أفضل فيتامين للأطفال

أفضل فيتامين للأطفال

يحتاج الأطفال إلى كميات كافية ومتوازنة من العناصر الغذائية المختلفة في مرحلة النمو، وتعد الفيتامينات والأملاح المختلفة ضرورية جدًا للأطفال بشكلٍ خاص، فبالإضافة إلى تلبية احتياجات الجسم في مرحلة نمو الطفل، فإنها تلعب دورًا أساسيًا في العديد من الوظائف الحيوية في جسم الطفل، وفي تدعيم مناعة الطفل بشكلٍ خاص.

ويحصل معظم الأطفال على احتياجاتهم من الفيتامينات من الغذاء الصحي المتوازن، ولكن في بعض الحالات قد يحتاج الطفل لتناول المكملات الغذائية المختلفة للفيتامينات، وفي هذا المقال، سنتناول بالتفصيل مدى احتياج الطفل لتناول المكملات الغذائية للفيتامينات المختلفة، وأيضًا أفضل فيتامين للأطفال.

الغذاء الصحي للطفل

كما سبق وذكرنا، يمكن للطفل الحصول على كل ما يحتاجه من العناصر الغذائية المختلفة من الغذاء الصحي المتوازن، فما مكونات الغذاء الصحي المتوازن؟

  • الحليب ومنتجات الألبان مثل الأجبان والزبادي.
  • الكثير من الفواكه والخضروات الورقية مثل السبانخ والخس.
  • البروتينات مثل البيض واللحم والدجاج والسمك.
  • الحبوب الكاملة مثل الشوفان والفريك.

وتتشابه احتياجات جسم الطفل مع احتياجات الشخص البالغ، ولكن غالبًا بكميات أقل.

متى يحتاج الطفل للفيتامينات؟

يحتاج الطفل لتناول الفيتامينات في الحالات التالية:

  • عندما لا يتوافر للطفل تناول الطعام المنزلي الطازج أو المطهي من عناصر غذائية قيمة، بصورة متكررة، مثل اعتماد الأم العاملة على الوجبات الجاهزة، أو المسبقة التجهيز في معظم أيام الأسبوع.
  • الأطفال الذين يتناولون الكثير من الطعام المعلب أو المغلف.
  • الأطفال الذين يرفضون تناول الطعام المنزلي، ويميلون أكثر للنقنقة.
  • الأطفال الذين يعانون من حالات صحية مزمنة، مثل مرضى الحساسية الصدرية أو أمراض الجهاز الهضمي.
  • الأطباء الذين يخضعون لأنظمة غذائية، خاصة لأسباب صحية، مثل الأطفال المصابون بحساسية الحليب.
  • الأطفال الذين يكثرون من تناول المشروبات الغازية.

أهم الفيتامينات للأطفال

فيتامين "أ"

يعد فيتامين "أ" مهمًا للرضع والأطفال الصغار بشكلٍ خاص، فهو يساعد على تقوية جهاز المناعة، كما أنه ضروري للرؤية في الظلام، ويساعد على تجدد خلايا البشرة ونضارتها، ويمكن الحصول على فيتامين "أ" من المصادر التالية:

  • الحليب ومنتجات الألبان.
  • الخضروات الخضراء الداكنة، مثل السبانخ والكرنب والقرنبيط.
  • الأطعمة المدعمة بفيتامين "أ" مثل الكورن فليكس.

فيتامين "د"

يعد فيتامين "د" ضروريًا لصحة العظام بشكلٍ خاص، خصوصًا في مرحلة النمو، كما أنه يشترك في العديد من الوظائف الحيوية في جسم الإنسان، ويوجد فيتامين "د" بشكل طبيعي في بعض الأطعمة مثل الأسماك الدهنية والبيض، كما أنه قد يوجد في بعض الأغذية المدعمة مثل الحليب والكورن فليكس، وتعد أشعة الشمس هي المصدر الأول والأساسي للحصول على فيتامين "د"، وبالرغم من سطوع الشمس في بلادنا العربية في معظم شهور السنة، فإن التعرض لأشعة الشمس صيفًا قد لا يكون كافيًا، إذ يجب أن يتم في الصباح المبكر أو قبل الغروب، لتفادي أضرار الشمس الحارقة.

فيتامينات "ب"

وتشمل فيتامينات "ب2"، "ب3"، "ب6"، "ب12"، وهي ضرورية للتمثيل الغذائي وإنتاج الطاقة وسلامة الجهازين الدوري والعصبي والحفاظ على صحتهما، والمصادر الجيدة لها تشمل اللحم والدجاج والسمك والبيض والحليب والأجبان والحبوب والبقوليات وبعض الخضروات والفواكه.

فيتامين "ج"

فيتامين "ج" مهم لصحة جسم طفلك العامة، كما أنه ضروري لتنظيم أداء جهاز المناعة لديه، والمصادر جيدة لفيتامين "ج" تشمل الخضروات والفاكهة، وخصوصًا البرتقال والكيوي والفراولة والبروكلي والطماطم والفلفل الرومي.

الحديد

لا يعد الحديد فيتامينًا، ولكنه من المعادن المهمة جدًا للجسم، خصوصًا كرات الدم الحمراء، ويوجد بوفرة في اللحوم الحمراء والسبانخ والبقول.

الكالسيوم

من أهم العناصر في مرحلة نمو الأطفال، إذ يمثل حجر الأساس في نمو العظام وسلامتها، وهو متوفر في الحليب ومنتجات الألبان، وبعض الأغذية المدعمة بالكالسيوم مثل الكورن فليكس والحليب.

أفضل فيتامين للأطفال

لا يمكن القول بأن هناك فيتامين وحيد هو الأفضل للطفل، ولكن تتحدد أهمية الفيتامين حسب احتياجات جسم الطفل، وحسب ظروفه الصحية، ونظامه الغذائي، ولا تعد الفيتامينات المتعددة خيارًا أمثل للأطفال، إذ إن الفيتامينات الذائبة في الدهون مثل فيتامين "أ" وفيتامين "د" قد تمثل خطرًا على صحة الطفل، إذا ما حصل عليها الطفل في جرعات أكبر من احتياجات جسمه، والشيء نفسه فيما يخص الحديد.

  • يجب على الأم أن تعطي الطفل فيتامينات "ب" والمكملات الغذائية للحديد والمتوافرة على شكل قطرات للرضيع من سن أربع شهور، إذ تنفد مخازن الحديد في جسم الرضيع عند هذه السن.
  • يجب على جميع الرضّع والأطفال الصغار الذين تتراوح أعمارهم بين ست أشهر وخمس سنوات تناول جرعات من فيتامين "د" والمتوافر في الصيدليات على شكل قطرات أيضًا.
  • يجب ألا تقوم الأم بإعطاء الطفل أي فيتامين، إلا بعد الرجوع لطبيب الأطفال ليحدد مدى حاجة الطفل لتناول الفيتامين، ونوع الفيتامين أو المكمل الغذائي الذي يحتاجه.

عزيزتي الأم، إن رغبتك في الحفاظ على صحة طفلك وسلامته لا تكون بتناول الفيتامينات والمكملات الغذائية دون استشارة الطبيب، فهو الوحيد الذي يستطيع تحديد أفضل فيتامين للأطفال في المراحل العمرية المختلفة.

لمزيد من المقالات حول صحة وتغذية طفلك، اضغطي هنا.

المصادر:
Best Children’s Vitamins
Vitamins for Kids
Do Healthy Kids Need Supplements?

عودة إلى أطفال

د. نوران صادق

بقلم/

د. نوران صادق

طبيبة أربعينية وأم لأربعة أطفال، أمتلك خبرة جيدة في مجاليّ الطب والتعليم، أهتم كثيرًا بأمور المنزل والتغذية وتربية الأولاد.

موضوعات أخرى
لفترة حمل أكثر راحة إليك هذه النصائح
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon