ما أسباب التهاب الغدة النخامية؟

التهاب الغدة النخامية 

الغدة النخامية مركز التحكم في نظام الغدد الصماء، فتتحكم في وتنظم وظائف عديد من الغدد الصماء الأخرى داخل الجسم. لا يتجاوز حجم الغدة النخامية والتي تواجد في قاعدة الدماغ أسفل المخ بحجم ممحاة القلم الرصاص، مع ذلك ترتبط بكثير من الوظائف الحيوية بالجسم، لذا، فإن التأكد من صحة الغدة النخامية أمر ضروري للحفاظ على صحة الجسم بشكل عام. التهاب الغدة النخامية من المشكلات الأكثر شيوعًا والتي تصيب الجسم نتيجة عديد من الأسباب، تعرفي من خلال المقال إلى الأسباب وطرق العلاج. 

ما أسباب التهاب الغدة النخامية؟

التهاب الغدة النخامية يصيب الغدة النخامية أو ساق الغدة النخامية، فيؤدي إلى درجات متفاوتة من فشل الغدة النخامية. هناك عدة أنواع أو أسباب محتملة لالتهاب الغدة النخامية، الأكثر شيوعًا هو التهاب النخاع الليمفاوي يليه التهاب النخاع الحبيبي. يحدث التهاب الغدة النخامية الكلاسيكي في الغالب عن النساء خلال الحمل أو بعده، ولكنه يمكن أن يحدث عند الرجال أيضًا في المراحل العمرية المختلفة. مؤخرًا، جرى الكشف عن شكل جديد من التهاب الغدة النخامية في المرضى ممن يخضعون للعلاج المناعي كعلاج للسرطان، والأكثر شيوعًا في المرضى الذين يعانون من الورم الميلانيني النقيلي. 

أعراض التهاب الغدة النخامية

أكثر أعراض التهاب الغدة النخامية شيوعًا هو فشل الغدة النخامية الأمامية والخلفية (والتي قد تشمل قصور الغدة الكظرية، قصور الغدة الدرقية، قصور الغدد التناسلية، نقص هرمون النمو، وكذلك مرض السكري الكاذب). تشمل الأعراض الشائعة الأخرى الصداع وفقدان البصر. من الأعراض الأخرى: 

  1. الصداع أو آلام الرأس الشديدة دون علاج. يحدث هذا بسبب ضغط العصب البصري، الذي قد يؤدي أيضًا إلى عدم وضوع الرؤية أو الرؤية المزدوجة أو فقدان الرؤية. 

  2. الغثيان والرغبة في القيء. 
  3. العطش الشديد. 
  4. ارتفاع مستويات البرولاكتين في الدم (الهرمون المسؤول عن بدء الرضاعة أو ما يُعرف بهرمون الحمل). 

علاج تضخم الغدة النخامية

يجري تشخيص التهاب الغدة النخامية من خلال الاختبارات المعملية لتأكيد مستويات الهرمون غير الطبيعية في الدم، ومن خلال الرنين المغناطيسي MRI كذلك.

  • يظهر التصوير بالرنين المغناطيسي تضخمًا منتشرًا في الغدة النخامية، بالإضافة إلى زيادة سمك ساق الغدة النخامية. 
  • قد يكون التدخل الجراحي مطلوبًا لأخذ خزعة، ما يؤكد تشخيص التهاب الغدة النخامية واستبعاد أي نشاط سرطاني. إذا كانت الغدة متضخمة وساق الغدة النخامية أو الغشاء المخاطي سميكًا، فقد يشير ذلك إلى تشخيص التهاب الغدة النخامية. 
  • غالبًا ما يكون من الأسهل تشخيص التهاب الغدة النخامية عند الحوامل بسبب الفحوصات الهرمونية المنتظمة والمكثفة التي تخضع لها الحامل. كما قد يكون من غير الضروري تأكيد التهاب الغدة النخامية من خلال التصوير الشعاعي لهؤلاء النساء، على الرغم من أنه يمكن القيام به إذا لزم الأمر. بالنسبة للحالات التي لم يكتمل فيها التصوير الشعاعي لتأكيد تشخيص التهاب الغدة النخامية، يُنصح بشدة أن يتلقى الأفراد متابعة عن كثب بعد العلاج.
  • قد يصف الطبيب علاج التهاب الغدة النخامية باستخدام الأدوية المثبطة للمناعة في بعض الحالات، مع ذلك، لا ينصح بها فترات طويلة، لكن يكون استخدامها وفقًا لتقدير الطبيب، كما تتوافر طرق العلاج بالهرمونات البديلة. يجب أن نذكر ضرورة الحصول على علاج التهاب الغدة النخامية إذا كانت الأعراض تؤثر بشكل كبير في الوظائف الحيوية أو الآلام الشديدة مثل الصداع أو تغيرات الرؤية الناتجة عن ضغط العصب البصري، فقد تتسبب في الإصابة بالعمى إذا تركت دون تدخل طبي. 
  • يمكن أن يلجأ الطبيب للتدخل الجراحي في الحالات الشديدة مع تضخم كبير في الغدة النخامية. 

علاج ورم الغدة النخامية بالأعشاب 

يتسبب الخلل الهرموني الناتج عن الملوثات البيئية والمواد الكيميائة في اضطراب الغدد الصماء ولا سيّما التهاب الغدة النخامية، من ثم يرتبط ذلك بكثير من المشكلات الصحية. يمكن أن تساعد بعض العلاجات العشبية في ضبط مستويات الهرمونات الأساسية في الجسم، والتي تساعد كذلك على تعزيز وظائف الجهاز المناعي وتقليل الإجهاد البدني وتنقية الجسم من السموم. 

لا ينبغي الاعتماد على الأعشاب والعلاجات الطبيعية لعلاج التهاب الغدة النخامية أو الأورام بشكل منفرد، فقد يتفاقم الأمر ليصبح أكثر صعوبة. لذا، ننصحك باللجوء إلى الفحص الطبي لتحديد السبب الأساسي وراء تلك المشكلة ووصف العلاجات المناسبة. 

ختامًا، التهاب الغدة النخامية حالة نادرة، لكن يمكن السيطرة عليها عند الفحص المبكر، في حين أنه قد يسبب أعراضًا تؤثر في الوظائف الحيوية بالجسم، إلا أن عديدًا من الأفراد لا يعانون من شدة تلك الأعراض. إذا لاحظتِ ظهور أعراض شديدة تؤثر سلبًا في صحتك، فاحرصي على استشارة الطبيب فورًا والخضوع للفحوصات اللازمة والتأكد من التاريخ العائلي. 

لقراءة مزيد من مقالات الصحة اضغطي هنا.

المصادر:
Pituitary Inflammation (Hypophysitis)
Hypophysitis
The symptoms, diagnosis and treatment of Hypophysitis
Herbs and Spices as Natural Medicine for Treatment of Metabolic Disorders

عودة إلى صحة وريجيم

سمر حمدي

بقلم/

سمر حمدي

كاتبة حرة، حاصلة على بكالريوس العلوم من جامعة عين شمس، بدأت الكتابة منذ سبع سنوات ولدي الكثير من المقالات المنشورة في عدة مواقع إلكترونية. أجد شغفي في الكتابة عن شؤون المرأة العربية وكل ما يخص أسرتها. 

موضوعات أخرى
لن تتوقعي ما يفعله الحليب بجسم طفلك
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon