متى يعود بطني لطبيعته بعد الولادة القيصرية الثانية؟

متى يعود البطن لطبيعته بعد الولادة القيصرية الثانية

وضعت مولودي الثاني منذ أشهر قليلة بعملية ولادة قيصرية للمرة الثانية تفصلها عن الأولى ثلاثة أعوام، ومع ذلك لم يعد مظهر بطني إلى طبيعته حتى الآن، على عكس الولادة الأولى التي سرعان ما عاد بعدها بطني لطبيعته خلال الثلاثة أشهر الأولى فقط أو قبل ذلك بقليل. بدا الأمر محبطًا جدًا، خاصة مع الفقدان التدريجي للوزن المكتسب خلال الحمل، وكلما فقدت وزنًا ظهر بطني بارزًا أكثر، وكأنني ما زلت حاملًا في الشهر الأول.

👈 اقرئي أيضًا: كيف أعيد شكل بطني لما قبل الولادة القيصرية؟

 فلماذا حدث ذلك في المرة الثانية؟ ومتى يعود بطني لطبيعته بعد الولادة القيصرية الثانية؟ هذا ما سألته لطبيب النساء والتوليد الخاص بي وأجابني بما ستجدينه في السطور التالية.

شكل البطن بعد الولادة القيصرية الثانية:

ببساطة شبه الطبيب الأمر بأنني أنفخ بالونًا ببطء وثبات لمدة طويلة كمثال لكبر حجم البطن التدريجي وتمدد الجلد والرحم خلال رحلة الحمل، ثم أُفرغ هذا البلون من الهواء دفعة واحدة، ماذا سيحدث؟يمكنكِ التجربة، سيحدث خروج سريع للهواء ولكن وضع البالون المشدود لن يعود لطبيعته بالسرعة نفسها، وسيأخذ بعض الوقت القصير قبل أن يُفرغ تمامًا ويعود مشدودًا مرة أخرى.

كرري الخطوة السابقة للمرة الثانية، سيصبح الأمر أسهل حين تنفخين البلون فيتمدد أسرع لأنه بالفعل صار أرق وأكثر مرونة للتمدد، وهو ما يحدث في الحمل الثاني والولادة عدة مرات، وعند إفراغ البالون للمرة الثانية، ستجدينه أكثر ترهلًا ويحتاج لوقت أطول حتى يعود لطبيعته جزئيًا.

الأمر نفسه يحدث لشكل بطنك وما تمر به خلال رحلة حملك وبعد الولادة، خاصة الولادة القيصرية، فهناك جرح يتطلب وقتًا للتعافي، ثم وقت آخر ليلتئم تمامًا وتصبحين قادرة على ممارسة أي رياضة لتقوية عضلات البطن وشدها، بالإضافة لوزن مكتسب خلال الحمل وربما تكونين لم تتخلصي بعد من وزن الولادة الأولى.

👈 تعرفي على: أسباب الشعور بألم في جرح القيصرية بعد فترة طويلة

 أيضًا الوقت بين كل حمل وآخر كلما اقتربت تطلبت عودة البطن لشكله الطبيعي مجهودًا مضاعفًا، وهذا الأمر ينطبق أيضًا على النحيفات أو معتدلي الوزن.

نصائح لتعود البطن لطبيعته بعد الولادة القيصرية الثانية:

هناك بعض النصائح والخطوات التي تساعدك على عودة بطنك لطبيعتها تدريجيًا خلال الستة أشهر إلى السنة الأولى بعد الولادة، وهي:

  • افقدي وزن الحمل والولادة من خلال اتباع رجيم سهل مناسب لفترة الرضاعة وفترة النفاس.
  • تناولي المياه بكثرة، فهي تساعدك على تسهيل المهمة وفقدان الدهون المتراكمة حول منطقة البطن. إنها حقًا نصيحة سحرية وكلمة السر، لم آخذ كلام الطبيب على محمل الجد إلا عندما واظبت على تناول ثلاثة لترات من الماء يوميًا، ووجدت تحسنًا ملحوظًا في ملمس الجلد والبشرة وفقدان نسبي في بروز البطن.
  • واظبي على الرضاعة الطبيعية، فهي تساعد على عودة الرحم أسرع لوضعه الطبيعي خلال الأربعين يومًا الأولى بعد الولادة، وتساعدك على حرق المزيد من السعرات الحرارية لإنقاص الوزن، وبالتالي تسهم بشكل كبير وأساسي في عودة البطن أسرع لشكله الطبيعي.
  • مارسي رياضة خفيفة بعد شهرين من الولادة، مثل المشي وصعود السلم ونزوله، وممارسة تمارين شد عضلات البطن بعد انقضاء ستة أشهر من الولادة. ويمكنكِ حينها ارتداء حزام البطن لمساعدتك على شد العضلات، ولكن احترسي من ارتداء حزام البطن بعد الولادة مباشرة لتجنب مشكلات الرحم والاحتكاك بالجرح، وكذلك تجنبي التمارين الرياضية العنيفة في الثلاثة أشهر الأولى انتظارًا لحين التئام الجرح تمامًا والاطمئنان من الطبيب.
  • اجلسي في أوضاع صحيحة للرضاعة وتناول الطعام، حيث الظهر المفرود والبطن المشدودة، هذه الوضعيات تساعدك على تجنب "ثنية البطن بعض القيصرية".
  • تجنبي تناول المشروبات الغازية والأكلات المشبعة بالدهون والزيوت المهدرجة وقللي الحلويات، وتناولي بدلًا منها الخضروات والزبادي والفاكهة والمشويات.

علاج ترهلات البطن بعد الولادة القيصرية:

ولعلاج ترهلات بطنك بعد الولادة القيصرية، إليك بعض النصائح لإعادة شكل البطن المسطحة بعد الولادة من سوبرماما.

وأخيرًا تذكري أن طبيعة أجسامنا مختلفة، والولادة للمرة الثانية تغير شكل وهرمونات جسمك بدرجة كبيرة عليكِ تقبلها والتعامل معها بصبر شديد. وأقل ما يمكنكِ فعله بعد رؤية مولوك الجميل هو إعطاء الوقت لجسمك ليعود لطبيعته مرة أخرى، فاطمئني وتأكدي أن كل شيء سيصير على ما يرام بالوقت والمثابرة والرياضة والتغذية الجيدة.

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon