طرق علاج الكحة للحامل

علاج الكحة للحامل

تعتبر الإصابة بنوبات البرد والإنفلونزا من الأمراض الشائعة بين الناس خلال فصل الشتاء، وتزداد قسوة أدوار البرد عندما تكون مصاحبة بالكحة، خصوصًا في أثناء الحمل، فعلاجات الكحة المتعبة في الأوقات العادية لا يمكن تناولها للحامل. ولكن من الضروري أن توجد طرق لعلاج الكحة للحامل، فبالرغم من أن المرض نفسه لا يؤثر على صحة وسلامة وتطور نمو الجنين بصورة طبيعية، فإن استمرار معاناة الأم من المرض يؤثر حتمًا على أداء الجهاز المناعي للجسم.

في هذا المقال سنتناول بعض الوصفات الطبيعية لعلاج الكحة للحامل، وذلك لمساعدتها على تخطي فترة المرض بطريقة سلسة، وبالطبع دون أي تأثير سلبي على الجنين أو على الجهاز المناعي للأم.

علاج الكحة للحامل بالأعشاب

من حسن الحظ أن كل الوصفات المتداولة بين الأمهات والجدات لعلاج الكحة وصفات فعالة بالفعل في علاج أدوار البرد والكحة، وهناك العديد والعديد من الوصفات التي تعتمد على فوائد الأعشاب والأغذية المتوفرة في كل بيت.

أوراق الريحان مع العسل لعلاج الكحة للحامل

ويمكن استعمالها بإحدى طريقتين:

  1. عمل معجون من العسل مع أوراق الريحان، وتناول ملعقة صغيرة منه تساعد على تهدئة الكحة بصورة كبيرة.
  2. يمكنك غلي أوراق الريحان ثم إضافة العسل، وتتميز هذه الطريقة بالاستفادة من تأثير المشروبات الساخنة أيضًا.

مشروب النعناع بالعسل لعلاج الكحة للحامل

يمكنك غلي النعناع، ثم إضافة ملعقة من العسل لمشروب النعناع وتناوله ساخنًا.

منقوع أوراق الجوافة لعلاج الكحة للحامل

اغسلي مجموعة من أوراق الجوافة، والتي يمكنك الحصول عليها من محلات العطارة، ثم انقعيها في كمية مناسبة من الماء الدافئ، واتركيها لساعتين أو ثلاثة، ويمكنك شرب منقوع أوراق الجوافة في كوب إلى ثلاثة أكواب يوميًّا، فهي فعالة في علاج الكحة والتخلص من البلغم أيضًا.

علاج الكحة للحامل طبيعيا

العسل لعلاج الكحة للحامل

يعتبر العسل وصفة متفق عليها عالميًّا كعلاج لنزلات البرد والكحة، فهو مثبط للكحة ومحفز للجهاز المناعي، وله تأثير ملطف على التهابات الحلق، ويمكنك تناوله منفردًا أو مذابًا في ماءٍ دافئ، أو مختلطًا ببعض الأعشاب كما ذكرنا سابقًا.

الزنجبيل لعلاج الكحة للحامل

ويعتبر الزنجبيل فعالًا بصورة خاصة في علاج الكحة الجافة، والتي تكثر الإصابة بها في أدوار البرد الفيروسية، وأيضًا عند الإصابة بنوبات الحساسية.

انقعي ملعقتين من الزنجبيل الطازج المبشور في كوبين من الماء المغلي لمدة 15 دقيقة كاملة، ثم أضيفي القليل من العسل واشربيه فورًا، ويمكنك أيضًا إضافة الليمون لمضاعفة الفائدة.

الحفاظ على ترطيب الجسم

خلال نزلات البرد والكحة يفقد الجسم كميات زائدة من الماء، لذلك يعتبر من الضروري جدًّا شرب كميات زيادة من الماء، لتقليل احتقان القنوات التنفسية المختلفة، وتعد الشوربة وعصير الليمون من السوائل المفيدة جدًّا أيضًا.

الغرغرة بماء وملح

تساعد الغرغرة بماء دافئ مضافًا إليه الملح من أكثر الوسائل فاعلية لتقليل الميكروبات في القنوات التنفسية المختلفة، وذلك بنسبة تصل إلى 40%، كما أن الماء المملح يساعد على تقليل احتقان أنسجة الحلق الملتهبة، ويمكنك تكرارها من مرتين لثلاث مرات يوميًّا.

جلسات البخار

يمكنك عمل جلسات بسيطة للبخار في المنزل، إما باستعمال جهاز البخار المنزلي، والذي يتوافر غالبًا لدى مرضى الحساسية، ويمكن الاستعاضة عن الجهاز فقط بغلي بعض الماء في إناء كبير، ثم استنشاق البخار المتصاعد، مع استعمال فوطة توضع فوق الرأس والإناء.

يمكنك أيضًا إضافة أوراق النعناع أو الريحان أو شرائح الليمون، لمزيد من الاستفادة من جلسة البخار.

الثوم المهروس لعلاج نزلات البرد

عادةً ما تكون الكحة عرضًا ثانويًّا لتطور نزلات البرد، ويعتبر الثوم المهروس من أفضل الوصفات لعلاج نزلات البرد، فهو يعمل كمضاد للبكتيريا ومضاد للفيروسات، ويجب تناوله نيئًا ولكن يمكنك خلطه بقليل من العسل لجعل طعمه مستساغًا.

عصير البصل لعلاج نزلات البرد

يعمل عصير البصل بطريقة مماثلة لتأثير الثوم المهروس في نزلات البرد، ويمكنك أيضًا خلطه مع العسل، أو تناول شرائح نيئة منه.

الليمون وفيتامين ج لعلاج نزلات البرد

يلعب فيتامين "ج" دورًا أساسيًّا في تحسين عمل الكليتين، وبالتالي غسل الدم من المخلفات المختلفة، ما يساعد على التخلص من البرد، ويزداد تأثير الليمون في كونه يعمل كمضاد للفيروسات والبكتيريا.

علاج الكحة للحامل في الشهور الأولى من الحمل

بالإضافة إلى الاستفادة من الوصفات السابقة لعلاج الكحة، يجب على الحامل المصابة بالكحة في شهور الحمل الأولى مراعاة الآتي:

  • الحصول على قسطٍ وافرٍ من الراحة.
  • محاولة الاسترخاء في أثناء نوبات الكحة.
  • استشارة الطبيب في حالة الشعور بآلام في أسفل البطن أو الظهر بعد نوبات الكحة، خصوصًا إذا كانت الآلام مستمرة.

علاج الكحة للحامل في الشهور الأخيرة من الحمل

يمكنك الاستفادة من الوصفات السابقة مع التركيز على بعض النقاط:

  • الاهتمام بشرب كميات وافرة من الماء، وذلك للتغلب على زيادة لزوجة الدم في هذه المرحلة.
  • الرجوع إلى الطبيب فورًا في حالة نزول سائل من المهبل، فقد تتسبب زيادة الضغط الناتج عن الكحة في ثقب مبكر في الأغشية التي تحوي السائل الأمنيوسي.
  • الالتزام بالراحة التامة.

عزيزتي الأم، بالرغم من عدم قدرة الحامل على تناول علاجات للكحة، فإن استعمال الوصفات السابقة كعلاج الكحة للحامل يحقق نتائج مرضية تمامًا، قد لا تكون سريعة جدًّا، ولكن ذلك يعود غالبًا لطبيعة الكحة كعرض غالبًا ما يستمر لفترة أطول من نزلات البرد المعتادة.

كل ما ترغبين في معرفته عن صحة الحامل في هذا الرابط

المصادر:
Health remedies for cough in pregnancy
Home remedies for cough in pregnancy
افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
4 أماكن لا تزيلي الشعر منها بالنتف
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon