7 نصائح للتخلص من الصداع بعد الولادة القيصرية

الصداع بعد الولادة القيصرية

يشعر الكثير من الأمهات بعد الولادة القيصرية بصداع شديد، وهو واحد من الأعراض المتعددة التي يصبن بها بعد تعرضهن للتخدير النصفي. ولا يؤثر هذا الصداع في الجزء الأمامي من رأس الأم فقط، ولكنه يصل إلى الجزء الخلفي أيضًا. وتزداد حدته عند الاستلقاء أو الوقوف أو الجلوس، وقد يصاحبه شعور بالقيء، وألم في الرقبة، وعدم تحمل الضوء. في هذا المقال سنتحدث عن أسباب الصداع بعد الولادة القيصرية، ونقدم لكِ بعض النصائح للتغلب عليه.

 الصداع بعد الولادة القيصرية

معظم الأمهات اللاتي خضعن للولادة القيصرية يصفن هذا الصداع كنوبة مؤلمة جدًّا منه تصيب رؤوسهن، ويبدأن في الإحساس به خلال يوم إلى أسبوع من تعرضهن للتخدير النصفي في الولادة القيصرية. ويرجع سبب الإصابة به إلى دخول إبرة التخدير إلى الغشاء المحيط بالسائل الشوكي (الجافية)، مسببًا خروج جزء من هذا السائل خارج الغشاء. وتلتئم الجافية عادة خلال عدة أسابيع، وهي فترة طويلة نسبيًّا تسبب للأم هذا الصداع.

وعادة ما تكون نوبات الصداع الناتج عن تأثير البنج حادة جدًّا، والأم التي تمر بها بعد الولادة تتردد كثيرًا في اللجوء إلى التخدير النصفي في ولاداتها التالية، خوفًا من تكرار التجربة مرة أخرى.

أسباب الصداع بعد الولادة القيصرية 

هناك أسباب أخرى لصداع ما بعد الولادة القيصرية غير حقنة التخدير النصفي، على رأسها: 

  • الأنيميا ونقص الحديد.
  • قلة النوم.
  • عدم توازن الهرمونات. 
  • اضطرابات ضغط الدم. 
  • التوتر والإجهاد الشديد قبل الولادة.
  • نقص الأكسجين في الرئتين بعد 9 أشهر من الحمل.
  • قلة النوم بسبب الاستيقاظ المستمر في الليل لإرضاع الطفل.
  • سن الأم، فالفئة العمرية ما بين 20 و30 عامًا، أكثر عرضة له، مقارنة بالأعمار الأخرى.
  • النزيف وفقدان كميات كبيرة من الدم في أثناء الولادة. 

كيفية تقليل صداع ما بعد الولادة القيصرية 

الشعور بالصداع بعد البنج النصفي لا يستدعي كل هذا القلق، وفي الغالب لا يستمر أكثر من أسبوعين، ويُشفى تلقائيًّا، لكن هناك مجموعة من النصائح قد تساعدك في التقليل من حدته مثل: 

  1. تجنبي الحركات المفاجئة قدر الإمكان، خاصة أن حدة الصداع تزداد مع الحركة أو الجلوس أو الوقوف.
  2. استلقي على السرير، دون أن تسندي رأسكِ على وسادة مرتفعة.
  3. تناولي المسكنات الآمنة التي لا تؤثر في الرضاعة الطبيعية، بناء على استشارة الطبيب.
  4. اشربي الكثير من السوائل الطبيعية والماء.
  5. احرصي على وقاية نفسك من الإصابة بالكحة والإمساك بقدر الإمكان، لأنهما يزيدان من شعوركِ بالصداع.
  6. استعيني ببعض المشروبات الغنية بمادة الكافيين كالشاي والقهوة، ولكن لا تفرطي فيها، واحرصي على تناولها إما بعد إرضاع طفلك، أو قبلها بساعتين على الأقل.
  7. قللي من مشاهدة التليفزيون، أو الجلوس أمام الشاشات الإلكترونية لساعات طويلة.

وإذا استمر الصداع لمدة تجاوزت الأسبوعين عليك التوجه إلى الطبيب، خاصة أن بعض الحالات تستدعي حقن بعض مسكنات الألم في مكان التخدير النصفي نفسه.

نصائح لتجنب مضاعفات جرح الولادة القيصرية

يمكنكِ باتباع هذه النصائح تجنب مضاعفات جرح الولادة القيصرية، وعلى رأسها: 

  • ضعي وسادة على مكان الجرح عند الكحة أو الضحك أو العطس، حتى لا تشعري بأي ألم.  
  • لا تحملي شيئًا ثقيلًا حتى لا تضغطي على الجرح، ما قد يؤثر في سرعة التئام جرح القيصرية.
  • مارسي بعض التمارين الرياضية الخفيفة بعد مرور أسبوعين، ولكن أجلي تمارين عضلات البطن للأسبوعين السادس أو الثامن.
  • احصلي على قسط وفير من النوم والراحة لفترات طويلة، خاصة في الأسابيع الأولى من الولادة.
  • تناول الأطعمة الصحية متكاملة العناصر الغذائية، كالخضروات والفواكه واللحوم البيضاء.
  • حافظي على نظافة الجرح دائمًا، واتبعي التعليمات الصحية المتعلقة بتغيير الضمادات.
  • دلكي موضع الجرح برفق بعد التئامه بكريم مرطب، مع تجنب ممارسة أي نشاط شاق حتى يسمح الطبيب بذلك.
  • تجنبي ارتداء الملابس الضيقة، حتى تتأكدي من التئام الجرح تمامًا. 
  • تابعي مع طبيبكِ المعالج لكِ باستمرار، حتى تطمئني على نظافة جرحكِ والتئامه، وإمكانية ممارسة حياتك بشكل طبيعي.

وأخيرًا، الأمر بسيط كما شاهدتِ، لا تدعيه يؤثر في نفسيتكِ، يمكنكِ باتباع النصائح السابقة التخلص من الصداع بعد الولادة القيصرية، والتمتع بصحة جيدة، لتلبي لطفلك احتياجاته دون الشعور بتعب في هذه الفترة.

ولمعرفة المزيد من المقالات المتعلقة بالولادة اضغطي هنا.

المصادر:
Headache After C-Section

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
سش
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon