أعراض فقر الدم المنجلي ودرجاته

فقر الدم المنجلي

فقر الدم المنجلي أحد أمراض الدم الوراثية التي قد تصل إلى درجة خطورة عالية، وتسبب عديدًا من المضاعفات، كما أنها قد تنتقل من الوالدين إلى الأبناء، وتكمن أحد مشكلاتها في أن يكون الأبوان حاملين للمرض دون ظهور أعراض لديهما، لذا تهتم كثير من السيدات قبل الزواج وفي أثناء التخطيط للحمل بفهم طبيعة مرض فقر الدم المنجلي وكيفية الكشف إذا كانت حاملة للمرض، حتى تحافظ على سلامة أبنائها وصحتهم، في هذا المقال، نتعرف إلى طبيعة هذا المرض وأعراضه ومدى خطورته، وكيف يؤثر في الحمل والإنجاب.

ما فقر الدم المنجلي؟

فقر الدم المنجلي، أو مرض الخلايا المنجلية،  مرض وراثي يصيب خلايا الدم الحمراء. عادة ما تكون كرات الدم الحمراء على شكل أقراص، مما يمنحها المرونة للحركة حتى عبر أصغر الأوعية الدموية. بينما في هذا المرض فإن كرات الدم الحمراء يكون لها شكل هلال غير طبيعي يشبه المنجل، ما يجعلها لزجة وصلبة وعرضة للحبس في الأوعية الصغيرة، ويمنع الدم من الوصول إلى أجزاء مختلفة من الجسم، وقد يسبب هذا الألم وتلف الأنسجة وفقر الدم ومشكلات النمو وغيرها من الأعراض التي سنتعرف عليها.

وهي حالة جسدية متنحّية، أي إنها تحتاج إلى نسختين من الجين للإصابة بالمرض (نسخة من الأم ونسخة من الأب)، بينما إذا انتقلت نسخة واحدة فقط من الجين يسمى الشخص حاملًا لسمة الخلية المنجلية. لذلك تختلف درجات فقر الدم المنجلي، وتختلف شدة المرض تبعًا لذلك، وفي ما يلي نعرفك إلى أعراض فقر الدم المنجلي، ثم ننتقل إلى أنواعه لاحقا.

أعراض فقر الدم المنجلي

تظهر أعراض فقر الدم المنجلي عادة في سن مبكرة. قد تظهر في الأطفال من عمر أربعة أشهر، ولكن الشائع أنها تظهر حول الشهر السادس.

في حين أن هناك عدة أنواع من فقر الدم المنجلي، فجميعها لها أعراض متشابهة، لكنها تختلف في حدتها، وتشمل:

  • التعب المفرط أو التهيج الناجم عن فقر الدم وعدم قدرته على حمل الأكسجين إلى الجسم بكفاءة.
  • سرعة الغضب في الأطفال الرضع.
  • التبول اللاإرادي، نتيجة لمشكلات الكلى المرتبطة بها.
  • اليرقان، وهو اصفرار العين والجلد.
  • تورم وألم في اليدين والقدمين.
  • الالتهابات والعدوى المتكررة.
  • نوبات ألم في الصدر أو البطن أو الظهر أو الذراعين أو الساقين والمفاصل.
  • تأخر النمو.
  • مشكلات في الرؤية.

اقرئي أيضًا: 5 أسباب تؤدي إلى تأخر نمو الطفل الرضيع

درجات فقر الدم المنجلي

تختلف درجات فقر الدم المنجلي تبعًا لنوعه، إذ هناك عدة أشكال مختلفة من مرض الخلايا المنجلية، ويعتمد النوع الذي ترثيه أنت أو طفلك على عدة أشياء، أهمها نوع الهيموجلوبين غير الطبيعي لديك أو لدى طفلك، وتشمل هذه الأنواع:

  • الهيموجلوبين SS

  المعروف أيضًا باسم فقر الدم المنجلي، عادة ما يكون أشد أنواع فقر الدم المنجلي خطورة، كما أنه أكثرها انتشارًا.

تشمل الأشكال الشائعة الأخرى:

  • الهيموجلوبين SC

ثاني أكثر الأنواع انتشارًا، يسبب أعراضًا معتدلة عادة مقارنة بالنوع الأول.

  • الهيموجلوبين S الثلاسيميا

وتشمل الأنواع النادرة:

  • الهيموجلوبين SD
  • الهيموجلوبين SE
  • الهيموجلوبين SO

وعادة لا تسبب أعراضًا شديدة.

سمة الخلايا المنجلية

سمة الخلية المنجلية هو مصطلح يطلق عندما يرث أحد الأشخاص الجين المتحوّر (الهيموجلوبين S) من أحد الوالدين، بينما يكون الجين الآخر الذي يرثه جين هيموجلوبين طبيعي، فيحمل هؤلاء الأشخاص سمة الخلايا المنجلية، فلا يصابون بفقر الدم المنجلي، ولكنهم يصبحون حاملين لجين غير طبيعي قد ينقلونه للجيل الثاني.

في بعض البلدان مثل الولايات المتحدة، تتطلب برامج فحص حديثي الولادة اختبار جميع الأطفال، للكشف عن مرض الخلايا المنجلية بعد فترة وجيزة من الولادة.

اقرئي أيضًا: أشهر الأمراض الوراثية التي قد تصيب طفلك

فقر الدم المنجلي والزواج

كما ذكرنا لكِ، فقر الدم المنجلي مرض وراثي، يشارك في نقله إلى الأبناء الأم والأب معًا، لذا فإن الكشف المبكر قبل الزواج عن حمل أحد الطرفين أو كليهما جين فقر الدم المنجلي أو جين سمة الخلايا المنجلية، يعين على توقع مدى خطورة إصابة الأبناء بالمرض ومن ثم أخذ الاحتياطات اللازمة. وفي ما يلي نوضح لكِ كيف ستؤثر الجينات لديك ولدى شريكك في طفلك:

  • إذا كان كلا الوالدين يعاني من سمة الخلايا المنجلية، فإن احتمالية إصابة طفلك بفقر الدم المنجلي 25%.
  • إذا كان أحدهما مصابًا بسمة الخلايا المنجلية والآخر سليم، فلا يمكن أن يولد طفلك مصابًا بفقر الدم المنجلي، ولكن هناك احتمال بنسبة 50% أن يحمل طفلك سمة الخلايا المنجلية.
  • إذا كان أحد الوالدين مصابًا بمرض فقر الدم المنجلي وأحد الوالدين لديه سمة فقر الدم المنجلي، فهناك احتمال بنسبة 50% أن يولد أطفالهما بمرض فقر الدم المنجلي.
  • إذا كان أحد الوالين يحمل جين فقر الدم المنجلي S والآخر يحمل جين الثلاسيميا، فهناك احتمالية 25 % أن يصاب الطفل بفقر الدم مع ثلاسيميا.
  • إذا كان أحد الزوجين يحمل جين فقر الدم المنجلي S والآخر يحمل جين هيموجلوبين طبيعي، فسيحمل الأبناء جين سمة الخلايا المنجلية فقط.

اقرئي أيضًا: ما تأثير فقر الدم في الشعر؟

ختامًا، إذا كان طفلك يعاني من فقر الدم المنجلي، فسوف يشرح لكِ الطبيب ما يمكنك القيام به لمساعدته على عيش حياة طبيعية. قد يحتاج طفلك إلى تناول الدواء عن طريق الفم لمدة تصل إلى عشر سنوات لمنع الالتهابات التي تهدد الحياة، بعد ذلك سيركز العلاج على إدارة الألم وتحسين كفاءة الحياة.

اقرئي مزيدًا من الموضوعات المتعلقة بالصحة على "سوبرماما".

عودة إلى صحة وريجيم

سماء حسين محمود حسين

بقلم/

سماء حسين محمود حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon