7 جمل تحب الحامل سماعها!

الحمل

فترة الحمل من أصعب الفترات التي تمر على أي امرأة؛ حيث تتغير الهرمونات وتصبح المرأة دائمًا في وضع دفاعي، ولا تتحمل الكلمات السخيفة أو الاعتراضات، حتى وإن كانت في محلها، بل تحتاج للحنان.. فلا تستهينوا بتغير الهرمونات!

اقرئي أيضًا: 5 عبارات لا تقوليها للحامل

ومع ذلك، فإن هناك من الكلمات ما يسعد كل حامل عند سماعها، ومنها هذه الجمل:

1- "متقلقيش، فترة وهتعدي وهتقدري تنامي تاني زي زمان"

لا يوجد حامل لا تخاف من فكرة عدم النوم بعد وجود الأطفال، فكل من حولها يقول لها أن تنسى النوم، لذا عندما تجد من يطمئنها بأنها فترة وستزول ويعود كل شيء إلى ما كان عليه، ترتاح نفسيًا لتقبل الوضع الجديد براحة كبيرة.

2- "الحمل فترة صعبة جدا معلش"

لا تقولي لامرأة حامل بأن فترة الحمل جميلة ويجب عليها الاستمتاع بتفاصيلها الصغيرة، في حين إنها تستيقظ كل ليلة كثيرًا لتذهب إلى الحمام وتتقيأ كلما تأكل، ولا تستطيع النوم على أي جانب!

الحامل في شهور الحمل تحب سماع من يشعرها بأنها عظيمة وتتحمل كثيرًا بالفعل، وهذا ليس كذبًا، بل إن فترة الحمل أصعب فترة تمر على كل امرأة دون مبالغة!

3- "تحبي تاكلي إيه النهارده؟"

بالإضافة إلى عذاب الحمل، فهناك عذاب آخر وهو تحضير الطعام في الوقت الذي تكون فيه المرأة لا تستطيع النظر لأنواع معينة من الأطعمة، إلى جانب الإرهاق البدني والنفسي بسبب الهرمونات، فليس هناك أفضل من هذا السؤال!

4- "متقلقيش الولادة هتكون سهلة ومش هتحسي بألم فترة كبيرة"

إذا كانت ولادتكِ صعبة واستغرق الطلق أيامًا وساعات طويلة، فأرجوكِ لا تخبري صديقتكِ الحامل بقصتكِ المرعبة، فهي بالفعل ليست في حاجة إلى سماع ما يرعبها قبل الولادة، هي تحتاج لجمل تطمئنها حتى وإن كانت بعيدة عن الحقيقة!

5- "اطمئني هتقدري تخسي تاني وترجعي لوزنكِ الطبيعي"

كل حامل تشعر بالانزعاج بسبب الوزن الزائد الذي تكتسبه في شهور الحمل، ولا يوجد عندها أمل في فقدانه بعد الحمل وتصاب بالاكتئاب، لذا من المهم طمأنتها بأن كل شيء سيعود لطبيعته بعد الولادة، وإن اكتساب الوزن أمر طبيعي، وفقدانه ليس بالصعوبة التي تعتقدها إذا أرادت ذلك.

6- "الرضاعة الصناعية مش عيب!"

للأسف في مجتمعاتنا تُنصب المشانق للمرأة عندما ترضع طفلها صناعيًا، في حين إنها غير قادرة على إرضاعه طبيعيًا، ولا يوجد لديها ما يكفي من الحليب لإشباعه، ومع ذلك بمجرد أن تصبح المرأة حاملًا تبدأ نصائح الرضاعة الطبيعية في الهطول عليها كالمطر، وتشعر بالذنب والاكتئاب إذا لم تتمكن من إرضاع طفلها طبيعيًا.. لذا يجب أن يوجد من يطمئنكِ إنه ليس من شأن أحد الحكم عليكِ، فأنتِ تفعلين الصالح لطفلك.

اقرئي أيضًا: كيف تتغلبين على الشعور بالذنب إذا لجأتِ للرضاعة الصناعية؟

7- "أنتِ جميلة!"

كل حامل تدرك أنها أصبحت مثل الكرة، وتغيرت ملامحها خلال الحمل، لذلك لا تريد سماع المزيد عن ذلك، بل تريد أن تسمع من يصف لها مدى جمالها وتحسن ملامحها مع الحمل، وكم أن وجهها أصبح نضرًا، لا يضر الكذب في هذه الحالة!

افضل دكتور نساء وتوليد في مصر

عودة إلى الحمل

موضوعات أخرى
تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية، إليكِ 5 طرق طبيعية
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon