ما الوقت الصحيح للجماع بعد الإبرة التفجيرية؟

الوقت الصحيح للجماع بعد الابره التفجيريه

يُقصد بالتبويض تكوين البويضة داخل المبيض ثم نضجها وإطلاقها منه إلى قناة فالوب، حيث تُخصب بواسطة الحيوان المنوي، وتواجه نسبة كبيرة من النساء مشكلات في هذا الأمر، التي عادةً ما تكون السبب الرئيسي في تأخر الحمل، وفي معظم الحالات يصف الطبيب منشطات للتبويض، وهي هرمونات شبيهة بتلك التي تفرزها الغدة النخامية، التي تحفز تكوين البويضات داخل المبيض، ثم يتبعها بحقن هرمونية أخرى تُعرف بـ"الإبر التفجيرية"، التي تكمل إنضاج البويضة وإطلاقها للتخصيب. في هذا المقال نخبركِ بالوقت الصحيح للجماع بعد الإبرة التفجيرية لتعزيز فرص الحمل، ونسبة نجاح الحمل بعد أخذها.

الوقت الصحيح للجماع بعد الإبرة التفجيرية

الجماع المحدد بالتوقيت تقنية بسيطة يتبعها عديد من أطباء النساء لتعزيز فرص الحمل للمرأة، عن طريق تحديد أوقات معينة للجماع ليحدث خلال الفترة الأكثر خصوبة لديها، أو بمعنى آخر في وقت الإباضة، ما يساعد على تخصب البويضة وحدوث الحمل، وفي الطبيعي يوصي الطبيب بالجماع في اليوم الـ 14 من اليوم الأول لآخر دورة شهرية، وهو وقت الإباضة للسيدات اللاتي لديهن دورة شهرية منتظمة مدتها 28 يومًا، فمثلًا إذا كان اليوم الأول لآخر دورة شهرية الثالث من يناير، سيوصي الطبيب بالجماع في يوم السادس عشر من يناير أي في وقت التبويض.

أما إذا كانت هناك مشكلة في التبويض، ولجأ الطبيب لاستخدام منشطات التبويض، سواء في صورة أقراص أو حقن، وبعدها الإبرة التفجيرية، فإن تحديد أوقات الجماع يكون أمرًا غاية في الأهمية، إذ تعمل الحقن التفجيرية على تحفيز البويضات لتمر بالمرحلة الأخيرة من عملية النضج، ثم إطلاقها من جريبات المبيض (أكياس في المبيض تتكون فيها البويضات، وتمر بعديد من الانقسامات حتى تنضج) خلال 36 ساعة من الحقن، ويوصي الطبيب بالجماع قبل موعد الإباضة المتوقع وفي أثنائها وبعدها، أي خلال 24 و36 و48 ساعة بعد أخذ الحقنة التفجيرية، لذا يُنصح عزيزتي بمراقبة مواعيد الدورة الشهرية وتدوينها، حتى يتمكن الطبيب من تحديد مواعيد الحقن بدقة، وبالتالي أوقات الجماع ما يعزز فرص الحمل.

نسبة نجاح الحمل بعد الإبرة التفجيرية

من الصعب تحديد نسبة نجاح حدوث الحمل بعد الحقن التفجيرية، فهو أمر يحكمه عديد من العوامل، أهمها:

  • العمر، إذ تزداد فرص الحمل في السن الصغيرة.
  • الوزن، إذ ترتبط زيادة الوزن بمشكلات التبويض، وعلى رأسها تكيس المبايض.
  • وجود مشكلات صحية.
  • استخدام أدوية أو إجراءات أخرى مع الحقن، مثل: منشطات التبويض، أو في حالة الحقن المجهري.

مع ذلك، فقد أُجريت دراسات طبية عام 2017 حول تأثير الحقن التفجيرية مع التلقيح الصناعي في زيادة فرص الحمل، ووجدت أن معدلات حدوث الحمل في حالة التلقيح الصناعي بلغت فقط 5.8%، بينما ازداد المعدل مع استخدام الحقن التفجيرية ليصل إلى 18.2%، ما يعني أنها تزيد فرص الحمل.

أثبتت الدراسات أيضًا أن استخدام الحقنة في توقيت ارتفاع هرمون "اللوتين" (هرمون طبيعي تفرزه الغدة النخامية لتنشيط التبويض)، يزيد معدلات الحمل إلى 30.8 %، ما يعني في العموم أن الإبرة التفجيرية تزيد فرص الحمل، سواء كانت بمفردها أو مع أدوية تنشيط التبويض الأخرى.

ختامًا عزيزتي، أخبرناكِ بالوقت الصحيح للجماع بعد الإبرة التفجيرية، ولتعزيز فرص الحمل دوني مواعيد دورتكِ الشهرية بانتظام، والتزمي بمواعيد الحقن التي يحددها الطبيب، كذلك مواعيد الجماع لضمان تخصيب البويضة في الوقت المحدد، وبالتالي زيادة فرص حملكِ.

تأخر الإنجاب من المشكلات التي لا بد من استشارة طبيب النساء والتوليد فيها، كذلك يمكنكِ الاستفادة من هذه النصائح الطبية في قسم التخطيط للحمل.

المصادر:
Ovidrel and Trigger Shots
Success rates when getting a trigger shot
Success rates when getting a trigger shot as part of your protocol
What is the best time for intercourse to get pregnant?
Gonadoptropins

عودة إلى الحمل

سارة السعدني

بقلم/

سارة السعدني

كاتبة حرة، أعشق الكتابة وأراها الطريقة المثالية لتحرير الأفكار، وأؤمن أن الكتابة والقراءة هما نافذتا الروح. أكتب في جميع الموضوعات خاصة ما يهم المرأة والأسرة. لدي طفلين أكتشف نفسي من جديد من خلال تربيتهما وأحاول أن أكون أمًا خارقة أي "سوبرماما" لهما.

موضوعات أخرى
أهمية فيتامين "د" للأطفال ومصادره وعلامات نقصه
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon