حلول للتغلب على الطلاق الصامت في حياتك الزوجية

محتويات

    الطلاق أبغض الحلال

    الطلاق آخر الحلول

    الطلاق مشكلة خاصة عند وجود أبناء

    كل تلك العبارات صحيحة لكن متى يكون الطلاق هو الحل الصحيح وما هو أخطر أنواع الطلاق أو فلتقولي ما هو الأسوأ من الطلاق.

    • إنه الانفصال مع الحياة معًا تحت سقف واحد أو ما يُسمى الطلاق الصامت هو الأسوأ بلا شك في وجود الأبناء أو في عدم وجود أبناء، فما هو الطلاق الصامت وما أسبابه وكيف تتجنبيه وما علاجه؟
    • قبل أن أجيبك على كل تلك الأسئلة، قولي لي أولًا ماذا يعني الزواج؟
    • الزواج يعني السكينة والمودة والرحمة والحب والصداقة، يعني أن يكون البيت هو السكن وهو الراحة يعني أن يكون رفيق الدرب هو الصاحب والرفيق والصديق والحبيب، فإذا انتفت هذه المعاني فهذا ليس بزواج، وإذا اختلت فعلى الزوجين العمل على علاجها معًا لأنها مشاركة وشركة ومشروع مشترك وإذا عمل طرف واحد على الإصلاح فنسبة النجاح لن تتعدى 50% وبعد وقت أطول بينما لو عمل الاثنان على ذلك وبرغبة مزدوجة فنسبة النجاح ستتعدى 80% وبعد وقت أقصر بكثير. الأهم الرغبة في التغيير والصدق في الاعتراف بالخطأ.
    (اقرأى أيضاً: كيف تتغلبين على الخلافات الزوجية؟)
     

    الطلاق الصامت أو كما يطلق عليه الطلاق العاطفي تعاني منه مجتمعاتنا لسببين:

    الأول إنكارها للطلاق
    الثاني حرصًا على الأبناء
    (اقرأى أيضاً: الطلاق الصامت في حياتك الزوجية)
     

    وللطلاق الصامت تبعات سلبية قد تتجاوز تبعات الطلاق الفعلي:

    • زيادة الضغط على الزوجين وهو ما يزيد من حجم المشاعر السلبية لكل منهما تجاه الآخر إذ لا يتركه الزمن يجتر خيبة الأمل في نجاح الزواج وفقدان الحب فحسب، بل هو مطالب بأن يظهر سعادته أمام الآخرين وربما الأبناء أيضًا في قليل من الأحيان.
    • فقدان الوقت والفرصة للبدء بحياة جديدة للرجل أو المرأة بالأخص
    • تقديم صورة سلبية مشوهة أمام الأبناء للزواج
    • زيادة المشكلات وتطورها ربما لشجار متواصل أمام الأبناء
    (اقرأى أيضاً: 7 أشياء يريدها الرجل فى المرأة)
     

    كيف أتجنبه؟

    • التعود منذ بداية الزواج وحبذا لو كان الاتفاق على هذا منذ الخطوبة على المكاشفة والمصارحة حال وجود أي مشكلة
    • التعود على أن الطرفين عليهما واجبات وحقوق وأن عليهما دور مشترك في إنجاح الزواج

    ما علاجه

    • الاعتراف بهذه المشكلة والمكاشفة والمصارحة
    • اللجوء للمختصين لطلب النصح والمشورة
    • تطبيق النصح المقدم والعمل الجاد على إنجاح الزواج
    • إن لم ينجح الأمر فالطلاق الفعلي هو الحل وهو الأنسب للزوجين وللأبناء مع الاتفاق على والتعامل الحضاري بين الزوجين إكرامًا للعشرة السابقة وحرصًا على مصلحة الأبناء.
    (اقرأى أيضاً:8 طرق مبتكرة للفت انتباه زوجك)
     

    نصائح عامة

    1. لا تلتفتي للمجتمع ولنظرته السلبية فالمجتمع هو أنت وأنا وإن بدأنا نحن بتغيير نظرتنا السلبية فسيبدأ المجتمع كله.
    2. المجتمع لا يقدم لك حلولًا ولا مساعدة وقت الأزمة لذا فلا يجب أن يكون هو العامل الأساسي في تحديد خياراتك.
    3. علاقتك بربك وأخلاقك هي فقط العامل الأساسي الواجب النظر إليه في اتخاذ كل قراراتك المصيرية.
    4. صحة أبنائك النفسية هي الأهم وليس أن يقال أن أبواهم متزوجين أو مطلقين.
    افضل دكتور نفسي في مصر

    عودة إلى علاقات

    موضوعات أخرى
    رسائل من الجنين إلى الأم خلال أشهر الحمل التسعة
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
    Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon