احذري هذه التصرفات إن تأخرت ولادتك

    تصرفات عند تأخر الولادة

    تنتظر كل أم مرور فترة حملها بفارغ الصبر حتى يحين موعد ولادتها وترى صغيرها أمام عينيها، وبمجرد دخولها في الشهر التاسع تزداد لهفتها وتظل تحسب الأيام، فولادتها باتت على وشك الحدوث. ولكن قد يمر الموعد المحتمل للولادة دون أن يحدث أي جديد، فينتابها القلق وتشعر بالتوتر، وتستمع لنصائح من حولها حتى تتخلص من ملل الانتظار ومتاعب الحمل، وترى طفلها في أقرب وقت.

    وهنا قد تقع الحامل في بعض التصرفات عند تأخر الولادة، اعتقادًا منها أنها ستساعد على تحفيز المخاض (الطلق) وتعجيل الولادة، ولكنها في حقيقة الأمر قد تضر بصحتها هي وجنينها. لذا تستعرض معكِ "سوبرماما" بعض التصرفات التي عليكِ تجنبها إذا تأخرت ولادتكِ، حتى تمر فترة حمل بسلام دون أن تضري بصحتكِ أو بجنينك.

    تصرفات عند تأخر الولادة يجب تجنبها

    1. ممارسة التمارين الرياضية العنيفة: قد ينصحكِ البعض بالإكثار من ممارسة التمارين الرياضية القوية، أو الإفراط في الأعمال المنزلية، اعتقادًا منهم أنها ستُساعدك في تحفيز مخاضك. وهذا الاعتقاد خاطئ، فإجهادك الأنشطة البدنية القاسية قد يُلحق الضرر بك وبجنينك، ويعرضك للنزيف. لذا استشيري طبيبك أولًا قبل إجراء أي تمارين رياضية، لإرشادك إلى الرياضة الخفيفة المفيدة لإعداد جسمك للولادة.
    2. اتباع الوصفات المنزلية القديمة دون استشارة الطبيب: تجنبي اللجوء لأي زيوت أو أعشاب سمعتِ أنها ستعجل من موعد الولادة، مثل شرب زيت الخروع وتناول الطعام الحار وشاي الأعشاب، فمعظم هذه الحيل ما هي إلا خرافات عديمة الفائدة، وقد تلحق الضرر بكِ وبجنينك. إذ إن زيت الخروع يمكن أن يُسبب لكِ الإسهال، وبالتالي قد تصابين بالجفاف، أما الأطعمة الحارة فقد تسبب لكِ حرقة المعدة والحموضة، وشاي الأعشاب والعلاجات غير المعروفة قد تكون مؤذية لمعدتكِ أيضًا.
    3. الوقوع في شباك الاكتئاب: مع تأخر الولادة قد يزيد القلق والتوتر لدى الأم، بل إنه قد يصل في بعض الحالات إلى مرحلة الاكتئاب، ما يؤثر سلبًا في الجنين وحركته وحالته النفسية. فمع تعرض الأم لضغط نفسي أو قلق أو اكتئاب، فإن حركة الجنين تصبح أكثر نشاطًا وأقل استقرارًا، وكلما زاد الضغط النفسي، أصبحت حركته أقل استقرارًا، لأن الطفل بدلاً من أن يهنأ بنوم هادئ وآمن، تعمل الهرمونات التي تدخل له من خلال الرحم على إزعاجه. لذلك قد يُولد طفلكِ عصبيًّا لا يمكن تهدئته بسهولة، وربما يعاني من نشاط مفرط، أو نوبات مغص.
    4. الإفراط في تناول الطعام: التهام كميات كبيرة من الطعام ليس استجابةً منك للجوع، وإنما رد فعل لشعورك بالضيق النفسي، ما يؤثر سلبًا في نشاطك، ويتسبب في خمولك بدلًا من استعدادك للولادة.

    أسباب تأخر الولادة

    هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى تأخر الطلق، وبالتالي تأخر الولادة، إليكِ أشهرها:

    • عدم حساب موعد الولادة بدقة، ويرجع ذلك إلى الخطأ في حساب تاريخ اليوم الأول للدورة الشهرية، لذا ففي أغلب الحالات يكون تأخر الولادة غير حقيقي.
    • الاضطرابات الهرمونية والنفسية للأم خلال فترة الحمل.

    متى يلجأ الطبيب إلى الولادة القيصرية؟

    يحرص معظم الأطباء على إكمال الأم 42 أسبوعًا من الحمل قبل التدخل الجراحي في الولادة، لترك الفرصة للجسم للتصرف بصورة طبيعية. وبعد هذه المدة، يبدأ الطبيب بالتدخل، وينصحك بالطريقة المناسبة لكِ لتحفيز عملية الولادة، سواء عن طريق المحفزات الطبيعية، أو الحقن، أو بعض الأدوية، أو حتى إجراء عملية قيصرية إن كنتِ في حاجة لذلك.

    ومن المعروف أن الولادة الطبيعية هي الأفضل للأم والمولود، ولكن في بعض الحالات قد تستلزم حالة الأم اللجوء إلى الولادة القيصرية. تعرفي على الحالات التي تستدعي اللجوء إلى الولادة القيصرية من هنا.

    وأخيرًا، لا تقلقي إذا تجاوزتِ موعد الولادة، إذ تختلف كل حالة حمل عن الأخرى، وغالبًا ما تتأخر الولادة الأولى. فقط كل ما عليكِ هو تجنب هذه التصرفات عند تأخر الولادة، والتواصل مع الطبيب في هذه الفترة حتى يجري لكِ الفحوصات اللازمة، للاطمئنان على حالة الجنين وسلامته.

    الآن يمكنكِ متابعة حملكِ أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

    • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
    • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

    عودة إلى الحمل

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon