5 أعراض إذا ظهرت عليك وعلى رضيعك أفطري رمضان

5 أعراض إذا ظهرت عليك وعلى رضيعك أفطري رمضان

تختلف الآراء حول صيام الأم المرضعة في شهر رمضان، إذ يرى بعض الأطباء أن الصيام قد يؤثر على صحة الأم وطفلها الرضيع في أثناء الرضاعة الطبيعية، ويرى بعضهم الآخر أن الصيام لا يؤثر إطلاقًا على صحتها وصحة رضيعها، لكن يفضل الأطباء عدم صوم الأم المرضع إذا كان الرضيع لا يزال صغيرًا جدًا أي أقل من 6 أشهر، ويعتمد اعتمادًا كاملًا على حليب الثدي، فإذا كان عمر الطفل الرضيع أكثر من عام، ويتناول بالفعل أطعمة مكملة مع حليب الأم، فيمكن للأم الصيام دون قلق، وفي هذا المقال، نوضح لكِ 5 أعراض إذا ظهرت على الأم والطفل الرضيع يجب أن تفطر شهر رمضان.

5 أعراض إذا ظهرت على الأم والطفل الرضيع يجب أن تفطر شهر رمضان

  1. قلة حليب ثدي الأم وانخفاض كميته رغم تناولها 3 لتر ماء يوميًا.
  2. بكاء الطفل الرضيع كثيرًا عند استيقاظه، وعدم شبعه خلال الرضاعة.
  3. عدم زيادة وزن الرضيع، رغم عدم إصابته بأي أمراض.
  4. شعور الأم بالتعب والهبوط المستمر والدوخة وعدم الاتزان خلال الرضاعة، بالإضافة إلى انخفاض الضغط، والعطش الشديد مع جفاف غير محتمل ومشقة شديدة.
  5. إصابة الطفل الرضيع بمرضٍ ما، وعدم زيادة وزنه لهذا السبب، حينها يعطي الطبيب للأم مدرات الحليب لزيادة حليب ثدييها.

وأخيرًا عزيزتي الأم إذا ظهرت أي من هذه الأعراض عليكِ وعلى  طفلكِ الرضيع يجب ألا تصومي رمضان، حفاظًا على صحتك وصحة رضيعك، ويجب أيضًا استشارة الطبيب أولًا قبل اتخاذ أي قرار بشأن هذه الأمر، لأنه هو من يحدد ما إذا كنتِ تصومين أم لا، وإذا لم يحدث أي من هذه الأعراض المؤذية لكِ ولجنينكِ، فالدراسات تؤكد أن الصيام لا يقلل حليب الأم إطلاقًا.

عودة إلى رضع

موضوعات أخرى
5 طرق خاطئة تعبر بها الأم عن حبها لابنها
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon
Share via FacebookFacebook IconShare via TwitterTwitter Icon