هذه العلامة تدل على إصابة طفلك بالفشل الكلوي

هذه العلامة تدل على إصابة طفلك بالفشل الكلوي

يحذر الدكتور أحمد الخطيب، أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة كلية الطب جامعة الأزهر، الأمهات من عدم ملاحظة بول أطفالهن، وينشر على صفحته الشخصية على الفيسبوك، أن أم اكتشفت إصابة طفلها بارتجاع داخلي واحتباس في البول منذ الولادة، وتضخم في الحالب والكلى، وفقدان في وظيفة الكلى اليسرى بنسبة 80%، بعد خلعه للبامبرز، وعمره 3 سنوات، عندما بدأ الطفل يتبول على نفسه فذهبت به للطبيب.  

وأضاف أن الطفل كان طبيعي جدًا يلعب ويذهب للنادي، ويزيد في الوزن، ولكن المشكلة الوحيدة أن الأم لم تتابع بول طفلها، رغم أن نبهها طبيب النسا أنه يوجد احتباس بول لدى الجنين، ويحتاج إلى دكتور أطفال لتفسير هذا الأمر بعد الولادة، ولكن الأم لم تهتم بهذا الأمر.

والدروس المستفادة من تجربة الأم بحسب كلام الدكتور أحمد الخطيب الآتي:

  • الأم هي الشخص الوحيد القادر على تشخيص طفلها من خلال اهتمامها به ومتابعته أكثر من أي طبيب مهما بلغت شطارته وأمانته.
  • يجب على الأم تثقيف نفسها حتى تفهم إذا ظهرت أعراض غير طبيعية على طفلها.
  • يجب على الأم أن تتأكد من أن بول طفلها يخرج في صورة خط واحد، لا يخرج في صورة تقطيع أو تنقيط، ولا يصاحبه وجع وحزق أو احمرار بالوجه.
  • غير مقبول عدم تحكم طفلك في البول نهارًا لأي سبب فوق الـ 3 سنوات، فإذا حدث ذلك لابد من إجراء سونار للطفل وتحليل ومزرعة بول.

ويؤكد الخطيب أن السونار إجباري في الحالات الآتية:

  • حرارة مع ألم تبول (التهاب مجرى البول)، ولا يحدث تحسن للطفل بعد تناول المضاد الحيوي المناسب لمزرعة البول بسهولة.
  • تكرار التهاب مجرى البول، ففي المرة الثانية لابد من إجراء السونار.
  • أي التهاب مجرى البول يحدث لطفل عمره من شهرين حتى سنتين.
  • أي التهاب مجرى البول يصاحبه تنقيط، حتى ولو كانت أول مرة.

وأخيرًا عزيزتي سوبرماما هذا الإجراء البسيط يمكن أن يُنقذ طفلكِ من الفشل الكلوي فلا تتجاهلي هذا الأمر.





 

عودة إلى أطفال

موضوعات أخرى
فيروس كورونا
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon