نصائح لتجنب التعب والإرهاق خلال الصيام في فترة الحمل

2016 مايو 30

مع دخول شهر رمضان الكريم يتساءل الكثير من السيدات الحوامل عن إمكانية صيام الحامل في رمضان، وما له من آثار أو أضرار على صحة الحامل. تابعي معنا القراءة لتتعرفي على تأثير الصيام في الحمل وأهم النصائح التي يمكنكِ اتباعها خلال الصيام للمحافظة على سلامتك وتجنب الشعور بالتعب والإرهاق.

تأثير صيام الحامل في رمضان على صحتها

فيما يخص العلاقة بين الحمل وصيام رمضان، هناك العديد من العوامل التي تختلف في تأثير الصيام على الحمل بين كل امرأة وأخرى، وهي:

  • الحالة الصحية العامة للحامل: تختلف الحالة الصحية لكل امرأة عن الأخرى، وخاصةً خلال فترة الحمل، فبعض السيدات يصيبهن أمراض يصعب معها تحمل الصوم، وبعض السيدات لا يعانين سوى من مشكلات طفيفة لا تؤثر في قدرتهن على الصيام.   
  • توقيت رمضان بالنسبة للحمل: حيث يختلف تأثير الصوم في الثلث الأول من الحمل عن الثلث الثاني عن الثلث الثالث.
  • توقيت رمضان من حيث فصول السنة: الصوم في شهور الصيف يتسم بطول ساعات الصوم لطول فترة النهار، ما يزيد من تأثير الصيام في صحة الحامل.
  • عدد أيام الصيام خلال الحمل: تختلف كل امرأة عن الأخرى في قدرتها على الصوم لأيام متتابعة، فبعض السيدات يصمن يومًا ويتركن الآخر وهكذا لتخفيف عبء الصيام.

هل صيام الحامل في رمضان يضر الجنين؟

لا توجد إجابة قاطعة عن هذا السؤال تناسب كل حالات الحمل، إذ تشير بعض الدراسات إلى أن السيدات الحوامل في الثلثين الثاني والثالث من الحمل، واللاتي تكون حالتهن الصحية العامة جيدة لا يحدث لديهن أي تأثيرات سلبية في نمو الجنين، وتزيد احتمالات ولادة جنين منخفض الوزن لدى السيدات اللاتي يتصادف صيامهن مع الثلث الأول من الحمل.   

وفي العموم، إذا كنتِ تتمتعين بصحة جيدة ولا تعانين من أي مضاعفات صحية، يمكنكِ الصيام بعد الحصول على رأي طبيبك. واحرصي على أخذ قسطٍ كافٍ من الراحة والابتعاد عن التوتر والقلق خلال فترات الصيام، مع ضرورة الحصول على العناصر الغذائية الضرورية وكمية كافية من السعرات الحرارية عند الإفطار.    

ما تأثير الصيام في الحمل؟

  • انخفاض معدل حركة الجنين نسبيًّا، بسبب انخفاض مستوى السكر في الدم.
  • زيادة معدل غثيان الحمل وما يصاحبه من قيء.
  • ارتفاع معدلات الكورتيزون الطبيعي لدى الأم.
  • شعور الأم بالجوع المتزايد، وخاصة عندما يتجاوز عدد ساعات الصيام 12 ساعة، ويرتبط ذلك بانخفاض مستويات الجلوكوز في الدم.

نصائح للحامل لتجنب التعب والإرهاق خلال الصيام 

  1. الالتزام ببرنامج تغذية صحية سليمة خلال فترة الإفطار، والذي يعد عاملًا مهمًّا للغاية في الصوم الآمن للحامل ويجنبها الشعور بالتعب والإرهاق.
  2. عدم الإكثار من الطعام في أثناء الإفطار لتجنب مشاكل الحموضة والشعور بالثقل، ويُفضل تناول أكثر من وجبة خفيفة حتى فترة السحور.
  3. شرب كميات كافية من المياه على مدار فترة ما بعد الإفطار حتى السحور، لتعويض نقص السوائل في الجسم.
  4. تناول الكربوهيدرات المعقدة في وجبة السحور، مثل خبز القمح والمكرونة والبقوليات، إذ إن هذا النوع من الكربوهيدرات يضمن إمداد الجسم بالطاقة اللازمة لفترة طويلة خلال فترة الصيام، ويساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم لأطول فترة ممكنة.  
  5. الحصول على ساعات نوم جيدة وكافية خلال الليل، لضمان الشعور بصحة ونشاط خلال اليوم، مع تجنب السهر المفرط أو النوم المفرط.
  6. تناول فيتامينات الحمل التي وصفها الطبيب بعد الإفطار، مع الحرص على عدم إهمالها أو تقليل جرعاتها، لأنها تساعد على تعويض الجسم ما يفقده من معادن مهمة ولازمة.  
  7. الالتزام بالرأي الطبي الذي يقدمه الطبيب للحامل بشأن قدرتها على الصيام أو منعها منه، فإذا منع الطبيب الأم من الصيام فهذا يعني أنه يمثل خطورة على حياتها أو على الجنين أو كليهما، وهنا يصبح الالتزام بكلام الطبيب إجباريًّا.
  8. تقليل ساعات العمل خلال الصوم قدر الإمكان إذا كانت المرأة عاملة، تجنبًا للتعرض إلى إرهاق زائد.  

إن صيام الحامل في رمضان لا يمثل أي خطورة لكثير من النساء، ولكن للتغلب على أي شكوك في هذا الأمر، استشيري طبيبك بشأن حالتك الصحية ومدى قدرة جسمك على الصيام من عدمها لتطمئني تمامًا.

الآن يمكنك متابعة حملك أسبوعًا بأسبوع مع تطبيق تسعة أشهر من "سوبرماما".

  • لأجهزة الأندرويد، حمليه الآن من google play
  • لأجهزة آبل - IOS، حمليه الآن من App Store

عودة إلى الحمل

فيديوهات سوبرماما
فيديوهات سوبرماما

موضوعات أخرى
supermama
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon