طرق طبيعية لعلاج الكحة الجافة

علاج الكحة الجافة

السعال نوعان أحدهما جاف والآخر مخلوط بالبلغم، في هذا المقال نتحدث بالتفصيل عن الكحة الجافة التي توجد أسباب كثيرة للإصابة بها، وبغض النظر عن السبب فالمشكلة مزعجة جدًّا خصوصًا في فترات الليل التي يسوء فيها الأمر. إذا كنتِ تعانين من الكحة الجافة أنتِ أو أحد أطفالك، فعليكِ بقراءة هذا المقال لمعرفة علاج الكحة الجافة للرضع والأطفال والكبار. 

أسباب الكحة الجافة الأكثر شيوعًا 

الكحة الجافة تكون في الغالب تكون نتيجة الإصابة بفيروس الإنفلونزا، ويستمر الأمر بضعة أيام وينتهي، لكن أحيانًا تستمر الكحة لأسابيع بعد انتهاء البرد والإنفلونزا وهنا يمكن أن يكون السبب واحدًا من الأسباب التالية: 

  • الإصابة بالربو: الربو يؤدي إلى تضخم الشعب الهوائية، ويمكن أن تصاحب الكحة الجافة أعراض أخرى، مثل ضيق التنفس والصفير وقت النوم. 
  • ارتجاع المريء: وهو نوع من أنواع الارتجاع الحمضي المزمن الذي يمكن أن يتسبب في تهيج المريء وتلفه، والسعال الجاف هنا يكون رد فعل طبيعيًّا لهذا الارتجاع. 
  • السعال الديكي: وهي عدوى تنفسية معدية تسبب سعالًا جافًّا ويكون مميزًا عندما يسمعه الطبيب، ويشبه صوت الديك. 
  • الحساسية: بعض المهيجات الموجودة في الهواء تسبب الكحة الجافة، ويمكن أن تزيد من الوقت الذي يأخذه الجسم في الشفاء من الفيروسات المختلفة، ويتحول الأمر إلى حساسية موجودة في بعض الأجواء عند مواسم تغير الفصول على سبيل المثال، أو وجود أحد الحيوانات الأليفة بالقرب منك. 

علاج الكحة الجافة للرضع

إذا كانت الكحة الجافة ناتجة عن تعرض رضيعك لفيروس فسينتهي الأمر خلال أيام في الغالب، لكن هناك بعض العلاجات المنزلية التي يمكنك تخفيف الألم بها عن طفلكِ في هذا الوقت، منها: 

  1. حليب الأم: أي رضيع يقل عمره عن ستة أشهر لا يوجد ما هو أفضل من حليب الأم لعلاج السعال الجاف لديه، استمري في إرضاع طفلك بالحليب فهو يمنحه كل المواد المغذية التي يحتاجها ويوفر الأجسام المضادة لمكافحة الالتهابات المختلفة. 
  2. تهيئة الغرفة وقت النوم: استخدمي جهاز ترطيب الجو في غرفة طفلك للتخلص من الهواء الجاف الذي يزيد من الكحة، بالإضافة إلى قتل البكتيريا والفيروسات والتخلص من الأتربة الموجودة بها، وهو ما يساعد على التخفيف من أي التهاب لدى طفلك.
  3. بذور الثوم والقرنفل: ضعي على وسادة رضيعك قبل النوم بذور الثوم والقرنفل المحمصة في قطعة قماش واغلقيها جيدًا، فالثوم والقرنفل يحتويان على خصائص مضادة للبكتيريا تعمل كمطهر في المكان الذي ينام فيه رضيعك. 
  4. قطرات الأنف المالحة: قطرات الأنف فعالة جدًّا في تطهير أنف الطفل، ضعي بضع قطرات في كل جانب مع إمالة رأسه على الجانب الآخر، هذه الطريقة مفيدة في التخلص من السعال الجاف أو المصحوب بالبلغم. 
  5. مساج بالريحان وزيت جوز الهند: استخدمي مزيج من زيت جوز الهند البكر بعد تسخينه مع إضافة أوراق الريحان المطحونة إليه، ودلكي صدر رضيعك به، بالإضافة إلة ظهره ورقبته وقدميه أيضًا في حركات دائرية خفيفة. 

علاج الكحة الجافة عند الأطفال

معظم أنواع الكحة عند الأطفال والصغار لا تحتاج إلى علاج وتتحسن بمفردها خلال ثلاثة إلى أربعة أسابيع، تأكدي فقط من وجود طفلك في بيئة غير ملوثة خالية من الدخان والأتربة والتلوث والهواء الجاف، وكل الأطباء ينصحون بتناول الأعشاب وعلى رأسها الليمون الدافئ بالعسل الأبيض النقي. أما المضادات الحيوية وأدوية الكحة فهي لن تفيد إلا في حالات معينة ناتجة عن التهاب بكتيري في الحلق أو الصدر، وكل العلاجات الطبيعية التي ذكرناها للرضع يمكن استخدامها مع الأطفال والكبار أيضًا. 

علاج الكحة الجافة للكبار

هناك بعض العلاجات الطبيعية البسيطة التي يمكن استخدامها لعلاج الكحة عند الكبار والصغار أيضًا، أهمها: 

  • قطرات المنثول: متوافرة في معظم الصيدليات، وهي عبارة عن مركب من عائلة النعناع له تأثير مهدئ وبارد على الأنسجة الملتهبة، ويقلل السعال بشكل كبير. 
  • مرطب الجو: وهو جهاز ترطيب يوضع في المنزل للتخلص من الهواء الجاف الذي يزيد من الكحة، وهو ما يساعد على شفائه بشكل أسرع. 
  • تناول الحساء: الشوربة أو الحساء تساعد على ترطيب منطقة الحلق وتخفف من حدة السعال، إلى جانب المشروبات الدافئة والمهدئة. 
  • الابتعاد عن المهيجات: العطور والدخان ومنتجات التنظيف وشعر الحيوانات الأليفة، كلها أشياء تزيد من حدة السعال فابتعدي عنها. 
  • العسل: من أهم العلاجات الطبيعية، فله خصائص مضادة للالتهابات، ويمكن أن يساعد في تقليل التهاب الحلق، والتخلص من المخاط في حالة الكحة المصحوبة بالبلغم، وأفضل طريقة لتناول العسل هي إضافته على كوب من الماء الدافئ والليمون. 
  • الأعشاب: تناولها مغلية أو على الطعام، وفي مقدمتها: الزعتر والنعناع والكركم والثوم. 

علاج الكحة الجافة عند الأطفال والكبار لا يحتاج إلى أدوية كثيرة، فالاكتفاء بالعلاجات الطبيعية المنزلية المهدئة مع توفير جو مناسب خالٍ من التلوث ومرطب بشكل جيد، يساعد كثيرًا في تقليل الأيام التي تعانين فيها من الكحة الجافة، التي غالبًا ما تكون مزعجة بشكل كبير وخصوصًا في الليل.

ولمعرفة المزيد من المقالات المتعلقة بالصحة اضغطي هنا.

عودة إلى صحة وريجيم

إيمان رفعت

بقلم/

إيمان رفعت

أحب الكتابة فهي طريقتي في التعبير عن كل ما أعرفه وأشعر به. صديقي هو الكتاب وحياتي هي أسرتي الصغيرة.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon