احذري خلط هذه الأطعمة والمشروبات معًا

    في سبيل أن تقدم الأم وجبات غذائية أو مشروبات جديدة من نوعها لأطفالها لفتح شهيتهم ولزيادة رغبتهم في الطعام، تلجأ أحيانًا إلى خلط بعض الأطعمة أو المشروبات مع بعضها البعض لتكوين وجبة غذائية جديدة ذات مذاق لذيذ لتنال إعجابهم، ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، فقد اكتشف باحثو العلوم الغذائية أن بعض الأطعمة لا يجب خلطها معًا لما تسببه من أضرار بالغة على صحة الإنسان. وفي هذا المقال سنتعرف على هذه الأطعمة.

    أشار تقرير نشره أحد المواقع الطبية إلى وجود بعض المخاطر الصحية التي تنشأ عن مزج بعض الأطعمة أو المشروبات معًا، رغم إشادة الكثير بمذاقها الرائع بعد الخلط، ونذكر من هذه الأطعمة والمشروبات..

    1. الموز ومشتقات الحليب:

    يستمتع الكثير من الأطفال والكبار بتناول عصير الموز والحليب ولكنه يحمل خطورة على الصحة، حيث يتسبب هذا المزيج في الشعور بثقل في المعدة وإبطاء عملية الهضم، ما ينعكس بالسلب على معدلات الطاقة في الجسم ويتسبب في الشعور بالتعب والإرهاق.  

    2. السلطة والخل وعصير الليمون:

    لا تخلو أي سفرة منزل من طبق السلطة اللذيذ الذي يضم العديد من الخضروات المفيدة، ومثلما يحتاج الجسم إلى العناصر الغذائية الموجودة في طبق السلطة، يحتاج إلى الدهون التي تضمن امتصاص هذه العناصر جيدًا، لذا من الأفضل وضع زيت الزيتون أو الأفوكادو على السلطة بدلًا من استخدام الليمون أو الخل اللذين يفقدان القيمة الغذائية لطبق السلطة.

    3. المكرونة وصلصة الطماطم:

    طبق الباستا الإيطالي هو الأكلة المفضلة للكثير من الأطفال وعائلاتهم داخل المطبخ العربي، ولأن المكرونة تحتوي على إنزيم "تيالين" الذي يساعد على هضمها، فإنه لا يجب إضافة الطماطم إليها لأنها تقوم بتفتيت هذا الإنزيم مما ينتج عنه حالة من عسر الهضم.

    4. الحبوب وعصير البرتقال:

    يتسبب عصير البرتقال في تكسير الكربوهيدرات الموجودة في الحبوب كالأرز والقمح والشعير ما يسبب بعض المشكلات في المعدة، لذا يُنصح بعدم تناول مشروب عصير البرتقال إلا بعد مرور نصف ساعة على الأقل من الانتهاء من الوجبات التي تحتوي على الحبوب.

    5. البيض والبسطرمة أو البروتينات الممزوجة:

    من أشهي الأطباق المقدمة خلال وجبة الفطور أو العشاء "البيض والبسطرمة"، ويعد أيضًا من أكثر الوجبات الغنية بالبروتينات، ولكنه يتسبب في الإصابة ببعض مشكلات المعدة نظرًا لصعوبة هضمه. ومن الأفضل تناول صنف واحد من البروتين لمنع حدوث الانتفاخات والغازات.

    6. الخبز والمربي:

    يحتوي الخبز والمربى على نسب عالية من السكر، وعند تناولهما معًا يكتسب الجسم جرعة سريعة من الطاقة تتسبب في رفع نسبة السكر في الدم وتزول بعد أقل من ساعة.  

    7. الحليب وحبوب الإفطار:

    يستمتع الأطفال كثيرًا بتناول حبوب الإفطار مع الحليب، لكن في حقيقة الأمر يتسبب خلط الحليب مع الحبوب في زيادة نسبة السكر في الدم بصورة سريعة.

    8. البروتين الحيواني والنشويات:

    عند تناول البروتينات الحيوانية والنشويات في الوقت نفسه، لا يحصل الجسم على أي استفادة منهما، لأن الإنزيمات الهضمية المخصصة لكل نوع تتشابك معًا ما يسبب الشعور بالغازات وانتفاخ البطن، وخصوصًا لمن يعانون من مشاكل في القولون.

    9. الماء أو العصائر مع الوجبات:

    تتشبع المعدة بالماء بعد مرور 10 دقائق تقريبًا، بينما تحتاج العصائر إلى 15 حتى 30 دقيقة حتى تصل إلى المعدة، وعند شرب كميات من المياه أو العصائر خلال تناول الطعام، تؤدي إلى تخفيف عصارة المعدة والتي تشمل إنزيمات مهمتها طحن الطعام، ولكن مع تخفيف هذه العصارة بالماء يحدث ركود وبطء في عملية الهضم ويظل الطعام في المعدة مدة أطول.

    ننصحكِ قبل تقديم أي أطعمة ممزوجة لأطفالكِ بالتفكير والبحث عن مدى تناسب هذه الأطعمة لخلطها معًا، لتجنب الإصابة بأي اضطرابات هضمية لا يمكن تفسير أسبابها.  

    عودة إلى صحة وريجيم

    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon