حقائق علمية عن السرطان

صحة
  • ما هو السرطان؟

السرطان هو مجموعة متشابكة من الأمراض وليس مرضاً واحداً.
السرطان يبدأ في الخلايا ، والخلية هي وحدة الحياة الأساسية في جسم الكائن الحي.
يتكون الجسم من عدة انواع من الخلايا، وفي الوضع الطبيعي فإن الخلايا تنمو وتنقسم لتشكيل خلايا جديدة فقط عندما يحتاج الجسم لذلك . وهذه العملية المتتابعة تساعد على بقاء الجسم في صحة جيدة.لكن أحياناً تواصل بعض الخلايا عملية الانقسام عندما لا تكون هناك حاجة لخلايا جديدة.هذه الخلايا الإضافية تشكل كتلة من الانسجة يطلق عليها اسم" الورم".والأورام بدورها تكون إما "حميدة" أو " خبيثة".
  • الأورام الحميدة: عادة يمكن إزالتها وهي في معظم الحالات لا تعاود الرجوع. كما أنها لا تنتشر في أجزاء الجسم الاخرى، والأهم من ذلك هو أنها نادرا ما تشكل خطراً على الحياة.
  • الأورام الخبيثة: وهي السرطان . حيث تكون الخلايا في هذه الأورام شاذة وتنقسم بدون سيطرة أو نظام ، وباستطاعتها أن تخترق الأنسجة والأعضاء المجاورة لها وتتلفها . بالإضافة إلى ذلك، فإن الخلايا السرطانية تستطيع الانفصال عن الورم الخبيث ودخول الدورة الدموية والنظام الليمفاوي،وهكذا يمكن للسرطان أن ينتشر من موقعه الأصلي ليشكلأوراما أخرى في أعضاء مختلفة من الجسم ، وانتشار ).Metastasis السرطان يسمى " الانبثاث أو النقائل"
  • أعراض السرطان 

من الأهمية بمكان ، الانتباه إلى العديد من الأعراض التي تنتج عن خلل في وظيفة أحد الأعضاء ، والتي قد تشير أحياناً إلى إحتمالية وجود سرطان في جسمنا، من تلك الأعراض:

  1. زيادة سماكة ، أو انتفاخ في الثدي أو أي جزء آخر في الجسم
  2. تغيرات واضحة في الثلول أو الشامة
  3. قرحة جلدية لا تشفى
  4. سعال مستمر أو بحة في الصوت
  5. تغيرات في عادات التبرز(الغائط) أو التبول
  6. عسر هضم أو صعوبة في البلع
  7. تغير غير مبرر في الوزن
  8. نزيف أو إفرازات غير طبيعية (اقرأي أيضا : فواكه و خضروات للوقاية من سرطان الثدي )
عندما تظهر هذه الأعراض أو غيرها ، فهي ليست دائماً بسبب السرطان. ربما تكون ناتجة عن التهاب أو ورم حميد أو مشاكل أخرى . ومن المهم مراجعة الطبيب عند ظهور أي من الأعراض المذكورة أو أي تغير جسمي آخر ، لأن الطبيب وحده قادر على التشخيص . يجب على المرء أن لا ينتظر حتى يشعر بالألم لأن السرطان في مراحله المبكرة لا يسبب ألماً.
  • من يصاب بالسرطان، وهل يمكن تجنب الإصابة به؟

إن احتمالية الإصابة بسرطانات معينة تختلف حسب جنس الإنسان وعمره، والبيئة المحيطة والعادات التي يتبعها سواءً في طعامه أو نشاطه ، إضافة إلى التاريخ المرضي للعائلة.
ولذلك يوصي الأطباء دائماً بالامتناع عن التدخين ، وتناول الأغذية قليلة الدهن وكثيرة الألياف كالفاكهة والخضروات الطازجة، والإكثار من الرياضة وتجنب السمنة إضافة إلى حماية الجلد (سواء الاأطفال أم الكبار) من أشعة الشمس الضارة .
  • ما هي أهمية الكشف المبكر؟

الكشف المبكر عن السرطان قبل ظهور أعراضه يسهل عملية علاجه ويزيد من فرص الشفاء التام منه.
العديد من السرطانات يمكن الكشف المبكر عنها عندما يبادر الانسان للأخذ بالتوصيات العالمية للكشف المبكر والفحص الطبي الدوري ، عن تلك السرطانات.
  • التوصيات العالمية لفحوصات الكشف المبكر

للرجال أكبر من خمسين عام:

  1. مرة كل سنة فحص الدم الخفي في القوقون وفحص البروستا
  2. مرة كل ٥-١٠ سنوات تنظير القولون

للنساء أكثر من ٥٠ عام

  1. مرة كل سنة فحص مسحة عنق الرحم وصورة شعاعية للثدي
  2. مرة كل ٥-١٠ سنوات فحص الدم الخفي في البراز وتنظير القوقون (اقرأي أيضا  : كلمي ابنتك عن سرطان الثدي )

للنساء بين ٤٠ و ٤٩ عام

  1. مرة كل سنة فحص مسحة عنق الرحم وصورة شعاعية للثدي
  2. في حال وجود إصابات أسرية بالسرطان (عوامل خطر) تجرى الفحوصات قبل موعدها الطبيعي حسبما يقدر الطبيب.
  • هل يمكن الشفاء من السرطان ؟

يمكن الشفاء من السرطان، حيث تبلغ نسبة الشفاء منه (60%) وتزداد النسبة (80%) أو أكثر إذا ما اكتشف السرطان مبكراً.
  • هل السرطان مرض مُعدي؟ 

إن السرطان مرض غير معد إطلاقا ، ولم يحدث أن انتقل المرض لأحد لأنه خالط أو جالس أو صافح أو قضى بعض الوقت مع مرضى السرطان .. في الحقيقة التواصل معهم قد يكون كل ما يحتاجونه منا.
  • ماهي طرق العلاج؟ 

علاج السرطان يعتمد على نوعه وحجمه وموقعه والمرحلة التي وصل إليها والحالة الصحية العامة وعوامل أخرى يقوم الطبيب بتطوير خطة علاجية تناسب كل حالة مرضية.

  1. ـ العلاج بالجراحة
  2. ـ العلاج بالأشعة
  3. ـ العلاج الكيميائي
  4. ـ العلاج بالهرمونات
  5. ـ العلاج المشترك الذي يجمع العلاج بالجراحة والعلاج الكيميائي والعلاج بالأشعة
  6. ـ العلاج الحيوي
  7. ـ زراعة نخاع العظم (اقرأي أيضا : أهمية الاكتشاف المبكر لسرطان الثدى )
في المقال القادم نتحدث عن سرطان الثدي بصفة خاصة 
موضوعات أخرى
التعليقات