فوائد شراب الشعير للحامل وأضراره

شراب الشعير للحامل

تُعد فترة الحمل من أكثر الفترات الحرجة في حياة المرأة، والتي تحرص فيها الأم على اتباع نظام غذائي مناسب لتضمن للجنين تغذية جيدة، ومع أعراض الحمل التقليدية كالغثيان وفقدان الشهية، قد لا تحصل الحامل على كفايتها من العناصر الغذائية، لذا تلجأ لتناول أطعمة ذات محتوى عالٍ من الفيتامينات والمعادن، وشراب الشعير للحامل من المشروبات الغنية بالفيتامينات والألياف وغيرها من العناصر الغذائية التي تحتاجها المرأة في أثناء الحمل، لذا اكتشفي في هذا المقال طريقة عمل شراب الشعير للحامل وأهم فوائده وأضراره.

فوائد شراب الشعير للحامل

يُستخدم الشعير في صناعة المخبوزات والمشروبات وعديد من الوصفات، وهو من الحبوب المغذية التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الفيتامينات والمعادن، ما يجعله من الأطعمة المفيدة في فترة الحمل سواء تناولته الحامل في صورة مخبوزات أو شراب، وأكدت العديد من الدراسات أن للشعير عديد من الفوائد في فترة الحمل أهمها:

  1. علاج الإمساك: الإمساك من الأعراض الشائعة في فترة الحمل، وتناول الشعير في أثناء الحمل يساعد بشكل كبير في زيادة حركة الأمعاء، ويُفضل تناوله في صورة شراب، إذ يساعد المحتوى السائل على تطرية البراز وعلاج الإمساك.
  2. الحماية من تشوهات الأنبوب العصبي: يُنصح بتناول حمض الفوليك في أثناء الحمل، إذ يساعد في تقليل فرص الإصابة بتشوهات الأنبوب العصبي، ويحتوي كل 100 جرام من الشعير على ما يقرب من 200 ميكروجرام من حمض الفوليك، ما يجعله من الأطعمة المهمة في فترة الحمل.
  3. التخلص من تورم القدمين: يساعد شراب الشعير في التخلص من السوائل الزائدة وتنقية الجسم من السموم بفضل خواصه المدرة للبول، لذا فإن تناول شراب الشعير قد يساعدكِ عزيزتي في التخلص من الماء المحتبس في الوجه والأقدام في فترة الحمل.
  4. التخلص من الالتهابات: تُشير الدراسات أن شراب الشعير يساعد في التخلص من حرقة المعدة، وهي من الأعراض الشائعة التي تظهر في الثلث الثاني من الحمل.
  5. إمداد الحامل بالفيتامينات والمعادن: يُعد الشعير مصدرًا غنيًا بكثير من المعادن المهمة في فترة الحمل، مثل الكالسيوم، البوتاسيوم، الحديد، المغنيسيوم، والتي يحتاجها الجنين لينمو بصورة طبيعية.

طريقة عمل شراب الشعير للحامل

يمكنكِ تحضير شراب الشعير في المنزل لضمان خلوها من الكحول أو المواد الحافظة التي تؤثر على الحمل، ولتحضير كوب واحد من شراب الشعير ستحتاجين إلى:

  • ¼ كوب حبوب شعير.
  • 3 أكواب ماء.
  • قليل من السكر أو العسل للتحلية. 

الطريقة:

  1. اغسلي الشعير جيدًا، وانقعيه في كمية من الماء لمدة أربع ساعات.
  2. صفي الشعير، وأضيفي له ثلاثة أكواب من الماء في وعاء عميق، وضعي الشعير على نار متوسطة حتى تصبح الحبوب طرية.
  3. صفي الخليط جيدًا، وأضيفي السكر للتحلية حسب الرغبة وتناوليه دافئًا، ويمكنكِ إضافة العسل أو الليمون لتحسين المذاق.

أضرار مغلي الشعير للحامل

في العموم، فإن تناول مغلي الشعير آمن في فترة الحمل، ولكن تناوله بكميات كبيرة قد يصاحبه بعض الآثار الجانبية والأعراض المزعجة، ومنها: تقلصات المعدة والانتفاخ والغازات، كما يجب عدم تناول الشعير في أثناء الحمل في الحالات التالية:

  • قد يكون لدى بعض النساء حساسية من الشعير، وقد يؤدي تناوله إلى الحكة وضيق التنفس والطفح الجلدي.
  • قد يتسبب غبار الشعير في تهيج الجيوب الأنفية أو ألم في العين أو احتقان بالأنف لدى بعض النساء.
  • أولئك الذين يعانون من حساسية الجلوتين يجب ألا يتناولوا الشعير.

في النهاية، فإن شراب الشعير للحامل له عديد من الفوائد الصحية للأم والجنين، حاولي إدراجه في نظامك الغذائي في فترة الحمل، وتناوليه بانتظام للاستفادة من قيمته الغذائية، وتجنبيه تمامًا في حال ظهور أي ردود فعل تحسسية.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما"

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store
     
المصادر:
Barley During Pregnancy
Common Risks of Barley Consumption

عودة إلى الحمل

سارة السعدني

بقلم/

سارة السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
ا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon