هل يؤثر نوع المزلق الحميمي على الحيوانات المنوية؟

نوع المزلق الحميمي

يستخدم العديد من الأزواج المزلقات الحميمية في أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، للتغلب على مشكلات الجفاف المهبلي لدى بعض الزوجات وما ينتج عنه من آلام. ولكن هل تعلمين أن بعض أنواع المزلقات تمنع الحمل والبعض الآخر يساعد على الحمل، هذا ما تخبرك به "سوبرماما" في هذا المقال.

أنواع المزلقات الحميمية:

طرحت شركات الأدوية العديد من الأنواع الصحية للمزلقات بأنواع مختلفة، منها ما هو مائي أو زيتي أو جل، فتعرفي عليها معنا اليوم.

1. الأنواع المصنوعة من الماء:

يمتاز هذا النوع بأنه يحافظ على الرطوبة ومناسب للجلد الحساس ويسهل تنظيفه بعد انتهاء العلاقة، إلا أنه يحتوي على الجلسرين الذى قد يسبب الإصابة بفطريات عند بعض النساء فضلًا عن امتصاص الجلد لها بشكل سريع.

2. الأنواع المصنوعة من الزيت:

يمنح هذا النوع نسبة جيدة من الترطيب، إلا أنه قد يُسبب تمزق الواقي الذكري في حال استخدامه لمنع الحمل. 

3. الأنواع المصنوعة من مواد طبيعية:

وهو نوع جيد للجلد الحساس مثل المنتجات المصنوعة من عصارة الصبار وفيتامين "هـ".

مزلقات حميمية طبيعية تعرفي عليها

4. الأنواع المصنوعة من السيليكون:

وهذا النوع لا يحتوى على عنصر الماء وبالتالي يدوم لفترة طويلة، وهو مناسب في حالة استخدام الواقي الذكري.

5. اللعاب:

هناك من يستخدمون اللعاب كمزلق الطبيعي في أثناء المداعبة لتسهيل عملية الإيلاج، إلا أن هذا الأمر غير مفضل لاحتمالية احتوائه على العديد من أنواع البكتيريا.

تأثير نوع المزلق الحميمي على الحيوانات المنوية:

قد تقتل المزلقات التي تحتوي على مواد كيماوية بعض الحيوانات المنوية وتعيق حركة البعض الآخر، ولكن رغم هذا لا يمكن الاعتماد على المزلقات الحميمية كوسيلة آمنة لمنع الحمل، فقد ينجح أحد الحيوانات المنوية في إخصاب إحدى البويضات.

وأثبتت الدراسات الطبية أن المزلقات الحميمية المصنوعة من الماء أو السيليكون هما الأفضل، لكونهما الأنسب من حيث الحفاظ على حياة الحيوانات المنوية في أثناء العلاقة الحميمة، ما يساعد على الحمل. ونصح الخبراء بالابتعاد عن استخدام المزلقات المنكهة أو ذات الرائحة أو المضاف إليها مواد صناعية مثل الألوان.

وينصح كذلك بالابتعاد عن استخدام اللعاب كمزلق حميمي فعلى الرغم من كونه طبيعيًا، إلا أنه يشل حركة الحيوانات المنوية التي تحتاج إلى بيئة قلوية للعيش فيها ما يعيق أيضًا الحمل لمن يحاولن الحمل.

ويحذر المتخصصون من استخدام الفازلين وزيوت الأطفال لترطيب المهبل، إذ إن استخدام هذه المنتجات يتسبب في حساسية منطقة المهبل، بل إنها تؤدي في بعض الأحيان إلى تغير في بيئة المهبل الحامضية فيسبب الالتهابات المهبلية.

وأخيرًا،يجب زيادة فترة المداعبة قدر المستطاع لزيادة الإفرازات الطبيعية وزيادة إفراز مادة "الميوسين" التي يُفرزها جدار المهبل وتعمل على ترطيبه، وعدم الاعتماد دائمًا على فكرة المزلقات الخارجية، ويُفضل مع ذلك أيضًا استشارة الطبيب.

المصادر:
fit PREGNANCY

عودة إلى صحة وريجيم

موضوعات أخرى
ص
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon