هل الشطة مضرة للحامل؟

    هل الشطة مضرة للحامل؟

    إذا كنتِ من محبات الأطعمة الحارة، فربما تتساءلين عن تأثيرها في جنينكِ، وقد تنصحكِ إحداهن بعدم تناول الأطعمة الحريفة والحارة على الإطلاق خلال فترة الحمل، ولكن ما مدى صحة هذه النصيحة؟ هل الشطة مضرّة للحامل؟ وهل تؤثر الأطعمة الحارة سلبًا في صحة الجنين وسلامته أم لا؟ هذا ما تخبركِ به "سوبرماما" في السطور التالية.

    هل الشطة مضرة للحامل؟

    بمجرد معرفتكِ بخبر حملك، تتغير تفاصيل يومكِ ويتخذ روتين حياتكِ مسارًا مختلفًا استعدادًا لاستقبال الضيف المنتظر، بما في ذلك نظامكِ الغذائي، إذ إن عاداتكِ الغذائية خلال حملكِ لها تأثير كبير في سلامة تكوين جنينكِ وصحته. لذا عليكِ الانتباه جيدًا إلى كل ما تتناولينه، واتباع تعليمات طبيبكِ بشأن الأطعمة المسموحة والممنوعة خلال فترة الحمل.

    خلال فترة الحمل، يكون جسم الأم أكثر حساسية، بما في ذلك أجهزة الجسم المختلفة وعلى رأسها الجهاز الهضمي، إذ تعاني كثيرات من مشكلات بالمعدة والقولون بفعل هرمونات الحمل، بالإضافة إلى كبر حجم البطن وضغط الرحم على المعدة، لذا فإنه من الأفضل تقليل تناول الأطعمة الحارة التي تزيد من تهيج المعدة حال تناولها بكميات كبيرة.

    تأثير الشطة في الجنين

    يتفق الأطباء على أن الأطعمة الحارة آمنة خلال فترة الحمل ولا تؤذي الجنين، طالما أنها لا تحتوي على اللحوم غير المطهية جيدًا أو الألبان غير المبسترة، وغيرها من الأطعمة الممنوعة خلال فترة الحمل والتي قد يؤدي تناولها إلى إصابة الجنين بتشوهات خلقية.

    إذًا فتناول الأطعمة الحارة لن يؤذي الجنين، ولكنه قد يؤثر سلبًا في صحة الأم خلال فترة الحمل، لذا يجب عليها تقليل تناولها قدر الإمكان، حفاظًا على صحتها وسلامتها التي لا تقل أهمية عن صحة جنينها وسلامته.

    أضرار الشطة للحامل

    هناك بعض الأضرار الصحية التي قد يسببها تناول الأطعمة الحريفة والحارة خلال فترة الحمل، مثل:

    1. زيادة الشعور بالغثيان الصباحي: قد يؤدي تناول الأطعمة الحارة إلى زيادة الشعور بالغثيان الصباحي لدى بعض الأمهات، لذا فإنه من الأفضل تقليل تناول هذه الأطعمة أو تجنبها تمامًا خلال الثلث الأول من الحمل.
    2. زيادة الشعور بالارتجاع وحرقة المعدة: خلال فترة الحمل، يضغط الرحم على المعدة كلما ينمو الجنين، ما يؤدي إلى ارتجاع أحماض المعدة إلى المريء، مسببًا شعورًا مزعجًا بحرقة المعدة، لذا على الأم تجنب تناول الأطعمة الحمضية والحارقة التي تزيد من تهيج المعدة وزيادة الشعور بالحرقة.
    3. زيادة فرص الإصابة بالبواسير: من المعروف إن الإكثار من تناول الأطعمة الحارة قد يؤدي إلى تهيج الأمعاء ويزيد من احتمال الإصابة بالبواسير خلال فترة الحمل.
    4. الإصابة بقرحة المعدة: يؤدي تناول كميات كبيرة من الأطعمة الحارقة خلال فترة الحمل إلى إصابة الأم بالتهابات في جدار المعدة، وقد يتفاقم الأمر في بعض الحالات ويتطور إلى قرحة بالمعدة.

    والآن بعد أن أجبنا سؤالكِ: هل الشطة مضرة للحامل، تذكري أن الحرمان التام من أطعمتكِ المفضلة ليس أفضل الحلول، فإذا كنتِ تشتهين بشدة تناول بعض الأطعمة الحارة خلال فترة حملكِ، فيمكنكِ تناول كمية قليلة جدًّا منها، ولكن بعد استشارة طبيبكِ واتباع تعليماته جيدًا، فهو أدرى شخص بحالتكِ الصحية.

    الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما"

    • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
    • لأجهزة أبل - IOS، حمليه الآن من App Store

    عودة إلى الحمل

    هنا راضي

    بقلم/

    هنا راضي

    أعشق القراءة خاصًة في علم النفس والسلوك، والتربية الإيجابية. أتطلع إلى تطبيق وتطوير الأساليب التربوية التي أتبناها مع مولودي الصغير الذي ينمو بداخلي الآن. وأؤمن أن القلم مرآة القلب، فهو يستطيع التعبير عن ما يعجز اللسان عن التفوه به.

    موضوعات أخرى
    J&J KSA
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon