5 خطوات لعلاج خوف الطفل الرضيع خلال النوم

خوف الطفل الرضيع

نوم الطفل الرضيع هو تحدٍ كبير للأمهات، فبالإضافة إلى عدم انتظام نوم الرضيع حديث الولادة من الأساس، فإنه كثيرًا ما يستيقظ باكيًا، وتختلف أسباب بكائه بين حاجته إلى الرضاعة أو تغيير الحفاض وما إلى ذلك، أو خوفه من شيء ما، وعن أسباب خوف الطفل الرضيع وتفسير هذا وطرق التعامل معه، تقدم لكِ "سوبرماما" هذا المقال.

أسباب خوف الطفل الرضيع أثناء النوم

من الشائع عند الأطفال الرضع إصدار بعض الأصوات في أثناء النوم، بما في ذلك البكاء وحتى الصراخ في أثناء النوم دون سبب واضح، وتفسير هذا يرجع إلى:

  1. عدم انتظام دورة النوم: في معظم الحالات لا يكون البكاء في أثناء النوم علامة على وجود مشكلة خطيرة، ويرجع غالبًا إلى عدم انتظام دورات النوم والاستيقاظ لدى حديثي الولادة، لأن أجسامهم لم تتعود بعد على دورة النوم العادية، ولهذا السبب يكون لدى الرضع حديثي الولادة هذه الحالة (شبه الواعية) وفيها يصعب تحديد ما إذا كانوا نائمين أم مستيقظين.
  2. طريقة للتعبير: ويرتبط هذا بأن البكاء لدى الأطفال الرضع هو الطريقة الأساسية لتعبيرهم عما يشعرون به، لذا من الطبيعي أن يبكوا كثيرًا حتى في أوقات نومهم، لأسباب مختلفة.

وطالما أن الرضيع لا يعاني من مشكلات كالمرض أو الألم ويتمتع بصحة جيدة، فلا تقلقي فهذه علامة طبيعية للنمو وليست علامة على وجود أي خطر، فمشاكل النوم موجودة لدى نحو 30% من الأطفال الرضع حديثي الولادة، وسوف تتحسن هذه الحالة بمرور الوقت في عمر ثلاثة شهور أو أربعة، وستلاحظين تحسنًا كبيرًا.

الخوف بسبب الكوابيس عند الأطفال الرضع

مع حدوث هذه الحالة تشك الأمهات أن طفلها الرضيع شاهد كابوسًا، ولكنه أمر غير مؤكد، لأننا لا نعرف ما السن التي يبدأ فيها الأطفال في مشاهدة الكوابيس، فبعضهم يبدأ في عمر 18 شهرًا، ويحدث هذا بشكل أكثر شيوعًا مع الأطفال الأكبر سنًا بين 4 و12 عامًا. كما أن الكابوس يحدث في مرحلة النوم العميق، ويصاحبه في الغالب حركة في السرير، ويحدث الكابوس خاصةً إذا كان مريضًا أو لم ينم بشكل جيد منذ فترة.

وما يجب أن تفعليه وقتها إذا شعرت أن طفلكِ شاهد كابوسًا هو طمأنته وتهدئته والتربيت على ظهره إلى أن يعود مرة أخرى للنوم، وإن كان أكبر سنًا قولي له إنه غير حقيقي حتى يهدأ ويتمكن من النوم مرة أخرى.

علاج خوف الأطفال الرضع أثناء النوم

عادًة سيكون رد فعلكِ الطبيعي على صراخ طفلكِ الرضيع في أثناء نومه هو إيقاظه واحتضانه، ولكن الأفضل أن تتأكدي من سلامته فقط وتفعلي الآتي:

  1. الانتظار ومراقبة الرضيع: تابعي طفلكِ الرضيع، وفي الغالب ستكون هذه الحالة إحدى مراحل النوم لديه، كما ذكرنا.
  2. تهدئة الطفل: إذا استمر البكاء دون أسباب، فحاولي تهدئته دون إيقاظه، بتمرير يدكِ بلطف على ظهره أو بطنه، فسيساعده هذا على الانتقال من مرحلة نوم إلى مرحلة أخرى أعمق، والتوقف عن البكاء.
  3. التركيز مع صوت الرضيع: تابعي صوت طفلكِ الرضيع، وإذا كان يبكي بسبب الجوع أو بلل حفاضته أو الشعور بالبرد أو الحرارة، سيزداد بكاؤه، وفي هذه الحالة، افعلي ما يحتاجه، وبالنسبة لتغيير الحفاض، افعلي هذا في هدوء ودون صوت عالٍ، ويفضل دون ضوء، حتى لا يستيقظ ويصعب إعادته للنوم مرة أخرى، فإيقاظه سيجعله مستيقظًا لفترة طويلة ويعيق نومه، وفي الغالب سيهدأ سريعًا.
  4. إعادة طقوس النوم: إذا استيقظ الرضيع اتبعي طقوس النوم مرة أخرى بهدوء لإعادته إلى النوم.
  5. استشارة الطبيب: إذا استمر الأمر لفترة، فيجب أن تستشيري الطبيب للاطمئنان على صحته.

اضطرابات النوم عند الأطفال الرضع

بخلاف البكاء والخوف في أثناء النوم، يعاني الأطفال الرضع من اضطرابات النوم، حيث ينام حديثو الولادة ما بين 12-20 ساعة في اليوم، ولكن بشكل متقطع، وبعد أسابيع قليلة من الولادة وحتى ثلاثة أشهر تقريبًا ينامون من أربع إلى خمس ساعات في كل مرة، وبعد ثلاثة أشهر ينام الطفل الرضيع من ثماني إلى تسع ساعات في الليل مع وجود نوم القيلولة للرضيع خلال النهار.

ويقضي الأطفال حديثو الولادة نحو نصف ساعات نومهم في مرحلة تسمى النوم النشط، وفيها يحدث ارتعاش في ذراعي الطفل وساقيه، وتحريك في عيونه وجفونه المغلقة، وتنفس غير منتظم، وتأتي مرحلة النوم العميق عندما لا يتحرك الطفل على الإطلاق، ويكون تنفسه عميقًا ومنتظمًا. وهناك أسباب أخرى يمكن أن تؤثر على نومه مثل، روتينه النهاري، والتسنين، ووقت المرض، ضعيها في الاعتبار عند اضطراب نوم الطفل.

خوف الطفل الرضيع وبكاؤه في أثناء النوم أمر طبيعي يحدث لأطفال كثيرين، فقط تابعيه وتعرفي على الطرق الصحيحة للتعامل معه، وفي الغالب سينتهي هذا الخوف مع انتظام نوم الرضيع بشكل عام.

المصادر:
soothe a baby crying in their sleep
Soothe a Baby Crying in Sleep
Why is my baby crying while sleeping?

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
ي
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon