ما هو فتق الحجاب الحاجز للرضع؟

فتق الحجاب الحاجز للرضع

فتق الحجاب الحاجز للرضع هو عيب خلقي يولد به الرضيع، ويعتبر من الطوارئ الطبية عند الولادة، وعادة ما يلاحظه طبيب النساء والتوليد خلال عمل السونار رباعي الأبعاد 4D للحامل، وتلد الحامل قيصريًّا في مستشفى مجهز لاستقبال الرضيع والتعامل مع حالته.

فتق الحجاب الحاجز للرضع بالصور

الحجاب الحاجز هو العضلة المسطحة التي تفصل بين الصدر والتجويف البطني، ويتكون عند الجنين بين الأسبوع 6 و12 من الحمل، وعندما لا يتكون بشكل طبيعي يحدث فتق الحجاب الحاجز، وهو عبارة عن ثقب في الحجاب الحاجز تمر من خلاله الأمعاء من التجويف البطني إلى الصدر، وقد تتبعها المعدة ثم الكبد إذا كان الفتق كبيرًا.

ووجود هذه الأعضاء -الأمعاء والمعدة والكبد- في التجويف الصدري يقلل مساحة تطور ونمو الجهاز التنفسي للجنين، فتصبح رئة الجنين غير مكتملة النمو، ما قد يؤدي إلى فقدان وظائفها وعدم قدرة الرضيع على التنفس بشكل طبيعي عند الولادة.

يحدث فتق الحجاب الحاجز عادة على الجانب الأيسر، وقد يحدث على الجانبين في نسبة قليلة من الرضع.

فتق الحجاب الحاجز للرضع

فتق الحجاب الحاجز للرضع توضيح

أسباب فتق الحجاب الحاجز

قد يحدث بسبب خلل في كروموسومات وجينات الجنين، وفي هذه الحالة غالبًا ما تكون معه عيوب خلقية أخرى وتاريخ عائلي لعيوب خلقية في الأجنة. وأحيانًا يحدث فتق الحجاب الحاجز منعزلًا دون أي عيوب أو أمراض أخرى مصاحبة له، ويكون القلق الأكبر في هذه الحالة هو عدم اكتمال نمو الرئة نتيجة ضغط الأمعاء عليها.

تشخيص فتق الحجاب الحاجز للرضع

يتم تشخيص الفتق عن طريق ما يلي:

  • سونار ثلاثي أو رباعي الأبعاد خلال الحمل، حيث يلاحظ الطبيب زيادة السائل الأمنيوسي حول الجنين ووجود مكونات البطن داخل التجويف الصدري للجنين. ويقوم كذلك بقياس حجم رئة الجنين ومقارنته بالحجم الطبيعي، ليستطيع توقع مدى تأثير الأمر على تنفس الرضيع عند الولادة.
  • أعراض تنفسية شديدة عند الولادة، مثل إفرازات كثيرة وغليظة من الفم، وعدم قدرة الجنين على التنفس بشكل طبيعي.
  • أشعة عادية على الصدر للرضيع، وتظهر فيها الأمعاء في التجويف الصدري كما هو موضح بالصورة.

فتق الحجاب الحاجز للرضع - اشعة عادية على الصدر

عملية فتق الحجاب الحاجز للجنين

بعد التشخيص، يقوم الطبيب بمتابعة الأم والجنين على فترات متقاربة، للتأكد من سلامتهم ووضع خطة للولادة، بداية من المكان الملائم لها وصولًا إلى رعاية الرضيع بعد إصلاح الفتق.

وإذا كان الفتق كبيرًا وسمح بمرور المعدة والكبد مع الأمعاء إلى التجويف الصدري، سيحتاج الجنين إلى تدخل جراحي خلال الحمل لإنقاذ الرئة من الضغط الهائل عليها، ويتم ذلك عن طريق غلق القصبة الهوائية للجنين بالمنظار.

وتنتج رئة الجنين سوائل تخرج عن طريق القصبة الهوائية إلى فم الجنين ثم إلى السائل الأمنيوسي المحيط به، وعند غلق القصبة الهوائية بالمنظار تتجمع السوائل في الرئة فيزداد حجمها تدريجيًّا ما يساعد على تحسين وظائفها بعد الولادة.

أما إذا كان وضع الجنين مستقرًا، فيتم متابعته بدقة وحذر حتى موعد الولادة، ويجرى الإصلاح الجراحي للفتق بعد الولادة.

علاج فتق الحجاب الحاجز للرضع

يتم استقبال الرضيع فور ولادته وتدعيم تنفسه بجهاز تنفس صناعي، ويتم تجهيزه لعملية إصلاح الفتق التي يتم إجراؤها في الأسبوع الأول من عمر الرضيع بعد استقرار حالته، ويحتاج الرضيع إلى رعاية بعد العملية من عدة أسابيع إلى عدة أشهر حتى تستعيد الرئة وظائفها ويصبح قادرًا على التنفس طبيعيًّا.

مضاعفات عملية فتق الحجاب الحاجز للرضع

تعتمد درجة المضاعفات على عدة عوامل، منها حجم الفتق ومدى تأثر وظائف الرئة، وفاعلية تدعيم تنفس الرضيع بعد ولادته.

ومن المضاعفات التي قد تحدث مايلي:

  • مشاكل في التنفس، بعض الأطفال يحتاجون إلى أكسجين منزلي عند الحاجة، وبعضهم يتعب سريعًا مع الحركة، وقد يعانون من حساسية صدر ويكونون أكثر عرضة لعدوى الجهاز التنفسي، مثل الالتهاب الرئوي والشعبي.
  • مشاكل في التغذية والنمو، يحتاج الرضع قبل العملية إلى التغذية الوريدية حتى يتم الإصلاح وتستعيد الأمعاء وظائفها، ثم تغذية عن طريق الأنبوبة المعدية بعد العملية، ثم ينتقلون إلى التغذية عن طريق الفم تدريجيًّا. وغالبًا ما يعانون من ارتجاع المريء (ارتجاع عصارة المعدة الحمضية إلى المريء) لفترة كبيرة بعد العملية.
  • مشاكل في السمع، ويحدث ذلك بسبب التعرض للتنفس الصناعي والأكسجين والأدوية لفترة طويلة، ما قد يؤثر على السمع لدرجة قد تصل إلى فقدان السمع.
  • صعوبة في التعلم وتأخر في تطور الرضيع، ويجب متابعة تطور الرضيع عن كثب لتوفير علاج مناسب لحالته.

إذا أخبرك الطبيب خلال الحمل بأن رضيعك يعاني من فتق الحجاب الحاجز، فعليك وضع خطة الولادة مع طبيبك واختيار مستشفى مجهز لاستقبال طفلك واختيار جراح أطفال ثقة، واطلبي الدعم ممن حولك وتفاءلي خيرًا واستشيري الطبيب إذا كان لديك أي تساؤلات.

المصادر:
Congenital Diaphragmatic Hernia
Diaphragmatic hernia in infants

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
ي
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon