًا بعد دخول الحمام.
    2. اتباع قواعد النظافة الشخصية عند استخدام الحمامات العامة، حتى لا ينتقل منها أي عدوى لطفلك.
    3. غسل اليدين قبل الأكل في أي وقت في اليوم، فقد يلمس الطفل بعض الأسطح الملوثة وينتقل له المرض.
    4. غسل الفواكه والخضروات بطريقة صحيحة بالماء والخل. 
    5. استخدام فلاتر المياه الجيدة لتجنب أضرار الماء الملوث.

    علاج الديدان عند الأطفال أمر سهل ويتم في خلال أسابيع قليلة، فقط اهتمي بمراقبة الأعراض التي تظهر على طفلك فجأة سواء آلام المعدة أو الإسهال، حتى يتم العلاج سريعًا منذ البداية دون أن يتطور الأمر لإصابته بالجفاف أو سوء التغذية.

    ولمعرفة المزيد من المقالات المتعلقة بتغذية وصحة الأطفال اضغطي هنا.

    عودة إلى أطفال

    إيمان رزق

    بقلم/

    إيمان رزق

    صيدلانية لكنني أهوى الكثير غير علم الصيدلة. أعمل في قسم التسويق في سوبرماما وأحب الكتابة والعمل اليدوي.

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon