ما أسباب الفراغ العاطفي عند الرجل المتزوج؟

الفراغ العاطفي عند الرجل المتزوج

العلاقة الزوجية تمر بكثير من التقلبات والمشكلات التي يتجاهلها الأزواج في الغالب لمجرد وجود أطفال، وأملًا في توفير بيئة أسرية مستقرة لهم، إلا أن تبعات ذلك تلقي بتأثيرها مع الوقت في علاقة كل من الزوجين ببعضهما البعض، خاصة مع تراكم المشاعر السلبية بينهما، وشعورهما بالفتور العاطفي، وهو ما قد يهدد حياتهما الزوجية. في هذا المقال نخصص حديثنا عن أسباب الفراغ العاطفي عند الرجل المتزوج، وكيفية التعامل معه.

أسباب الفراغ العاطفي عند الرجل المتزوج

مع استمرار الخرس الزوجي، وتراكم المشاعر السلبية للزوج تجاه زوجته والعكس، قد يشعر أي منهما أو كلاهما بفراغ عاطفي، وهو ما يعبر عنه بالحاجة إلى العاطفة والمشاعر الإيجابية دون تلقيها، وفي حالة الرجال تحديدًا قد يؤدي ذلك إلى دخولهم في علاقات عاطفية خارج إطار الزواج لتعويض هذا النقص، ومن أهم أسباب هذه المشكلة ما يلي:

  1. الشعور بالتقيد طوال الوقت: أحيانًا دون وعي يمكن لتصرف أو تعليق بسيط أن يكون له تأثير سلبي في نفس زوجكِ أكثر مما تعتقدين، وفجأة مع الوقت يشعر بالضغط ورغبتكِ في السيطرة، وهذا الشعور بالتحكم يمكن أن يقلل ثقة الزوج بنفسه ورجولته، ويجعله أكثر نفورًا منكِ، وغير مرتاح في العلاقة. 
  2. عدم اهتمام الزوجة بزوجها: أن تصبحي أمًّا واحدة من أكثر التجارب الرائعة في الحياة، لكن بعد الإنجاب تمنح المرأة كل وقتها لأطفالها، وتنسى أنها زوجة ولزوجها حقوق، فيشعر بأنه ليس من أولوياتها، ويصبح في المرتبة الثانية لديها، وهذا الأمر كفيل بـقتل الحب والرومانسية في أي علاقة زوجية، خاصةً في وقت احتياج الزوج إلى الاهتمام والدعم.
  3. الفتور في العلاقة الحميمة: ربما لا يواجهكِ مع زوجكِ أي نوع من الخلافات والمشكلات، لكن الحياة الجنسية الروتينية غير المتجددة أو عدم الانتظام في العلاقة من الأساس وإهمالها، أسباب كافية لإحباط الرجل، وشعوره بعدم السعادة، خاصةً أن بعض النساء يتخذن الامتناع عن ممارسة العلاقة الحميمة وسيلة لعقاب أزواجهن في بعض الأحيان، ما قد يؤدي إلى شعورهم بأنهم غير محبوبين أو مرغوب فيهم.
  4. الشكوى المستمرة: من الأسباب التي تجعل الرجال ينفرون من زوجاتهم ويتجنبون الحديث معهن الانتقاد والشكوى الدائمة، فليس غريبًا أن تكون الحياة مع شخص إيجابي ومتفهم أكثر متعة مقارنة بالتعامل مع شخص يشكو يوميًّا من كل شيء، فالتذمر آخر ما يوده الزوج عند عودته إلى المنزل بعد يوم طويل وشاق.
  5. تغير الشخصية: بقدر ما يبدو الأمر محزنًا، إلا أن تغيرنا جميعًا مع مرور الوقت حقيقة، وهذا التغير قد يحدث في شخصيتكِ أو زوجكِ نفسه، وهو ما قد يشعر كل منكما بأنه يفقد شريكه الذي كان يحبه من قبل، ويؤدي في النهاية إلى الشعور بالفتور والفراغ العاطفيين.

كيفية التعامل مع الفراغ العاطفي عند الرجل المتزوج

الحفاظ على السعادة في العلاقة العاطفية أصعب مهمة في الزواج، ولكن رغم كل شيء، فأنتِ بالتأكيد تريدين استعادة زوجكِ، والتمتع بعلاقة صحية وخالية من المنغصات، فإذا شعرت بأن زوجكِ يعاني فتورًا أو فراغًا عاطفيًّا، فاتبعي النصائح الآتية:

  • أعطي الأولوية لزوجك، وخصصي له وقتًا بين مهامكِ ومسؤولياتكِ المتعددة.
  • تمتعي بعقلية إيجابية محبة للحياة، ليس لكسب قلب زوجكِ فقط، لكن لتعزيز شخصيتكِ أيضًا.
  • غيّري الصفات التي يكرهها زوجكِ فيكِ، طالما أنها بالفعل غير مقبولة، واطلبي منه الأمر نفسه.
  • حددي موعدًا كل يوم لتتناقشا فيه معًا في القضايا العامة والخطط المستقبلية ومشاعركما الشخصية وهكذا.
  • خططي لقضاء أكثر من لقاء رومانسي بينكما شهريًّا، وابتكري طرقًا للاستمتاع بالعلاقة الحميمة، وجربا أوضاعًا جنسية جديدة.
  • احرصا على التواصل الجسدي بينكما، والمسا بعضكما البعض خمس مرات في اليوم.
  • أظهري الاحترام لزوجكِ، وقدري كل ما يقوم به من أجلكِ وأطفالكِ، وبالتأكيد سيبادلكِ التقدير ذاته.
  • كونا داعمين لبعضكما البعض في كل أمور الحياة، فذلك يمنح العلاقة دفئًا ويعزز الحب والروابط بينكما.

ختامًا عزيزتي، بعد أن تعرفتِ إلى أسباب الفراغ العاطفي عند الرجل المتزوج، انتبهي إلى أن الرجال عكس ما يظهرون، فهم حساسون للغاية، وكالأطفال يحبون الاهتمام وينزعجون من الإهمال، لذا لا تجعلي الملل يتسرب إلى زوجكِ، وكوني دائمًا بقربه، وأظهري حبكِ الدائم له.

تحتاج العلاقة الزوجية إلى حكمة وإدارة وفن في التعامل، ولتوطيد علاقتكِ بزوجكِ، ومعرفة مزيد من المعلومات بشأن أسرار الحياة الزوجية، زوري قسم العلاقات الزوجية في "سوبرماما".

عودة إلى علاقات

موضوعات أخرى
J&J KSA
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon