هل يمكن لحبوب الميتفورمين علاج تكيس المبايض؟

    هل يمكن لحبوب الميتفورمين علاج تكيس المبايض؟

    تأخر الحمل من المشكلات التي تقابل كثير من الأزواج، وهذه المشكلة لها أسباب متعددة منها الاضطرابات الهرمونية عند الزوجة، ويعدُّ اضطراب تكيس المبايض "Polycystic Ovarian Syndrome" الاضطراب الهرموني الأكثر شيوعًا بين النساء، إذ يصيب تقريبًا من 4 إلى 12% منهنَّ، ويرتبط هذا الاضطراب بالسمنة، ومقاومة الإنسولين بوضوح، لذا يشيع استخدام دواء الميتفورمين المعروف بمساعد السكري أو منظم للسكر في علاجه، وسنتحدث في هذا المقال عن دور منظِّم السكر لعلاج تكيس المبايض، وطريقة عمله.

     

    كيف يستطيع ميتفورمين علاج تكيس المبايض؟

    على الرغم من أنَّ دواء الميتفورمين المعروف تجاريًا باسم "جلوكوفاج" أو "سيدوفاج" ليس دواءً معتمدًا من منظمة الدواء والغذاء الأمريكية "FDA" لعلاج تكيس المبايض، لكن أطباء النساء والتوليد حول العالم يستخدمونه كخط علاجٍ أول أو ثاني في كثيرٍ من الحالات، خاصةً تلك المرتبطة بمقاومة الإنسولين، أو السكري من النوع الثاني، أو السمنة المفرطة، وقد أظهر الدواء نتائج ممتازة في علاج أعراض هذه المشكلة والمضاعفات الناتجة عنها والتي من أشهرها مشاكل الخصوبة.

    يساعد الميتفورمين في علاج مقاومة الإنسولين

    تُعدّ مقاومة الإنسولين أحد الأسباب الأساسية وراء الإصابة بتكيس المبايض، وهي حالةٌ صحية تعانين فيها من عدم استجابة خلايا جسمكِ للإنسولين، مما يتسبَّب بارتفاع مستوى السكر في دمكِ، وارتفاع الهرمونات الذكرية ومن أشهرها هرمون التستوستيرون، فينتج عن ذلك اضطرابٌ في التبويض، ومشاكل أخرى كزيادة شعر الجسم بصورةٍ ملحوظة، وتساقط شعر الرأس.

    وقد يساعد ميتفورمين على زيادة حساسية خلايا جسمكِ لهرمون الإنسولين، فيزداد حرق الجسم للجلوكوز، كما أنه يساعد على خفض إنتاج الجلوكوز في الكبد، ويقلِّل امتصاص جسمكِ للكربوهيدرات، مما يُساهم في تحسُّن حالة تكيس المبايض لديكِ، ويقيكِ من الإصابة بالسكري من النوع الثاني.

    يساعد الميتفورمين في تنظيم الهرمونات لديكِ

    يساعد ميتفورمين في خفض مستوى الهرمونات الذكرية في الدم كما ذكرنا سابقًا، كما يساهم في تنظيم مستوى الهرمونات المنظِّمة لهرمونَي الإستروجين والبروجيستيرون، وهما الهرمون المحفِّز للإباضة (FSH)، والهرمون المحفز للجسم الأصفر (LH).

    للميتفورمين دور فعال في إنقاص الوزن الزائد

    يُظهر الميتفورمين نتائج فعالة في إنقاص الوزن الزائد لمن يعانون من الوزن الزائد والسمنة المفرطة، وذلك بسبب تأثيره المعالِج لمقاومة الإنسولين والمانع لامتصاص الكربوهيدرات، وللحصول على أفضل النتائج عليكِ الالتزام بحميةٍ غذائية صحية، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام مع تناول الدواء.

    يحفز الميتفورمين من التبويض وينظم الدورة الشهرية

    كما ذكرنا سابقًا فإنّ دواء ميتفورمين يُساعد على تنظيم الهرمونات في جسمكِ، مما قد يُساعد على تحفيز الإباضة لديك، وتنظيم الدورة الشهرية.

     

    هل من مدة محددة لاستخدام الميتفورمين لعلاج تكيس المبايض؟

    لا توجد مدة محددة لاستخدام دواء ميتفورمين لعلاج تكيس المبايض، إذ يعتمد الأمر على طبيعة مرضكِ، واستجابتكِ للعلاج، لذا عليكِ الالتزام بالجرعة والمدة العلاجية التي يحدِّدها الطبيب فهو الأكثر دراية بحالتكِ، كما أنَّ تناول الدواء لمدةٍ أطول أو بجرعاتٍ أكثر من المعتاد قد يعرِّضكِ لآثارٍ جانبية شديدة وخطيرة.

     

    أضرار جانبية شائعة لحبوب الميتفورمين عليك معرفتها

    توجد بعض الأعراض الجانبية المرتبطة بتناول دواء ميتفورمين، منها ما يأتي:

    • اضطرابات الجهاز الهضمي: قد تظهر لديكِ بعض الأعراض مثل الغثيان والقيء والإسهال والانتفاخ، ويمكنكِ تخفيف بعض هذه الأعراض الجانبية بتناول الدواء بالتدريج بجرعاتٍ صغيرة، وزيادتها على مدار أسابيع، وتناول الأقراص مع الطعام، والتقليل من تناول السكريات والكربوهيدرات قدر الإمكان، وفي حال استمر اضطراب الجهاز الهضمي فترة طويلة فقد يصف لكِ الطبيب دواء الميتفورمين ممتدّ المفعول.
    • نقص فيتامين ب12: قد يؤدي تناول دواء الميتفورمين لفترات طويلة إلى نقص فيتامين ب12، مما قد يتسبب في اضطرابات المزاج والذاكرة والأنيميا أو فقر الدم المرتبط بنقص فيتامين ب12، لذا عليكِ إجراء فحوصات دورية لقياس مستوى هذا الفيتامين لديكِ، واستخدام مكملات غذائية تحتوي عليه إذا كنتِ تعانين نقصًا فيه.
    • الحماض اللاكتيكي:وهي حالة شديدة الخطورة، ومهدِّدة للحياة يتراكم فيها حمض اللاكتيك في الدم، إما بسبب تناول جرعاتٍ كبيرة، أو بسبب مشاكل حادة أو مزمنة في الكلى، وقد تسبِّب بعض الأدوية أيضًا عند تناولها مع الميتفورمين هذا الأثر الجانبي، لذا إذا كنتِ تعانين من مشاكل في الكلى أو تتناولين بعض الأدوية الأخرى فعليكِ استشارة طبيبكِ.

     

    نصائح يمكنكِ اتباعها لعلاج تكيس المبايض

    إليكِ بعض النصائح التي تنصح بها الكلية الأمريكية لطب النساء والتوليد والتي قد تساعد على تقليل مقاومة الإنسولين، مما يُساهم في الوقاية من السكري من النوع الثاني، وتكيس المبايض:

    • الالتزام بحمية غذائية صحية تهدف إلى إنقاص الوزن.
    • ممارسة الرياضة بانتظام.
    • المتابعة الدورية لمستوى السكر في الدم.

     

    ختامًا، وبعد تعرفك إلى دور الميتفورمين في علاج تكيس المبايض، وأضراره، وتعرفك إلى نصائح أخرى لعلاج هذه المشكلة، أنصحك عزيزتي بضرورة الالتزام بالخطة العلاجية التي يضعها الطبيب، والمتابعة الدقيقة بإجراء الفحوصات الدورية مثل الأشعة والتحاليل التي يطلبها الطبيب، كما أنصحك بضرورة الالتزام بحميةٍ غذائية صحية تحتوي على الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة، وتجنُّب السكريات والكربوهيدرات غير الصحية.

    دائمًا ما تتحيّر النساء لدى حساب الدورة الشهرية وأوقات التبويض، "سوبرماما" ترشدك إلى معرفة طرق حساب التبويض المختلفة وكل ما ترغبين في معرفته لمتابعة التبويض.

     

     

     

     

    عودة إلى صحة وريجيم

    فاطمة رمضان حسن رمضان

    بقلم/

    فاطمة رمضان حسن رمضان

    د.فاطمة رمضانصيدلانية تخرجت من كلية الصيدلة جامعة الأزهر بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف، عملت بالإدارة الطبية بها، ما جعلني أتعامل مع تخصصات طبية عديدة، عملت في مجال الكتابة الطبية منذ أكثر من عامين، وكتبت أكثر من 500 مقال، وهدفي نشر الوعي الصحي بين الناس عمومًا...

    موضوعات أخرى
    supermama
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon