أضرار كثرة تناول الدهون على الأطفال

تغذية وصحة الأطفال

تمتلأ المجلات والبرامج والمواقع الإلكترونية بمقالات وتوصيات حول ضرورة تناول الطعام الصحي وممارسة بعض النشاط البدني لامتلاك الصحة الجيدة واللياقة المناسبة. بالإضافة إلى أن نمط الحياة الصحي يجنبنا الكثير من الأمراض المزمنة مثل السمنة والسكري وأمراض القلب والأوعية الدموية وضغط الدم وجميع أنواع السرطان تقريبًا.

والحقيقة أن المشكلة تبدأ من الطفولة ومن داخل الأسرة إذ تبدأ العادات الغذائية من التعود على تناول نمط معين من الأطعمة خاصة الدهنيات والسكريات عبر ما يقدمه الأبوين لأطفالهما فما أثر ذلك على الأطفال.

علينا أولًا أن نتعرف على ماهية الدهون، فالدهون عبارة عن مواد كيميائية موجودة في كثيرٍ من الأطعمة، وهي مهمة بالطبع للصحة ولتوفير الطاقة وكذلك من أجل امتصاص بعض الفيتامينات مثل فيتامينات أ ود وي وك.

وللدهون أهمية كبرى في حماية العديد من الأعضاء مثل الكليتين وأعضاء البطن بالإضافة إلى أنها تمثل جزءًا من بعض الأعضاء مثل الدماغ، وكذلك من أجل إفراز العديد من الهرمونات مثل الستيرويد والبروستاجلاندين وغيرها. ولهذا كله يجب تناول بعض الدهون للحفاظ على الصحة وعدم الإكثار منها لتجنب المرض في الوقت نفسه.

تنقسم الدهون إلى نوعين أساسيين هما الدهون المشبعة أو الثلاثية والدهون غير المشبعة أو الأحادية. ويعد النوع الأول مضرًا وإن كانت موجودًا بشكل طبيعي لكن زيادة تلك النوعية تعتبر حالة مرضية مثل السمن والزبد والقشطة فتزيد من الدهون الثلاثية والكوليسترول في الدم وتسبب أخطارًا عدة، بينما يعد النوع الثاني صحيًا مفيدًا يتوفر في الأسماك والمكسرات وزيت الزيتون وغيرها.

(اقرأي أيضًا: 4 أسرار ليحب طفلك الطعام الصحي)

يوصي معظم الأطباء بما يلي:

  1. الاكتفاء بالرضاعة فقط حتى انتهاء الشهر السادس
  2. البدء في تناول الأطعمة الصحية وعدم تقديم دهون للصغار دون العام الأول
  3. تناول اللحوم الحمراء مرتين أسبوعيًا فقط
  4. إزالة الجلد والدهون من اللحم والدجاج قبل الطهي
  5. تناول ثلاث إلى أربع بيضات في الأسبوع
  6. تجنب تناول اللحوم المصنعة كالسجق واللانشون
  7. التقليل من الدهون في الطهي وخاصة القلي
  8. استخدام زيت الزيتون وزيت عباد الشمس
  9. تناول الدهون في صورتها الطبيعية مثل الأسماك الدهنية والمكسرات
  10. تجنب تناول الوجبات السريعة والمشروبات الغازية والمقليات

(اقرأي أيضًا: أضرار ومخاطر تناول حلوي الأطفال بكثرة)

وينبغي تعويد الصغار على تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة منذ الصغر إذ أن الأخطار التي يتعرض لها الصغار جراء العادات الغذائية السيئة تعتبر نفسها بالنسبة للكبار، بالإضافة إلى زيادة الخلايا الدهنية وامتلاك عادات تحمل مع الصغير السمنة في المستقبل.

وقد تضاعفت أعداد الأطفال والمراهقين المصابين بالسمنة في الأعوام السابقة بسبب اعتيادهم على العادات السيئة خاصة الوجبات السريعة والمشروبات الغازية فضلًا عن ضرر هذا من جانب آخر على الصحة بسبب الأصباغ الكيماوية وغيرها وهو ما ساهم أيضًا في زيادة عدد الأطفال المصابين بالسرطان.

شاهدي أيضًا: كيف تعرفين إذا كان طفلك يعاني من السمنة؟

 

عودة إلى أطفال

موضوعات أخرى
سش
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon