ما أفضل نظام غذائي للأطفال 3 سنوات؟

    نظام غذائي للأطفال 3 سنوات

    قد يتحول إطعام طفلكِ لسباق ركض في محاولة منكِ لحثه على إكمال طبقه، وإذا كان انتقائيًّا في طعامه تزداد مهمتكِ صعوبة، فتجدينه يميل لتناول الأطعمة التي لا تحمل قيمة غذائية عالية، كأطباق المكرونة والأرز والحلوى، مع رفض تناول الخضراوات واللحوم، أو تناول قليل منها بعد إلحاح منكِ، لذا من المهم عزيزتي أن تضعي خطة غذائية لطفلكِ بمجرد انتهاء فترة الرضاعة، أي بعد عامين تقريبًا، ودخول الطفل عامه الثالث، إذ يصبح اعتماده الكلي على الأطعمة الصلبة كالبالغين، ويساعد النظام الغذائي للطفل في هذه المرحلة العمرية على دعم نموه وتطوره، ولا سيما إذا كان يضم كل العناصر التي يحتاجها جسمه، لذا ستخبركِ "سوبرماما" في هذا المقال بأفضل نظام غذائي للأطفال 3 سنوات، مع الأسباب التي قد تؤدي إلى امتناع الطفل عن الطعام.

    نظام غذائي للأطفال 3 سنوات

    يرغب جميع الأمهات في منح أطفالهنّ أفضل تغذية على مدار اليوم، والآن بعد أن بلغ طفلك الثالثة من عمره، فهو يستطيع تناول كل الأطعمة تقريبًا، لذا من المفترض أن المهمة قد أصبحت أسهل عليكِ، ويمكنكِ التنويع بين أنواع الطعام، ليحصل طفلكِ على كل ما يحتاجه لينمو ويتطور، ولكن قد يختلف الأمر في الواقع كثيرًا، وقد يرفض صغيركِ أطعمة كثيرة، وأنتِ نفسك قد تشعرين بالحيرة حول مكونات النظام الغذائي التي يجب أن يحصل عليها في هذا العمر، وحتى لا تحتاري سنذكرها لكِ فيما يلي:

    اليومالإفطاروجبة خفيفةالغداءوجبة خفيفةالعشاء
    الأحد
    •  شريحة توست.
    • ملعقة كبيرة زبدة فول سوداني.
    • ثمرة تفاح.
    • كوب حليب كامل الدسم.
    •  ¼ كوب مكسرات، ولكن تأكدي أن طفلك لا يعاني من حساسية تجاهها.
    •  ثلاث ملاعق كبيرة أرز مسلوق.
    • ½ كوب خضار سوتيه مشكل.
    • ¼ صدر دجاج مسلوق منزوع الجلد.
    • ½ كوب شوربة دجاج.
     ثمرة تفاح.

     

    •  توست.
    • جبن أبيض فيتا.
    • ثمرة خيار صغيرة.
    • كوب حليب دافئ.
    الاثنين
    • ½ كوب شوفان مسلوق مع كوب حليب وفواكه مشكلة.
    •  شرائح خضراوات طازجة (خيار وجزر وخس).
    • شريحة سمك فيليه مشوية.
    • ثلاث ملاعق أرز بني.
    • طبق سلطة خضراء.
    • كوب مكعبات شمام أو ثمرة موز متوسطة.
    • قطعة براونيز، أو ثلاث وحدات كوكيز.
    • كوب حليب دافئ.
    الثلاثاء
    •   أومليت بالخضار.
    • شريحة توست.
    • كوب عصير برتقال.
    • جرانولا بار.
    •  ½ رغيف بلدي.
    • شوربة عدس.
    • سلطة خضراء.
    • حبة موز.
    •  كوب زبادي بالفواكه.
    الأربعاء
    •  ¼ رغيف بلدي.
    • فول.
    • بيضة مسلوقة.
    • عصير برتقال.
    • ثمرة كمثرى.
    • برجر دجاج مع شرائح بصل وطماطم وخس.
    •  ½ كوب سلطة فواكه.
    •  سموثي موز بالحليب.
    الخميس
    • ثلاث ملاعق كبيرة حبوب إفطار مع الحليب والفواكه المشكلة.
    • كوب فشار.
    •  ثلاث ملاعق كبيرة أرز  بالخضار المشكل وقطع دجاج.
    • شوربة كريمة بالفطر (المشروم).
    • كوب خضراوات طازجة.
    •  توست.
    • جبن أبيض.
    • شرائح طماطم.
    الجمعة
    • ثمرة بطاطا مهروسة مع الحليب والزبيب مع ملعقة صغيرة عسل.
    •  كوب مكعبات بطيخ أو شمام أو ثمرة برتقال.
    •  أربع ملاعق كبيرة مكرونة بالصلصة.
    • شريحة دجاج بانيه.
    • سلطة خضراء.
    • كوب شرائح كانتلوب.

     أومليت بالخضار. شريحة توست+ كوب حليب دافئ.

    السبت
    •  ثلاث ملاعق كبيرة من حبوب الإفطار المدعمة بفيتامين " د" مع حليب وفواكه.
    • ثمرة برتقال.
    •  أرز أبيض.
    • لوبيا مطبوخة.
    • سلطة خضراء.
    • شريحة لحم مسلوق.
    • كوب عنب.
    • بيتزا توست.
    • كوب حليب دافئ.

    يمكنكِ بالطبع التنويع في النظام الغذائي وفقًا لتفضيلات طفلكِ وميزانيتكِ الشخصية، ولكن يُفضل أن يحتوي على الخضراوات والحبوب والبروتين والكربوهيدرات، وننصحكِ بتقديم كوبين من الحليب لطفلكِ يوميًّا لإمداده بالكالسيوم، لتقوية أسنانه وعظامه، وحمايته من الهشاشة في المستقبل.

    أسباب امتناع الطفل عن الطعام

    يتناول الصغار بطبيعتهم كميات قليلة من الطعام، الأمر الذي قد يُشعر الأمهات بالقلق، وهو أمر طبيعي وشائع ولا يستدعي القلق، طالما أن وزن الطفل يزداد بمعدل ثابت، ولا يعاني من مشكلات سوء تغذية، ولكنه في بعض الأحيان قد يشير إلى وجود مشكلة، وبصفة عامة فإن أسباب امتناع الطفل عن تناول الطعام تشمل ما يلي:

    1. ضعف الشهية: قد تكون طبيعة الطفل عدم اشتهاء الطعام بكثرة، وهو أمر طبيعي، وهنا المقياس وزن الطفل ونموه كما ذكرنا، فإذا كان وزنه ضمن الحدود الطبيعية، وينمو بشكل ثابت، فلا يشير الأمر لمشكلة صحية، وهنا يمكن تشجيعه عن طريق طهي أصناف جديدة أو تقديم الطعام بشكل مرح.
    2. رغبة في فرض الرأي: بعد تخطي الطفل العامين، تبدأ رغبته في الاستقلالية والتمرد في الازدياد، فتجدينه دائم الرفض لكل الأشياء، ولا يقتصر الأمر على تناول الطعام فقط، أي أن الأمر رغبة في فرض رأيه لا أكثر.
    3. مشكلة في الفم: قد يكون سبب رفض طفلكِ الطعام وجود قرحة في فمه، وهو أمر شائع لدى الصغار، إذ تتكرر لديهم عدوى الخميرة، لذا افحصي فم طفلكِ، لتتأكدي من عدم وجود بقع بيضاء أو التهابات في اللثة في العموم، واستشيري الطبيب ليصف لكِ العلاج المناسب.
    4. رفضه لنوعية الطعام: في كثير من الأحيان، يكون رفض طفلكِ لتناول الطعام، لأنه لا يحب ما الأطعمة المقدمة له أو طريقة التقديم نفسها، فكثير من الأمهات يخلطن الأرز مع الخضار المطبوخ مع اللحم في طبق واحد، ويقدمنه لأطفالهن، فيرفضونه لشكله غير الجذاب. لذا حاولي من وقتٍ لآخر تقديم الطعام بشكل محبب للأطفال، ويمكنكِ التحايل على صغيركِ، فإذا كان يرفض تناول السبانخ المطبوخة، فيمكنكِ مزج أوراق السبانخ مع اللحم المفروم لعمل فطائر شهية، أو إضافة بعض قطع الكوسة لشوربة العدس وخفقها معها، يساعد هذا الأمر على تقديم الأطعمة المفيدة بشكل لا يلحظه طفلكِ.
    5. احتقان الحلق: يُصاب الصغار بالتهابات الحلق واللوزتين بشكل متكرر، الأمر الذي قد يدفعهم لرفض الطعام، نتيجة شعورهم بالألم، وإذا لم يشكُ صغيركِ من التعب، فراقبي درجات الحرارة، واعرضيه على الطبيب في حال ارتفاعها.
    6. عدم القدرة على تناول الأطعمة الصلبة: يشعر عدد كبير من الأطفال الصغار بصعوبة في الانتقال من الرضاعة والأطعمة المهروسة إلى الأطعمة التقليدية كالبالغين، بل إن بعض الأطفال في عامهيم الأول والثاني يرفضون تناول الأطعمة الصلبة تمامًا. لذا حاولي مع طفلكِ تدريجيًّا، فربما رفضه تناول الطعام بسبب عدم اعتياده فقط على النظام الغذائي الجديد، لذا كوني صبورة فسيحتاج الأمر إلى بعض الوقت.
    7. صغر حجم المعدة: لا يشعر الأطفال بالجوع مثلنا بشكل دائم، بسبب صغر حجم معدتهم، فأقل كميات تشعرهم بالشبع لفترة طويلة، لذا ننصحكِ عزيزتي بتقديم عدد أكبر من الوجبات بكميات صغيرة لطفلكِ، بدلًا من ثلاث وجبات وإجباره على تناولها. يساعد هذا الأمر على إمداد طفلكِ بالطاقة التي يحتاجها على مدار اليوم، وفي الوقت نفسه سيحفز الإنزيمات الهاضمة لديه، فيشعر بالجوع.

    إذا لم يكن رفض تناول الطعام نتيجة هذه الأسباب، ولم تُجدي النصائح السابقة نفعًا، فيجب عرض طفلكِ على طبيب، للتأكد من عدم وجود سبب آخر وراء رفضه تناول الطعام.

    عزيزتي، استعرضنا معكِ نموذجًا لنظام غذائي للأطفال 3 سنوات، حاولي التنويع بين الأطعمة التي تقدمينها لطفلكِ، واحرصي على توازنها حتى ينمو بصحة جيدة، ولا يتعرض لأمراض سوء التغذية، كذلك لا تهملي في تقديم الماء، فهو عنصر أساسي في نمو الأطفال، وحمايتهم من الأمراض، وإذا شعرتِ بأن طفلكِ لا يحصل على ما يكفيه من الأطعمة، فاستشيري طبيبًا حول الفيتامينات والمكملات الغذائية اللازمة له.

    تعرفي إلى مزيد من النصائح في كيفية التعامل مع المشكلات الصحية التي قد تواجه صغاركِ، وأفضل الأنظمة الغذائية المناسبة لهم في قسم تغذية وصحة الصغار.

    عودة إلى صغار

    سارة أحمد السعدني السعدني

    بقلم/

    سارة أحمد السعدني السعدني

    سارة أحمد السعدني تخصص كيمياء حيوية وميكروبيولوجي، تخرجت في جامعة عين شمس كلية العلوم بتقدير جيد جدًا، وحصلت على دبلومة التحاليل الطبية، عملت كمساعد باحث في المركز القومي للبحوث لمدة عام، واتجهت للكتابة في المحتوى الطبي منذ ثمانِ سنوات وكتبت ما يزيد عن 500 مق...

    موضوعات أخرى
    علامات تخبرك بحب زوجك لكِ
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon