لن تتوقعي: ما حدث لسيدة تناولت حليب الرضاعة لمدة أسبوع!

    صحة

    أغلب البشر اليوم، خاصة في العالم الغربي يعانون من ضعف الطاقة والعمل الزائد والضغط النفسي، لذلك يسعون بطرق مختلفة للحصول على مزيد من الطاقة، سواءً من مشروبات الطاقة الشهيرة أو تناول الكافيين بكثرة.

    هناك من يأخذ الأمور لمستوى أعلى، فقررت سيدة أن تناول كوب من القهوة ليس كافيًا لها، وبدلًا منه ستتناول حليب بشري، أي حليب أم.

    اقرئي أيضًا: لبن الأم: المعجزة

    في أيامنا الحالية، أصبح في الغرب شرب حليب الأمهات شيئًا مستحدثًا أو موضة جديدة لجلب الطاقة، بل هناك سوق سوداء لبيع هذا الحليب كذلك، مع كثير من الأقاويل حول أنه يحسن من الجلد ويعزز المناعة، بل أن بعض الرياضيين يستخدمونه بدافع أنه يساعد على نمو العضلات، وبعض مرضى السرطان يستخدمونه للتقليل من الآثار الجانبية، نتيجة العلاج الكيماوي.

    بالطبع تناول هذا الحليب يبدو مقززًا لكثير من الناس، ولكن السيدة التي جربت هذه التجربة، وتدعى سابينا، قالت إن طعمه ليس سيئًا بل إنه مثل الماء المحلى.

    اقرئي أيضًا: 5 طرق لزيادة إدرار حليب الأم.. جربيها

    الحقيقة وراء تناول حليب الأم:

    لسوء حظ كثيرين ممن يؤمنون بهذه الموضة الجديدة، فإن النتائج المتوقعة مثل الطاقة الزائدة وتحسن شكل الجلد كلها متخيلة، فلا يوجد أي أبحاث علمية تؤكد هذا الحديث، ولم تثبت لحليب الأمهات أي فائدة إلا للمواليد الجدد.

    هذا بالإضافة إلى أن تناول هذا الحليب قد يسبب كثيرًا من الأمراض المنتقلة من الأم –التي قد لا تعرف بإصابتها بها- مثل الالتهاب الكبدي، والزهري والإيدز أي أن تناوله قد يصبح خطرًا بالفعل.

    عودة إلى صحة وريجيم

    علياء طلعت

    بقلم/

    علياء طلعت

    لا يوجد أفضل من الكتابة والأفلام والكتب والمحبة علاجًا لتخفيف صعوبة الأيام في محاولة للاستمتاع ببقية مباهج الحياة.

    موضوعات أخرى
    J&J GCC
    Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon