كيف أثير زوجي لأقصى درجة؟

كيف أثير زوجي لأقصى درجة

الحاجة إلى الاهتمام والمشاعر لا تتعلق فقط بالنساء، فالرجال أيضًا يرغبون في أن يشعروا بأنهم مثيرون ومرغوب فيهم من زوجاتهم، لهذا لا تحصري نفسكِ فقط في دور المتلقي خلال العلاقة الحميمة، أو المداعبات التي تسبقها، فلا بدّ أيضًا أن تثيري زوجكِ ليشعر بحبكِ ورغبتكِ فيه، وهو ما سيجعلكما مستمتعين معًا خلال العلاقة. إذا كنتِ تشعرين بالحرج والخجل أو عدم الارتياح عند التفكير في كيفية إثارة زوجكِ، فسنجيب في هذا المقال عن سؤال "كيف أثير زوجي لأقصى درجة؟"، مع ذكر أفضل النصائح لتحسين العلاقة الزوجية بشكل عام، فواصلي القراءة.

كيف أثير زوجي لأقصى درجة؟

على عكس ما تظنين، الرجل لا يحب المرأة الخجول في جميع الأوقات، خاصة في العلاقة الحميمة، لا بد أن تقتحميه وتثيريه وتشعريه برجولته في هذا الوقت الخاص جدًّا، لذا ساعدي زوجكِ ليشعر وكأنه أفضل رجل في العالم عبر إثارته بالطرق التالية:

  1. أثيريه خلال استلقائه على السرير بلف رأسه تجاهكِ، مع احتضانه وتقبيله.
  2. استلقي على السرير أمامه، وأنتِ ترتدين ملابس نوم مثيرة.
  3. اخلعي ملابسكِ أمامه ببطء وبطريقة مثيرة، مع لمس جسمكِ في أثناء خلعها.
  4. اذهبي إلى زوجك وهو جالس يشاهد التلفاز، ولفي ذراعيكِ حول رقبته، وقبلي كل جزء في جسمه.
  5. قفي خلفه، ولفي ذراعيكِ حوله، وابدئي قضم أذنه، والمسي كل مناطق جسمه بيديكِ.
  6. اضحكي بدلال وصوتٍ عالٍ وأنتما تتحدثان أو تشاهدان التلفاز معًا.
  7. امدحي زوجكِ باستمرار، وأخبريه بالصفات والسمات التي تميز شخصيته وجسمه.
  8. أرسلي له الرسائل النصية المثيرة، وهو في العمل.
  9. أرسلي له صور ملابس مثيرة، مع تعليق: "هذا ما سأرتديه اليوم في المساء".
  10. كوني مبدعة، واطلبي منه ممارسة العلاقة بجمل مثيرة وغير مباشرة مثل:
  • "نستطيع أن نفعلها إذا كنت تريد".
  • "نستحقها بعد تعب اليوم أليس كذلك؟".
  • "أنا ذاهبة إلى السرير، إذا أتيت خلال الدقائق العشر القادمة، سيكون لدينا وقت لما تريد".

بعد أن تعرفتِ إلى كيفية إثارة زوجك، إليكِ طرق تحسين العلاقة مع زوجك بشكل عام.

طرق لتحسين العلاقة الزوجية 

إذا كنتِ تشعرين بأن العلاقة بينكِ وبين زوجكِ متوترة بعض الشيء، وترغبين في تحسينها، نخبركِ في ما يلي ببعض النصائح التي ستساعدكِ على ذلك:

  • حددا وقتًا لممارسة العلاقة الحميمة: جزء كبير من السعادة الزوجية، وضع العلاقة الخاصة كأولوية فيه، ولأنه ليس هناك أي شيء مهم في حياتنا إلا ونقوم بجدولته، فيجب تحديد موعد لممارسة العلاقة الخاصة والالتزام به.
  • عانقي زوجكِ وقبّليه كل يوم: رغم أن العناق والتقبيل والمداعبات قد تبدو شيئًا بسيطًا، فإنها  طرق رائعة للتمهيد للعلاقة الحميمة، بالإضافة للتخفيف من التوتر، وضبط الحالة المزاجية حتى دون ممارسة العلاقة الكاملة.
  • اجلسا معًا يوميًّا: عدم التواصل بين الزوجين، يصنع فجوة كبيرة بينهما، لذا لتحسين علاقتكِ بزوجكِ من الضروري إعادة التواصل والحديث بشكل مستمر، تحدثا عن أي شيء، كتفاصيل يومكما، وخططكما المستقبلية، والأماكن التي ترغبان في زيارتها معًا وهكذا.
  • ناقشيه في مشكلاتكما: إذا كان هناك شيء يزعجكِ من زوجكِ، أو شعرتِ أن هناك شيئًا يزعجه منكِ، فتحدثي معه، وناقشيه في مشكلاتكما، فالصمت والتجاهل سيزيدان الأمر سوءًا.
  • حققي نفسكِ: لا تجعلي زوجكِ محور حياتكِ، اهتمي بنفسكِ أيضًا، وبالتقدم في عملكِ، وتعلمي أشياء جديدة، ومارسي هواياتك، هذه الأمور ستسعدكِ كثيرًا، وستجعلكِ أكثر جاذبية في نظر زوجكِ.
  • زورا استشاري علاقات زوجية: إذا وجدتِ أنتِ وزوجكِ صعوبة في تحسين علاقتكما بنفسيكما، سيكون من الأفضل زيارة استشاري علاقات زوجية، والاستماع إلى نصائحه.

تعرفتِ معنا عزيزتي إلى إجابة سؤال "كيف أثير زوجي لأقصى درجة؟"، اتبعي النصائح السابقة لتنعمي مع زوجكِ بعلاقة زوجية مستقرة، ولا تجعلي مهام المنزل والأطفال تشغلكِ عنه، فهو أيضًا له حق عليكِ.

لأن علاقتكِ بزوجكِ من أهم العلاقات في حياتكِ، ونجاحكِ فيها ينعكس عليكِ بالإيجاب، تعرفي إلى مزيد من النصائح في قسم العلاقات الزوجية.

المصادر:
How to improve your sex life
Tips for Initiating Sex with Your Husband

عودة إلى علاقات

رحلة الأمومة السعيدة تبدأ بهذه النصائح
Share via WhatsappWhatsapp IconSend In MessengerMessenger IconShare via FacebookFacebook Icon