ما الأعراض التي تظهر بعد عملية تنظيف الرحم؟

أعراض ما بعد عملية تنظيف الرحم

يُنظف الرحم بإجراء يسمى توسيع الرحم وكحته، ويهدف هذا الإجراء إلى إزالة الأنسجة من داخل الرحم، ويؤديه الأطباء لتشخيص أمراض كالنزيف الحاد أو لتنظيف بطانة الرحم بعد الإجهاض التلقائي أو الإجهاض المتعمد، قد يبدو لكِ الأمر مقلقًا، لكن معرفة كيف تجري الأمور وأعراض ما بعد عملية تنظيف الرحم تساعد على تخفيف مخاوفك.

أعراض ما بعد عملية تنظيف الرحم

يستخدم الطبيب عادة أدوات صغيرة أو دواء لفتح عنق الرحم وتوسيعه، وهو الجزء السفلي الضيق منه، ثم بعد ذلك يستخدم أداة جراحية حادة، يطلق عليها المِكحت أو أداة شفط لإزالة النسيج المطلوب إزالته.

ربما تمكثين بضع ساعات في غرفة الإفاقة بعد عملية توسيع الرحم وكحته، حتى يتمكن طبيبكِ من مراقبة حدوث النزيف الشديد أو غيره من المضاعفات، كما يمنحكِ ذلك وقتًا للتعافي من آثار التخدير.

إذا خضعتِ للتخدير العام، فقد تصابين بالغثيان أو القيء، وقد تصابين بالتهاب الحلق إذا وُضع أنبوب في القصبة الهوائية لمساعدتكِ على التنفس، مع التخدير العام أو التهدئة الخفيفة، قد تشعرين بالنعاس لعدة ساعات.

قد تستمر الآثار الجانبية الطبيعية لإجراء توسيع الرحم وكحته عدة أيام، وتتضمن ما يلي:

  • التشنج الخفيف.
  • بقع دم أو نزيف خفيف (استعيني بالفوط الصحية وابتعدي تمامًا عن السدادات القطنية).

قد يقترح طبيبكِ تناول الإيبوبروفين أو تناول دواء آخر؛ للتخلص من ألم التقلصات وإزعاجها.

  • يُنصح بالحركة في أقرب وقت ممكن بعد الإفاقة، الحركة ستُبقي عضلاتك قوية وتساعدك على منع تكوين جلطات في ساقيك.
  • يجب أن تكوني قادرة على استئناف معظم روتينك خلال يوم أو يومين بعد العملية، ومع ذلك، سيطلب منك الطبيب الامتناع عن الاستحمام أو العلاقة الحميمة ثلاثة أيام على الأقل وربما فترة أطول.
  • لا تضعي أي شيء داخل المهبل حتى يعود عنق الرحم إلى طبيعته، لمنع البكتيريا والتسبب في العدوى.

يجب أن يبني الرحم بطانة جديدة بعد توسيعه وكحته، لذلك قد لا يحدث حيضك التالي في موعده، إذا كنتِ قد خضعتِ لتوسيع الرحم وكحته بسبب الإجهاض، وكنتِ راغبةً في الحمل، فتحدثي مع طبيبك بشأن التوقيت الآمن لبدء المحاولة مجددًا.

إذا كنتِ تقومين بعملية التنظيف لإزالة أورام، فستحصلين على تقرير من مكتب طبيبك عن النتائج المختبرية. إذا كانت النتائج حميدة، فقد لا تحتاجين إلى متابعة، أما إذا أظهرت النتائج خلايا سرطانية فمن المحتمل أن يحولك طبيبك إلى اختصاصي للتحدث عن خطواتك التالية.

مخاطر عملية تنظيف الرحم

عادة ما تكون عملية توسيع الرحم وكحته آمنة للغاية، وتكون المضاعفات نادرة الحدوث، مثل:

  • ثقب في الرحم: قد تؤدي الأدوات الجراحية إلى حدوث ثقب في الرحم. يحدث ذلك بشكل أكبر إذا جرت عملية التنظيف بعد الحمل بفترة قصيرة أو في مرحلة انقطاع الطمث، تُشفى معظم الثقوب من تلقاء نفسها. وحال تلف الأوعية الدموية أو عضو آخر مثل المثانة، فقد يلزم إجراء جراحة أخرى لإصلاحه.
  • تلف في عنق الرحم: قد يحدث تمزق في عنق الرحم خلال توسيع الرحم وكحته، قد يوقف الطبيب النزيف عن طريق الضغط أو العقاقير أو يمكنه إغلاقه ببعض الغرز.
  • أنسجة متندبة في جدار الرحم العضلي: في حالات نادرة، يؤدي توسيع الرحم وكحته إلى الإصابة بنسيج متندب داخل الرحم، وهي حالة يطلق عليها متلازمة شيهان. تحدث متلازمة شيهان عادة عند إجراء توسيع الرحم وكحته بعد الإجهاض أو الولادة، يؤدي ذلك إلى تغيرات في دورة الحيض أو توقفها أو زيادة الألم في أثنائها، وقد يؤدي إلى حدوث إجهاض أو عقم مستقبلًا.
  • حدوث عدوى: حدوث العدوى بعد توسيع الرحم وكحته أمر ممكن، لكنه نادر الحدوث.

ختامًا، بعد أن عرفتِ أعراض ما بعد عملية تنظيف الرحم ومخاطرها، إذا عانيت من بعض المضاعفات مثل النزف الشديد، بحيث تحتاجين إلى تغيير الفوطة الصحية كل ساعة، أو الحمى، أو التشنجات المستمرة لأكثر من 48 ساعة، أو زاد الألم سوءًا بدلًا من أن يتحسن، أو لاحظتِ إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة، فعليك الاتصال بطبيبك فورًا.

عودة إلى صحة وريجيم

سماء حسين محمود حسين

بقلم/

سماء حسين محمود حسين

تخرجت من كلية الصيدلة، لدي اهتمام بعلم النفس والتربية وتصميم الأزياء.مهتمة بمعنى العافية؛ العافية النفسية في علاقات صحية مع نفسي ومع الآخرين وفي تصورات حقيقية عن الحياة، والعافية الجسدية في الممارسات اليومية التي تخص الصحة والطعام والرياضة.

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon